أصوات الشمال
الثلاثاء 4 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * مهرة الأشعار   * اطروحة دكتوراه بجامعة عنابة عن الشاعر محمود درويش   * المجاهد القائد حسين بـــــــوفــــلاقـــــــة -الذكرى والعبرة-   * د. ماري توتري في غيهب الموت حياة نيرة    * حيِّ القديم   * مسافرة   * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.   * فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية   * قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد   * أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب    * وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!   * شرفات التنهيدة   * الطائفية في رواية الألفية الثالثة:قراءة في رواية "اليهودي الحالي"لعلي المقري.   * رحلة الصيف     أرسل مشاركتك
ألعاب الأطفال بين مخاطر التكنولوجيا ووساطة المرجعيات الاجتماعية
بقلم : د.رقية بوسنان
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 563 مرة ]

تمثل مرحلة الطفولة مرحلة حساسة للتوجيه والتربية والتعليم، وتشرف عليها مؤسسات عدة أهمها مؤسسة الأسرة ثم للمدرسة ثم المسجد، ويفترض أن تقوم هذه الثلاثية بتحديد أجندتها في تنشئة الطفل تنشئة سليمة يتحول معها إلى فرد فاعل في المجتمع حاضرا ومستقبلا، خاصة والمجتمع يشهد تحولات ثقافية وتعليمية توجهها المنظمات العالمية بما تحمله
من قيم سلبية تخالف قيم مجتمعه المحكوم بمنظومة دينية وعرفية كفيلة بالمحافظة عليه.كما يشهد تحولات اعلامية يميزها الانفجار التكنولوجي للوسائل الإعلامية والاتصالية المتعددة
المجالات والمضامين الموجهة وتحديدا المجال والمضمون
الترفيهي الذي يعد الأنسب لجذب الطفل واغراقه في فضائه الذي أصبح ينذر بفوضى الاستخدام واثار هذا الاستخدام الذي وصل إلى حد الادمان والمخاطرة بالنفس وانتهاج أساليب
العنف.

يمكن القول أن تنشئة الطفل وتربيته وتحضيره للحاضر والمستقبل مسؤولية الجميع وخاصة الأسرة والمدرسة والمسجد، وهي مرجعيات اجتماعية تسهر بما توفره من برامج وآليات على حماية الطفل من المخاطر المحدقة به، وبعيدا عن فلسفة التربية ارتأيت أن أنبه إلى ضرورة مراقبة الطفل ومرافقته في استخدامه للتقنيات الاعلامية والاتصالية من حواسيب ولوحات محمولة وهواتف ذكية تتوفر على مضامين وبرامج ترفيهيه فيها ما ينفع وفيها مايضر، يتحول معها الطفل الى مدمن فتتأثر حياته ووضعيته الاجتماعية والنفسية والتعليمية.
فالكثير من الأسر تشتكي من امراض التوحد ومن عنف اطفالها ومن فشلهم ورسوبهم في المدرسة، بل نطالع في الاونة الأخيرة محاولات للانتحار بعد ظهور لعبة الحوت الأزرق ولعبة مريم، وهو الشيئ الذي ينذر بفوضى استخدام التقنيات ومضامينها وبرامجها وابتعاد المؤسسات المرجعية عن تصدر فعل التربية والتوجيه والتعليم.
إن من شأن تراجع الوساطة الأسرية والمدرسية والمسجدية عن حقل المراقبة والتربية والتوجيه سيخلق جيلا تتجسد فيه جميع أنواع الأوهام، ومنها وهم الحياد ووهم الفردية ووهم الطبيعة البشرية التي لا تتغير وهي جملة الأوهام التي كرستها العولمة الثقافية الغربية ومكنت لها جميع وسائل الاعلام والتكنولوجيا الحديثة، فالمسؤولية مضاعفة واستراتيجية المواجهة يجب أن تدرس باتقان من أجل تنشئة جيل يحمل هم التطوير والتنمية المجتمعية بدل الاغراق والاستغراق في مجال الترفيه الذي حددته الرؤية النبوية في ساعة فساعة وليس في الادمان إلى درجة الافلاس الروحي الذي يجر إلى نكبات وانات نحن في غنى عنها.

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 10 ربيع الثاني 1439هـ الموافق لـ : 2017-12-28



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
فهل رحلت أمي ياترى.. ؟
بقلم : سعدي صبّاح
فهل رحلت أمي ياترى.. ؟


رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض
بقلم : سوابعة أحمد
رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض


بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل
بقلم : احمد الشيخاوي
بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل


المسافرة
بقلم : وسيلة المولهي
المسافرة


شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.
بقلم : طهاري عبدالكريم
شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.


فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
بقلم : نبيل عودة
فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية


قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد
بقلم : إبراهيم مشارة
قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد


أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب
بقلم : حمزة بلحاج صالح
أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب


وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!
بقلم : محمد الصغير داسه
وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!


شرفات التنهيدة
بقلم : أ/عبد القادر صيد
شرفات التنهيدة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com