أصوات الشمال
الثلاثاء 6 جمادى الأول 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * تعريف بالمخترع بلقاسم حبة صاحب 1100 إختراع بأمريكا   * سيدي محمد الغزالي   * ماذنب الخليل   * ألف مبروك الأستاذ رواني بوحفص فاروق شهادة الدكتوراه في التدقيق بجامعة تلمسان بالعرب الجزائري 2018    * الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يصدر كتاب: « عبد الملك مرتاض:المفكر الناقد »    * بيان    * قراءة في المسار الإبداعي عند محمد مفلاح   * خبر ثقافي اتحاد الكتاب الجزائريين    * الساق فوق الساق في ثبوت رؤية هلال العشاق   * عودة الأستاذ مسعود بومعزة عميد معهد الأندلس بشيلتغايم ستراسبورغ فرنسا وإستناف نشاطه بخير   * ندوة احاديث العشيات    * رشيد موزاوي مخترع جزائري يخترع برنامج الأول من نوعه عالميا يكشف عن الكذب   * ومن وحي المدرج   * "كتاب القول الأوسط في أخبار بعض من حَلَّ بالمغرب الأوسط"   * وتعلم كــــم أنت عندي   * حُقَّ لنا   * يا فتى لك في ابن باديس قدوة   * تعريف بالكاتب الجزائري مالك شبل    * دروب شائكة (ق.ق.ج)   * صحافي إسرائيلي ينتحل شخصية "ناشط إسلامي" ويفبرك حلقات وثائقية عن "الخطر الإسلامي " في الغرب !!    أرسل مشاركتك
الْقدْسُ لنَا..ودَاعًا يا نضَال..!!
بقلم : محمد الصغير داسه
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 243 مرة ]

.تُسْمِعُ نفْسَهَا زَفيرًا، شَهقاتُهَا تَتَعَالَى مُتَتاليَّة كالعَوِيل.. شَاردَة الرُّوح، دَامِعَة الْعَينَيْن، مَصْدُومَة مِنْ هَول الْهَوْل، ودَاعًا يَانِضَال..!! القدسُ لنَا..! وللأرْضِ وجَعٌ..وللحَجَارَةِ أزِيزٌ..وللحُلم خَيَالٌ يتمَدَّدُ..والْمَسَافَاتُ تَتقَارَبُ وتتَبَاعَدُ..يَالهَذا الكَوْن.. يَارَبُّ..ارْحَم شَعْبًا اعْزلاً مُحَاصَرًا..ياجُرُوحاً نَازفِاتٌ ارْفُضِي الأوْغَادَ، الْعَنِيهِمْ لعْنًا كَثِيرًا..انْفجِري بُرْكَانًا..اسْمِعِيهِم صَرخَة أمّ ثاكلةً مُضَمّخَةٍ بِرَذَاذِ الْفَقدِ وَالْحَنِينِ

تمْشِي يبطئٍ مُترنِّحَةً..مَغمُورَةٍ بأحْزَانِ مِحْنتِهَا..تجُرُّ أتْعَابَهَا أشْلاَءً مُمَزَّقَة.. في يَدِهَا قارُورُة مَاءٍ وكُسَيْرَة جَافَّةٍ، قلبُها مُعلقٌ بابْنِهَا، الشَّارعُ ضَّاجٌ. صَاخِبٌ.. حَزينٌ ..يتأرْجَحُ فِي الْعَتمَة، الطريقُ مُخِيف ٌ مُتعَرَّجً..الاطفَالُ مُطارَدُونَ كَالعَصَافِيرِ خَلفَ الْمَتارِيس..يَتهَافتُونَ.. يَترَاكضُونَ.. يرْشُقُون عِصَابَات صَهْيُونَ بالحِجَارةِ والسَّكاكين، تسْأل عَنْ ابْنِهَا {نِضَال} تتقدَّمُ نحْوسَاحَةِ الْفِدَاء فَاغِرَةً فَمَهَا..مُرْتعِشَةً..تُمْعِنُ النَّظَر..يَا إلَهِي..مَاذَا يَحْدُثُ..؟! هُنَاكَ جَرْحَى يمُوتُونَ ببُطءٍ، سيَّارَةُ الاسْعَافِ متوَقَفَةٌ.. تُمْنعُ أنْ تقتِرَبَ مِنْ المُصَابِينَ، هوَذَاكَ ابْنُهَا مُضرَّجٌ بالدِّمَاءِ يَتَمَلْمَلُ، يَتوَجَّعُّ.. يا وَيْلتاهُ..! كيْفَ الوُصُولُ إليْهِ، وَمَثَارُ النَّقْعِ فَوْقَ الرُّؤْوسِ {1}، تفتحُ ذِرَاعَيْهَا لِعَصْفِ الرِّيح..نِضَال يَفْترشُ الارْضَ بدُونِ غِطاء ! ترْتَشِفُ دَمْعَهَا، تتخَضَّل عَيْنَاهَا.. تُحَاولُ أنْ تتخَطَى الْحَواجز، ذِئَابٌ مُكَشَّرَةٌ عن أنْيَابِهَا..يَمنعُونَهَا بِقوَّة السِّلاح والقلبُ مَفْطُورٌ..لايَدَعُونَهَا تدْنُو مِنْ ابْنِهَا خَطوَةً، يقفُ نِضَالٌ عَلى ركبَتيْه يَرْتَعِشُ، صَوْتهُ يُلَجْلجُ فِي مِحْرَابِ الرَّهْبَةِ، يَتَعَلْثَمُ فِي نُطقِ الكلمَاتِ، أسْناَنُهُ تَتدَلَي كاللآلئ، الْحُرُوفُ تَترَاقَصُ..تتزَاحَمُ فِي احْضَانِ الطبِيعَةِ المُعَبَّقةِ بأنْفَاسٍ الشُّهَدَاء، لايَنفعُ أنْ يَرْفَعَ رُكْبَتيْهِ حَتَّى وإنْ حَاوَلَ، يَصْدَح ُالعَنْدَلِيبُ بعَذْبِ الكلمَاتِ، فِلسْطِينُ اقْصُوصَة حُبَّ يعْشَقُهَا، مْنْ اجْلِ الْقُدْسِ نَزْحَفُ.. نَمْشِي دُرُوبَ الْمَوْتِ حُفَاةً، ويصْرُخُ: أمِّي زَغْردِي.. فابْنُكِ الشَّهْمُ شَهِيداً..لاتقتَربِي مِنَ الهَمَج والهَوَج..ابْقيْ حيْثُ أنْتِ رَجَاء.. أمّاهُ..! ابْنُكِ شهِيداً لاتحْزَنِي..القدْسُ لنَا..الله ُاكبَر..ينْبَعِثُ اللهَبُ الحَارقُ كالْخِيّانَة، يتهَاطلُ الجَمْرعَلى الرَؤُوسِ..تَغمُرُهُم الغازَاتُ السّامَّة..تَصْفَعُهُم رِيَّاحُ الْيَأسِ غبارًا أسْوَدَا.. ربَّاه..! الغُصْنُ الطريُّ ..ينْكسِرُ.. يَسْقطُ..يسْكنُ الرَّصَاصُ جَسَدَهُ، يحْتَضِنُ التُّرْبَة يَلثُمُهَا، تتقدَّمُ مِنْهُ والرَّأسُ حَاسِراً..تلفُّهُ بعَباءَتِهَا كمَا تلفُّ الشرْنَقة الفرَاشَة..تَرْتَطِمُ بِأنِينِ الْجَرْحَى، ينْهَالُونَ عليْهَا ضَرْبًا مُبْرَحًا بالهَرَاواتِ والرَّكلاتُ وأعْقابِ البَنادِقِ..يُدْمُون وَجْهَهَا مُعَفّرِاً بتربْة الْمَكَانِ، تُقَاوِمُ وتَسْقُطُ ولاتُبَالي..تَنْثَنِي عَلى الوَجَعَ والرِّيحُ كامِنَة..تسْتغْفِرالله.. الحُزْنَ طوَّقهَا والغَضَبُ العَارمُ قادِمٌ..تَتنَفسُ دَمًا مَمْزوجًا بالدمُوع والغازَاتِ، تبْتلِعُ دُخَّانًا أزْرَقًا،..تُسْمِعُ نفْسَهَا زَفيرًا، شَهقاتُهَا تَتَعَالَى مُتَتاليَّة كالعَوِيل.. شَاردَة الرُّوح، دَامِعَة الْعَينَيْن، مَصْدُومَة مِنْ هَول الْهَوْل، ودَاعًا يَانِضَال..!! القدسُ لنَا..! وللأرْضِ وجَعٌ..وللحَجَارَةِ أزِيزٌ..وللحُلم خَيَالٌ يتمَدَّدُ..والْمَسَافَاتُ تَتقَارَبُ وتتَبَاعَدُ..يَالهَذا الكَوْن.. يَارَبُّ..ارْحَم شَعْبًا اعْزلاً مُحَاصَرًا..ياجُرُوحاً نَازفِاتٌ ارْفُضِي الأوْغَادَ، الْعَنِيهِمْ لعْنًا كَثِيرًا..انْفجِري بُرْكَانًا..اسْمِعِيهِم صَرخَة أمّ ثاكلةً مُضَمّخَةٍ بِرَذَاذِ الْفَقدِ وَالْحَنِينِ، تَفْتَحُ بَابَ لهْفتِها..وقد انْطَفأت شَمْعَةً مِنْ شُمُوعِهَا، تقِفُ شَامِخَةً.. هِيَّ الشَّمْعَة تُضِيئُ الأفُقَ..تُفتشُ عَنْ مَفاتِيحَ بيْتهَا فِي عُيُونِ الطغَاةِ والْعُمَلاَء. القدْسُ لنَا...وَدَاعَا يَانِضَال..!!
...............................................
{1} بشار بن برد

نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 2 ربيع الثاني 1439هـ الموافق لـ : 2017-12-20



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

ايام لها حضور بالتاريخ

17 أكتوبر 1961 اليوم الوطني للهجرة

.
مواضيع سابقة
الساق فوق الساق في ثبوت رؤية هلال العشاق
السيد : زيتوني ع القادر
الساق فوق الساق في ثبوت رؤية هلال العشاق


عودة الأستاذ مسعود بومعزة عميد معهد الأندلس بشيلتغايم ستراسبورغ فرنسا وإستناف نشاطه بخير
بقلم : الاستاذ بامون الحاج نورالدين
عودة الأستاذ مسعود بومعزة عميد معهد الأندلس بشيلتغايم ستراسبورغ فرنسا وإستناف نشاطه بخير


ندوة احاديث العشيات
بقلم : جيلالي بن عبيدة
ندوة احاديث العشيات


رشيد موزاوي مخترع جزائري يخترع برنامج الأول من نوعه عالميا يكشف عن الكذب
بقلم : الكاتب عبد الكريم الجزائري
رشيد موزاوي مخترع جزائري يخترع برنامج الأول من نوعه عالميا يكشف عن الكذب


ومن وحي المدرج
الدكتور : بدرالدين زواقة
ومن وحي المدرج


"كتاب القول الأوسط في أخبار بعض من حَلَّ بالمغرب الأوسط"
بقلم : علجية عيش



وتعلم كــــم أنت عندي
بقلم : اسماعيل عريف
وتعلم كــــم أنت عندي


حُقَّ لنا
بقلم : فردوس جبّار
حُقَّ لنا


يا فتى لك في ابن باديس قدوة
بقلم : : جمال الدين خنفري
يا فتى لك في ابن باديس قدوة


تعريف بالكاتب الجزائري مالك شبل
بقلم : الكاتب عبد الكريم الجزائري
تعريف بالكاتب الجزائري مالك شبل




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com