أصوات الشمال
السبت 11 رمضان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * قُمْ يَا صَلَاحُ وَأَنْقِذِ الْقُدْسْ الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم    * جزائر الألم والندم   * المقاهي الأدبية .. مجالس الأنس، ومنبع التثاقف   * لازلتُ ارسمُ وجهك   * الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة من كلية الآداب بجامعة عنابة يُصدر كتاب: «أبحاث ودراسات في أدب الخليج العربي»   * عودة النوارس   * أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام    * أمل مرقس في تسجيل وتوزيع جديدين لأغنيتها القديمة " لا أحد يعلم "    * في الحاجة إلى زعيم... جزائر 2018   * الحركة الاصلاحية و التربيو بمطقة عزابة بسكيكدة   * اضاءة على رواية "فيتا .. أنا عدوة أنا " للروائية ميسون أسدي   * أرض تسكن الماضي   * لسَعَاتُ..اللوْم.. وطعَناتُ الْعِتابِ.!! / الحلقة: 03   * حفريات دلالية في كتاب ” الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي ” لــدكتور عمارة ناصر   * بين غيابين: (الذين عادو إلى السماء) مهرجان شعري بامتياز   * بيت الشعر الجزائري بالبويرة يحي أربعينية شهداء الطائرة المنكوبة   * كأس الردى   * يا ابن التي....؟ !   * لعنة الظلام   * تجلّيات الحياة و الموت في المجموعة القصصية " على هامش صفحة " للكاتبة / الدّكتورة فضيلة بهيليل    أرسل مشاركتك
العُملة الجربوعية النّادرة
بقلم : البشير بوكثير
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 509 مرة ]
شاعر العرب محمد جربوعة


البشير بوكثير
إهداء: إلى أخي السوري الحبيب نضال الذي طلب منّي كلمة إنصافٍ في سيّد الرجال وشاعر العرب بلا جدال .. إليك هذا المقال..


لو كان في غير الجزائر لأقيم له في كلّ شارع تمثال ولصُكّت صورته على سبائك الذهب والجُمان ،ولَسُـوِّد بياضُ صُحفنا السّــيّارة عنه بألف مقال، لكن مادام الحال في بلادي على هذه الحال، فلايمكن ألبتّة أن نتوسّم خيرا في أشباه البغال التي تُسيّر قطاع السّخافة فتُقرّب منه كلّ آفة وتُبعد كلّ ذي نباهة وحصافة ..
لقد شرّق وغرّب وطبّق الأرضَ صيتُه وبريقه حتى بلغ العنان ، وسارت بذكره الرواحل والركبان ، لكن كلّ ذلك لم يُحرّك في الخُشب المسنّدة الشّعور والأجفان.
ومن الأزل لايزال الليثُ دالاّ عليه زئيره ، وعلى الماء النمير خريره، فلاغرو أنْ يكتسح يوما الحصون والبنيان ليُشيّد دولة الورد والريحان، ويهدم دولة الشّوك والغربان.
وقديما قيل: وشِبه الشيء مُنجذب إليه، وأخو الفضل هو المُعوّل عليه..
فَعوّلوا دوما على الفارس النبيل، ولاتُعوّلوا على البغل الهزيل.

نشر في الموقع بتاريخ : الثلاثاء 20 جمادى الأول 1439هـ الموافق لـ : 2018-02-06

التعليقات
عبد الرحمن
 تشكر يا سيادة الكاتب على هذا المقال الر ائع و الرائع جدا جدا جدا ، رغم اقتضابه و اختصاره. فمقالك هذا شبيه بشمعة في وسط ظلام دامس حالك، كشفت عن البوم و الغربان و الخفافيش، و أظهرت سوأة الجميع، وجعلتهم عراة أمام الحقيقة الساطعة سطوع الشمس في رابعة النهار.كان الله في عونك وعون يراك الذي يتدفق أصالة وكرامة و عزة وشرف و وطنية. دمت و دامت العملة الجربوعية عملة وطنية فوق كل العملات الزائفة المزيفة.شكرا جزيلا.  


البشير بوكثير
 الشكر موصول لك أخي عبد الرحمن .. ياصاحب اليراع الماتع والفكر الوضيء الساطع.. هي كلمات كان لزاما عليّ أن أصدع بها في زمن طغت فيه العملات المزيفة على العملات الأصلية النادرة للأسف..
لكن يقينا المستقبل والحاضر للعملةالجربوعية وحدها لأنهاالأنقى والأبقى.
سلسال ودّ وباقة ورد سيدي عبد الرحمن. 


الغريبة
 لقد أصبت وأبدعت وانصفت شاعرنا المغوار، الف الف شكر لك أستاذ بوكثير.. 


عبير البحر
 و يظل الرئبال أسدا ..شكرا لك يا من نُبتَ عنا في التعبير عما أوجع شاعرنا و آلمنا 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
في الحاجة إلى زعيم... جزائر 2018
بقلم : سمير عباس ( طالب دكتوراه في الأدب)
في الحاجة إلى زعيم... جزائر 2018


الحركة الاصلاحية و التربيو بمطقة عزابة بسكيكدة
الدكتور : وليد بوعديلة
الحركة الاصلاحية و التربيو بمطقة عزابة بسكيكدة


اضاءة على رواية "فيتا .. أنا عدوة أنا " للروائية ميسون أسدي
بقلم : شاكر فريد حسن
اضاءة على رواية


أرض تسكن الماضي
بقلم : الشاعر جلاوي محمد
أرض تسكن الماضي


لسَعَاتُ..اللوْم.. وطعَناتُ الْعِتابِ.!! / الحلقة: 03
بقلم : محمد الصغير داسه
لسَعَاتُ..اللوْم.. وطعَناتُ الْعِتابِ.!! / الحلقة: 03


حفريات دلالية في كتاب ” الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي ” لــدكتور عمارة ناصر
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
حفريات دلالية في كتاب ” الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي ” لــدكتور عمارة ناصر


بين غيابين: (الذين عادو إلى السماء) مهرجان شعري بامتياز
الدكتور : عاشور فني
بين غيابين: (الذين عادو إلى السماء) مهرجان شعري بامتياز


بيت الشعر الجزائري بالبويرة يحي أربعينية شهداء الطائرة المنكوبة
عن : خالف دحماني .
بيت الشعر الجزائري بالبويرة يحي أربعينية شهداء الطائرة المنكوبة


كأس الردى
بقلم : سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"
كأس الردى


يا ابن التي....؟ !
بقلم : سعدية حلوة - عبير البحر
يا ابن التي....؟ !




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com