أصوات الشمال
الاثنين 15 صفر 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * سـردنـة القلق والإتجاه نـحـــو الموت    * اللحظة الجزائرية الحاسمة..المواقف السياسية المترددة والتدخل الخارجي   * خمرة اللقاء الاول    * جائزة زهرة زيراوي لابداعات الشباب في دورتها الثانية   * الثقة و شبابنا المتمدرس   * هموم تربوية وأكاديمية عربية   * " أوديب ملكا " و " إلكترا " في سفر سيكولوجي درامي واحد   * ق ق ج / مرجعية   * التغيير بعيون البسطاء02 ......سلسلة مقالات تناقش مفهوم التغيير من أسفل القاعدة وليس من أعلى الهرم   * همهمة السماء    * مهما بلغت شراسة الحقد والعداء لعبد الناصر فلن ينالوا منه ..!   * مرض الكاتب والاكاديمي سعيد بوطاجين..أين هي الودولة ؟أين هوالمجتمع؟؟؟   * صرخة العراق.. صرخة الشعب.. صرخة الكادحين.. فهل وصلت رسالتهم.. أم ...........! ..........؟   * نقدنا وفلسفة النقد الغائبة   * النائب يوسف عجيسة: ياب الضمانات سبب عزوف حمس عن الترشح للانتخابات الرئاسية   * ذكرى   * سحر الدراما في مجموعة " تداعيات من زمن الحب والرصاص" للشاعر نور الدين ضرار   * على اعتاب الخريف    * الانتخابات الفلسطينية ضرورة ملحة!!   * قصص قصيرة جداً     أرسل مشاركتك
ديناصورات الجامعة وديناصورات الثقفافة
الدكتور : وليد بوعديلة
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 322 مرة ]
د-وليد بوعديلة

عن رياح التغيير في الحقلين العلمي والثقافي بالجزائر

ديناصورات الجامعة ،ديناصورات الثقافة

د،وليد بوعديلة

من الظواهر الغريبة التي يعرفها الحقل العلمي والثقافي في الجزائر،بقاء الكثير من رجال الحرس القديم والمطبلين للنظام السابق مسيطرين عل عمليات تسيير ادارة المراكز العلمية والثقافية،رغم عقلياتهم القديمة وعدم مواكبتهم للجديد المعرفي والابداعي.
ياناس…هناك من يتقلد مسؤوليات في الجامعة الجزاىرية وهو لا يعرف تكتولوجيات الاعلام والاتصال،ولايدرك ابجديات الاتصال المؤسساتي، ويغرق في الفساد ؟؟،ولم ينتج مقالا علنيا واحدا في حياته،وان أنتج فعبر السرقات العلمية،كما يعرقل التوظيف لوقف زحف الجيل الجديد من الباحثين الشباب؟؟
وقد تكون تعليمة اخراج من تجاوز السبعين من الاساتذة الجامعين للتقاعد حلا،لبعض أشباه الأساتذة الذين تجاوزتهم حركية البحث العلمي ولم يقدموا للجامعة الجزائرية الا الخراب والدمار؟؟
وحاشا بعض اساتذتنا المحترمين الافاضل الذين اشتهروا بالنزاهة والتواضع وخدمة الوطن،وساهموا في تكوين الاطارات وأفادوا وطنهم وشعبهم بعلمهم أو بتسييرهم الجيد لمختلف المؤسسات العمية، وفي كل التخصصات الانسانية والتكنولوحية والطبية….فنقول لهم: شكر ا وألف شكر.
والأمر ذاته في الساحة الثقافية والابداعية،حيث مازال بعض المبدعين يحاصرون الشباب ويرفضون تقديمهم وفسح المجال لهم في المؤسسات الثقافية أو في الفضاءات الاعلامية،رغم ظهور اسماء جدبدة تمتلك القدرات الابداعية الكبيرة الراقية،في المسرح،الرواية،الشعر،الموسيقى…وغيرها من الفنون والأجناس الابداعية.
باختصار نقول ان الحراك الجامعي والثقافي،بحضاريته وسلميته ورقيه، سيشمل جامعاتنا ومؤسساتنا العلمية و التكنولوجية و الثقافية،وسيكنس جيل الزحف والمعرفة والثورة الابداعية والمعلوماتية كل ديكتاتور مفسد ، لبناء مجتمع جديد والانطلاق نحو الابتكارو الحكامة والمواطنة، بثورة نوفمبرية أخرى،هي نوفمبر المعرفة والابداع،بعيدا عن شعارات زائفة وربطات عنق تخنق الجسد،وتحيل على قيود في الروح والوعي؟؟

نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 10 محرم 1441هـ الموافق لـ : 2019-09-09



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com