أصوات الشمال
الخميس 3 رجب 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * شكرا لك امي   * "الإبحار الى حافة الزمن" مع الأديب د. جميل الدويهي   * قراءة ثقافية لقصيدة الظل والصليب لصلاح عبد الصبور   * عصفور من الشرق    * لذة المرثاة في مجموعة " وفيٌّ لرقم حذائي" للشاعر فريد اليوسفي   * سفر ميمون دون كسشوط( ترجمة )   * الشاعر عمر عمارة يحصد آلاف المتابعين بنصوصه الأدبية بالرغم من سياسة إنستغرام   * الشهادة    *  أقذر من "جحا"!!!   * أعوان الأمن بشركة سوناطراك ...متى التوظيف بعقود دائمة؟؟   * صدور عدد شباط من " الإصلاح " الثقافية    * حكايات الميترو    * كعكة اللّص صاحب ربطة العنق ! قصة قصيرة جدا.   * صفقة القرن وتلافيف متاهة جزيرة " كريت "   * إلى عاشق فلسطين   * فكر الكابالا والخيال اليهودي في مسرحية ديبوك   * كلية الآداب بجامعة عنابة تحتفي باللِّسانيات واللُّغة العربية في ندوة علمية   *  صابرحجازي يحاور الكاتب والشاعر التونسي خالد الكبير   * فرع عنابة لاتحاد الكتاب يحتفي بالشاعر العصامي الطاهر خشانة    * تضامن شعبوي واسع مع السردوك (الديك)!    أرسل مشاركتك
مَوْتُ الْعِشْقِ والْعاشِق ....
الدكتور : بومدين جلالي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 398 مرة ]
أ . د . بومدين جلالي

مَوْتُ الْعِشْقِ والْعاشِق ....
(سُباعيات في بحر الرمَل)

في لَيـــالي الزّمَنِ الْحالِمِ أَسْرِي *** نحْوَ حُبِّــي دونَ أنْ يعْلمَ غَيْرِي
أمْتَطي بدْراً بِأنيقِ النُّـــور يُغْرِي *** فأرَى في كُلِّ نُورٍ شَوْقَ بَدْرِي
تَرْفُلُ الرّوحُ تُناجي وحْيَ سِرِّي***في رِحابِ الْعِشْقِ تجْري ثمَّ تجْرِي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ وأنا أحْكِي جُنوني لِلسَّماء ـــــــــــــــــــــــــــ
يزْدَهي الْكَوْنُ بزَهْرِ الْمعْجزاتِ *** ويَذوبُ الْغيْم بيْن الْبسَمـاتِ
يخْتفي وخْزُ الْأماني الشّارِداتِ *** وينامُ الذّعْرُ تحْت الْمُبْهَماتِ
هكَذا يرْحَلُ صَوْتُ الْمُزْعِجاتِ *** ويُغَنِّي دِفْءُ لَحْنِ الْكلِمـاتِ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ وأنا أرْوِي غَرامي لِلْفَضاء ــــــــــــــــــــــــ
قِصَّتي فيها مَفاتيـــحُ الْحَنينِ *** هيَ رمْزٌ بيْن أزْجالِ الْأنيــنِ
هيَ نَوْحٌ في تَرانيم الْحَزينِ*** بالصّدَى ترْسمُ أنْساقَ السّجينِ
في الشّذى تقْطِفُ ألْوانَ الْيقينِ *** وتُراعي وقْعَ دَقّاتِ الرّنينِ
ـــــــــــــــــــــــــــــــ وأنا أغْفُو عَلى عَزْفِ الْمَساء ـــــــــــــــــــــ
جِئتُ لِلدّنْيــا غريباً دونَ قصْدي *** غُرْبتي زادَ مَداهـــا حينَ وَجْدِي
وتَرامَى في ازْدِحام الصّدِّ سَعْدِي *** والأذَى يبْني سُدوداً حَوْلَ سَدِّي
كانَ ذاكَ الْأمْرُ شوْكاً بيْن وَرْدِي***وجِراحُ الْحرْب تنْزُو فوْق جَهْدِي

ــــــــــــــــــــــــــــ وأنا أغْرقُ في هَوْلِ الدِّماء ـــــــــــــــــــــــــ
مَرَّةً ثمَّ مِراراً ذابَ قلْبِي *** مِثْلما في بُؤسِ عصْري ذاب صَحْبِي
في سِنيــن الْجمْر متْنا دونَ ذنْبِ *** ثمَّ قمْنـــا كَيْ يَرانا كلُّ درْبِ
في سِنين الْقهْر عشْنا كلَّ صَعْبِ***هكَذا سِرْنا على صَهْدٍ ورُعْبِ
ـــــــــــــــــــــــــــــــ وأنا أبْحثُ عنْ فجْر الضِّياء ــــــــــــــــــــــ
إثْرَ هذا سادَ تلْويثُ الْجَميــلِ *** ونَما تثْمينُ أوْهامِ الْعَليـــلِ
فَرَّتِ الْأشْواقُ في قالٍ وَقِيلِ *** وهَلعْنا نبْتَغي صَفْوَ السَّبيلِ
فإذا النّاسُ يَتامَى في عَويلِ *** وإذا الْحالُ ردىً دون بَديلِ
ــــــــــــــــــــــــــــــ وأنا أسْبحُ في بحْر الْبُكاء ـــــــــــــــــــــــــ
تاهَ حُبِّي واخْتَفى وَجْهُ حَبيبِي***في ضَبابٍ تحْتَ إعْصارٍ رَهيبِ
وانْتهَتْ رِحْلة إبْحــارٍ غَريبِ *** بيْنَ لَفٍّ دارَ في وَضْعٍ رَتيـبِ
رُبَّما متُّ وما يدْري طَبيبِـي *** ربّما صرْتُ رَماداً مِنْ لَهيبِـي
ـــــــــــــــــــــــــ وأنا أنْعِي ضَياعي بِالرِّثاء ـــــــــــــــــــــــــ

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 13 محرم 1441هـ الموافق لـ : 2019-09-12



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

نهر الطفولة

زبير دردوخ
مواضيع سابقة
الشهادة
بقلم : الدكتور ابراهيم الخزعلي
الشهادة


أقذر من "جحا"!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                                                            أقذر من


أعوان الأمن بشركة سوناطراك ...متى التوظيف بعقود دائمة؟؟
الدكتور : وليد بوعديلة
أعوان الأمن بشركة سوناطراك ...متى التوظيف  بعقود دائمة؟؟


صدور عدد شباط من " الإصلاح " الثقافية
بقلم : شاكر فريد حسن
صدور عدد شباط من


حكايات الميترو
بقلم : إبراهيم مشارة
حكايات الميترو


كعكة اللّص صاحب ربطة العنق ! قصة قصيرة جدا.
بقلم : عبد الغني بن الشيخ
كعكة اللّص صاحب ربطة العنق !  قصة قصيرة جدا.


صفقة القرن وتلافيف متاهة جزيرة " كريت "
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
صفقة القرن وتلافيف متاهة جزيرة


إلى عاشق فلسطين
شعر : جمال الدين خنفري
إلى عاشق فلسطين


فكر الكابالا والخيال اليهودي في مسرحية ديبوك
بقلم : محمد جهاد إسماعيل
فكر الكابالا والخيال اليهودي في مسرحية ديبوك


كلية الآداب بجامعة عنابة تحتفي باللِّسانيات واللُّغة العربية في ندوة علمية
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
كلية الآداب بجامعة عنابة تحتفي باللِّسانيات واللُّغة العربية في ندوة علمية




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2020م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com