أصوات الشمال
الأربعاء 10 جمادى الأول 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * وللنساء جنون آخر   * محافل الثقافة العربية بين قلق الرّسالة وشحّ الدعم /حوار مع الشاعر والكاتب التونسي خالد الكبير    * المبدع عزالدين شنيقي ابن سكيكدة يصدر رواية "الانهيار"   * أمثال عربية أندلسية   * الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي   * العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي    * رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري   * يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:   *  إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام    * في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم   * lما يمكن لرواية أن تفعله بك   * مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية   * حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)   * في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة   * " أصداء مجاورة الموتى" زجليات التقنّع بالخطاب الصّوفي   * رحلة الى المشتهى   *  أنا، دون غيري.   * البقاء للأصلع    * لا ديموقراطية بالفن..... وديكتاتورية الإخراج   * مثل الروح لا تُرى    أرسل مشاركتك
تراتيل الفجر
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 121 مرة ]

تراتيل الفجر
الفجر عمر جديد للحب
صوت المؤذن يملأ القلب
حي على الحياة
تباشير النور تشق الظلام بابتسامة خجولة
لايبرد القلب مهما كان الشتاء قاسيا
و( اذا ثلجت فرجت) تقول جدتي
أثق بالبياض
بياض الثلج بياض الثوب
بياض صفحات الأمل أملأها بأمنيات جزائرية
يبدأ الفجر بأمنية تشبه ( بوقالة*) جدتي
كانت تفتح الباب في كل فجر
وتنتظر ( قسام الأرزاق*) ليأتي لنا بنصيبنا
أبي كان يعمل ( ليلا)
يقبض أجرته من ( قسام الأرزاق) ثم يدخل لينام حتى الليلة القادمة
مات أبي مختنقا من نقص الهواء في ( الفرن) الذي ينضج به خبز الحياة
ماتت جدتي ولم يعد أحد يفتح الباب فجرا
خوفا من الجرذان
امتلأت بهم المدينة
قضوا على كل جميل فيها

تراتيل الفجر
الفجر عمر جديد للحب
صوت المؤذن يملأ القلب
حي على الحياة
تباشير النور تشق الظلام بابتسامة خجولة
لايبرد القلب مهما كان الشتاء قاسيا
و( اذا ثلجت فرجت) تقول جدتي
أثق بالبياض
بياض الثلج بياض الثوب
بياض صفحات الأمل أملأها بأمنيات جزائرية
يبدأ الفجر بأمنية تشبه ( بوقالة*) جدتي
كانت تفتح الباب في كل فجر
وتنتظر ( قسام الأرزاق*) ليأتي لنا بنصيبنا
أبي كان يعمل ( ليلا)
يقبض أجرته من ( قسام الأرزاق) ثم يدخل لينام حتى الليلة القادمة
مات أبي مختنقا من نقص الهواء في ( الفرن) الذي ينضج به خبز الحياة
ماتت جدتي ولم يعد أحد يفتح الباب فجرا
خوفا من الجرذان
امتلأت بهم المدينة
قضوا على كل جميل فيها
أصبح للفجر طعم جديد
يشبه طقوسا صوفية
كانت تمارسها جدتي الغجرية
عندما كانت لاتكتفي بفتح الباب
تضيف له رش البلاط بالماء والخل
نثر الملح أمام عتبة الباب
رفع عقيرتها بالصياح كل صباح
يا صالح يارابح
نضحك من جدتي ومافينا اسم من هذين
تقول ( اسمع الفال وازدم)
آه يا جدتي
كم كنت قوية ويأتيك رزقك رغدا
سينتهي المؤذن بعد لحظات
سأقيم طقوسك الغجرية
وحدها كانت تحميني من منكر ونكير

نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 9 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ : 2018-12-16



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
        إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام


في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم
الدكتور : وليد بوعديلة
في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم


lما يمكن لرواية أن تفعله بك
بقلم : جميلة طلباوي
lما يمكن لرواية أن تفعله بك


مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية
بقلم : أ.د.أحمد زغب
مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية


حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)
بقلم : حاوره: البشير بوكثير
حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)


في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة
بقلم : حمزة بلحاج صالح
في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة


" أصداء مجاورة الموتى" زجليات التقنّع بالخطاب الصّوفي
بقلم : الشاعروالناقد المغربي احمد الشيخاوي



رحلة الى المشتهى
بقلم : حورية ايت ايزم
رحلة الى المشتهى


أنا، دون غيري.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                        أنا، دون غيري.


البقاء للأصلع
بقلم : طه بونيني
البقاء للأصلع




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com