أصوات الشمال
الأحد 9 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * تراتيل الفجر   * أحزان وأحلام متكسرة - قراءة في ديواني تميم صائب (حزن الجواد المتعب وحزة السكين)   * من دفتر الذكريات    * الكتابةُ لحظة ُوعْيٍ..   * مع الروائي الشاب أسامة تايب    * اتحاد كتاب فرع سيدي عيسى و النادي الأدبي يذكران بأحداث 11ديسمبر    * الدكتور الأنيق لا يضرب إلّا بالهراوات، أحمد سليمان العمري   * حوار خاص مع الشاعرة الفلسطينية هيام مصطفى قبلان   * النخبة تسترجع الأيام الذهبية لإتحاد الكتاب الجزائريين في ذكرى رحيل الأديب مصطفى نطور    * في الثقافة الجزائرية في القرن العشرين   * مثل الروح لا تُرى   * اليلة   * في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري    * سطوة العشق في اغتيال الورد   * ما يمكن لرواية أن تفعله بك   * اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني   * الدّراسات الثّقافية ..والنّقد الثّقافي بين..مالك بن نبي والغذّامي..   * فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام   * ملامح من ديوان مزيدا من الحب للشاعر عبد العلي مزغيش   *  احتفاءٌ بعالم...مآثرٌ تُنشر، ومفاخرٌ تُذكر    أرسل مشاركتك
بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها
بقلم : الاستاذ عرامي اسماعيل
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 701 مرة ]

جوهرة الشرق ،عروس المتوسط على عكس كل المدن التي تحتفي بشعرائها وتجل مثقفيها،عنابة تئدهم كبارا وصغارا رجالا ونساء،وتحاول تكميم أفواههم وتكبيل أقلامهم

نعم إنها المدينة البحر التي يصارع فيها الشعراء ولكن هيهات أن تسمع لهم أصوات فبالكاد يولدون حتى تقوم بوأدهم الواحد تلو الأخر فهم يحتفى بهم في كل صوب وحدب ولهم هامات طويلة وحناجر تصدح بأعذب الكلمات في كل مجالس الأدب والشعر خارج هذه المدينة ولا يسمع لهم صوت هنا ولا يكرمون إلا بعد رحيلهم أو بعد أن يذاع صيتهم بعيدا عنها ولكن هي.. لا تسعادهم على النمو والكبر في أكنافها،ليس تقصيرا منهم فقرائحهم ندية بالكلم و دفاترهم مملوءة بأروع القصائد ولكن من يقرأ.. ! من يسمع.. ! من ينقد.. ! من ينشر لهم قصائدهم أو ينشر لهم دواوينهم من يهيئ لهم المنابر ليصدحوا بشعرهم ،لا أحد إلا القلة القليلة التي لا تكاد تحصي على أصابع اليد الواحدة ولكنها وحدها لا تستطيع أن تحمل همومهم وحدها و أن تساعدهم بمفردها ،سيف الملوك سكتة،جمال بن عمار،حسين زبرطعي،محمد بن يغلة،عقيلة زلاقي ،كنزة مباركي ،سميرة بوركبة ،...و أسماء كثيرة غيرهم هم من خيرة شعراء المدينة ومن المناضلين الأوائل للنهوض بالوسط الثقافي في المدينة ولكن يتم تغييبهم عن الساحة الأدبية عمدا أو تقصيرا عن الميدان الثقافي وان استدعوهم فهو لكي يحفظوا ماء وجوههم ويغطوا عنهم عيوب مناسباتهم التي ينظمونها ويكون لها صدى بذكر أسمائهم وكذلك في المجال النقدي فمعظم نقادنا تتجه أقلامهم صوب المشرق العربي أو المغرب كأنه لا يوجد شعراء بالجزائر ومدنها ولا ننسى حتى طلاب الجامعات والأقسام الأدبية فكل رسالات بحثهم كذلك موجهة لشعراء سوريا ولبنان ومصر و غيرهم من البلدان أو بعض الشعراء الجزائريين المعروفين والقدماء إن صح القول ولا يهتمون بالشعراء المتواجدين على الساحة الأدبية في الوقت الحالي وصارت بحوثهم ذر للغبار في الأعين ووسيلة فقط لنيل شهادة لا تحمل قيمة اسمها،عنابة التي كانت محج الشعراء وقبلة المثقفين صار الاهتمام فيها بالشعر والأدب مندثرا وصارت المناسبات الثقافية فيها مقتصرة على الغناء والموسيقى وبعض النشاطات القليلة التي لا ترقى لصيت المدينة مع بعض الجهود المتناثرة هنا وهناك للنهوض والجهر بصوت المثقفين في المدينة ،وفي سعي منا للفت النظر لهذا الميدان سنعكف على نشر مقالات تعنى بشعراء وكتاب المدينة وأعمالهم الفنية وتسلط الضوء على إبداعاتهم تكون كتجربة نقدية بسيطة لأعمالهم وعسى هاته الالتفاتة أن تكون بادرة خير وشعلة ليبدأ النقاد والدارسون وحتى المسؤولون عن الوسط الثقافي للاهتمام بهذه الفئة والعناية بها وبأعمالهم الأدبية .

نشر في الموقع بتاريخ : الثلاثاء 27 جمادى الأول 1439هـ الموافق لـ : 2018-02-13



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
حوار خاص مع الشاعرة الفلسطينية هيام مصطفى قبلان
حاورها : عبدالكريم القيشوري
حوار خاص مع الشاعرة الفلسطينية هيام مصطفى قبلان


النخبة تسترجع الأيام الذهبية لإتحاد الكتاب الجزائريين في ذكرى رحيل الأديب مصطفى نطور
بقلم : علجية عيش
النخبة تسترجع الأيام الذهبية لإتحاد الكتاب الجزائريين في ذكرى رحيل الأديب مصطفى نطور


في الثقافة الجزائرية في القرن العشرين
بقلم : إبراهيم مشارة
في  الثقافة الجزائرية في القرن العشرين


مثل الروح لا تُرى
بقلم : الدكتور/ محمد سعيد المخلافي
مثل الروح لا تُرى


اليلة
بقلم : أ/عبد القادر صيد
اليلة


في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري
بقلم : شاكر فريد حسن
في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري


سطوة العشق في اغتيال الورد
الدكتور : حمام محمد زهير
سطوة العشق في اغتيال الورد


ما يمكن لرواية أن تفعله بك
بقلم : جميلة طلباوي
ما يمكن لرواية أن تفعله بك


اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني
بقلم : عبد الله لالي
اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني


الدّراسات الثّقافية ..والنّقد الثّقافي بين..مالك بن نبي والغذّامي..
بقلم : محمد جلول معروف
الدّراسات الثّقافية ..والنّقد الثّقافي بين..مالك بن نبي والغذّامي..




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com