أصوات الشمال
الاثنين 25 ذو الحجة 1437هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أقحوان المرايا    * الغياب   * طريق السعادة و كيفية وصول الانسان اليها ؟ (اشكالية حلها الاسلام)   * حنين العصر   * حتّى لا تُلاك لهفة العشّاق   * ( لقاء الاحبة )   * القصيدة بوصفها معادلا لحياة يرسمها اغتراب الروح في ديوان (كلهم يركضون خلفك.. الصياد والغزالة والغابة)   * ألْزمْ بَيْتك.. يَا هَذا...!!   * على قميصك دمي   * في القلب وردةٌ   * ندوة   * جزائريتان في رابطة الإبداع من أجل السلام بلندن /بريطانيا   * لا بريـق للاقتصـاد الجزائـري إلا فـي نشـرة الثامنـة !   * صَفعة المُنتظر   * قفا نبك   * تأبين الصحفية الجزائرية أمال مرابطي سفيرة الأسرى والمحررين - في غزة فلسطين   * البئر و الدلو و أشياء أخرى   * مساعدات أمريكية للارهاب الإسرائيلي    * لا تسامح   * مثل    أرسل مشاركتك
قُبلة على رأس بني وليد .. اعتذار لسلمى الورفلية
شعر : محمد جربوعة- شاعر جزائري مقيم بدمشق
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1113 مرة ]
الشاعر محمد جربوعة

سلمى لديكِ..وفيما قيل من مَثلِ:
يُزري الترددُ وقتَ الجِدّ بالرجُلِ

إني أتيتُ، وقد شمّرتُ مشتملا
بما تبقّى بهـذا القلب في عَجلِ

ورفلّةَ العزّ، ما الأخبار سيّدتي؟
وكيف سلمى؟ بلا شِعر ولا غزلِ؟

وكيف أمستْ؟..وهل قصّتْ جدائلها
على العروبةِ أضحتْ ثوبَ منتحِلِ؟

وما تقول إذا البارود روّعَها؟
ماذا لديها بهذا الحالِ من حِيلِ؟

وهل تلومُ؟ وهل قالت تعاتبني:
أين الوفاء وطولَ الشهر لم يسلِ ؟

يا ربة الكحل في العينين معذرةً
إن ضاع خطوُ ضعيفِ الخطو في السُّبُلِ

إني أتيتُ، وحالَ الواقفون هنا
بيني وبينكِ، بين العين والكحلِ

والناس تنظر في الأخبار ما كسرتْ
ورفلّةُ النصرِ في فزّاعة الفشلِ

كل المدائن والأقطارِ مُربَكةٌ
كل الكواكب مِن نبْتون للزحلِ

ما السرُّ؟ أقصدُ: كيف السيفُ سيّدتي
إذ يترك الغمد ينهي رغوةَ الجدلِ؟

ورفلةَ السيف ..يا نصا بملحمةٍ
فصحى، تفاجئُ أهلَ القول بالعملِ

ترمي وتذكرُ ربّ الناس يأمرها
بأن تقاتل جندَ الكفر بالرسلِ

هزي إليك زناد النار وابتسمي
ثم استمدي معاني النار واشتعلي

ورفلّةَ الخيل والفرسانِ.. رائعتي
فخرَ القبائل ، فجرَ النصر والأملِ

هاتي أُقبّلُ رأسا.. رأسَ مُذهِلةٍ
مِن القلاعِ، وأُهدي الروحَ في الجُمَلِ

هاقد ملكتِ قوافي الشعر سيدتي
وفي سواك من البلداتِ لم نقلِ

هل أنت راضيةٌ؟ يا نصفَ بسمتـنا
ونصف دمعتـنا في شاطئ المقلِ؟


نشر في الموقع بتاريخ : الثلاثاء 29 شوال 1432هـ الموافق لـ : 2011-09-27

التعليقات
محمد قراميت
 سيدي لقد وقفت وقفة إجلال لهذا النبض الخافق
إنها ورفلة تسكن فينا
مودتي واحترامي. 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الانتصار

تنتاب الأمم والشعوب لحظات انكسار بعد انتصار وتتعاقب عليها فترات انبهار بعبقريتها،،فترتاح لردة فعل تعاكس روعة انجازاتها فيصيبها ما يصيبها من وهن بعد قوة وعجز بعد اقتدار تلكم هي نواميس الطبيعة التي تنضج عبقريات الشعوب وتخضعها لامتحانات صعبة حين تخبو جذوة عطائها حينا من الدهر ولكنها أبدا لا تنطفئ،فتصنع من انكساراتها انتصاراتها ومن آلامها بشرى أحلامها وتعود ثانية لخلق ظروف الحياة بعد أن خنقتها الحياة بظروفها تعود رائعة كحبة طلع نضيد تقاوم الفناء والإندثار رغم قساوة الفصول المتعاقبة و تلكم هي أيضا اسرار الشعوب العظيمة التي تنحني لمرور العواصف ولكنها أبدا لا تنكسر

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
على قميصك دمي
بقلم : أ / فاطمة الزهراء بولعراس
على قميصك دمي


في القلب وردةٌ
الدكتور : بومـدين الجيلالي
في القلب وردةٌ


ندوة
عن : اصوات الشمال
ندوة


جزائريتان في رابطة الإبداع من أجل السلام بلندن /بريطانيا
بقلم : عديلة الفاخري
جزائريتان في رابطة الإبداع من أجل السلام بلندن /بريطانيا


لا بريـق للاقتصـاد الجزائـري إلا فـي نشـرة الثامنـة !
بقلم : جمال سالمي
لا بريـق للاقتصـاد الجزائـري إلا فـي نشـرة الثامنـة !


صَفعة المُنتظر
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
صَفعة المُنتظر


قفا نبك
الشاعرة : إلهام بورابة
قفا نبك


تأبين الصحفية الجزائرية أمال مرابطي سفيرة الأسرى والمحررين - في غزة فلسطين
بقلم : مصطفى بلبيسي
تأبين الصحفية الجزائرية أمال مرابطي سفيرة الأسرى والمحررين - في غزة فلسطين


البئر و الدلو و أشياء أخرى
بقلم : عكوش رياض
البئر و الدلو و أشياء أخرى


مساعدات أمريكية للارهاب الإسرائيلي
بقلم : أحمد الخميسي
مساعدات أمريكية للارهاب الإسرائيلي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1437هـ - 2016م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com