أصوات الشمال
الأحد 13 محرم 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الحرية لرجا اغبارية    *  غنيمة للحوت ال/"يسرق".   * أصدار جديد من مجلة جامعة سكيكدة يبحث في قضايا المجتمع والادب   * الإتحاد الوطني للشعراء الشّعبيين الجزائريين    * شعراء معاصرون من بلادي الشاعرحسين عبدالله الساعدي تقديم / علاء الأديب   * من ذكريات أحد مرابد الزمن الجميل.//نزار قباني//بقلم علاء الأديب   * موسيقى ( رقصة الأطلس ) المغربية / حين يراقص ( زيوس ) الإلهة (تيميس ) / الإكليل الدرامي الموسيقي   * فرعون وقصة ميلاده الالهي   * .ا لـــــــذي أسـعد القـلب..   * الشاعرتان اللبنانية نور جعفر حيدر والعراقية مسار الياسري تفوزان بجائزة سعيد فياض للإبداع الشعري للعام 2018*   *  كلمة عزاء لتيارات التنوير العربي المزيف و سرابها و حلمها في إبعاد القيم عن معيوشنا    * الأستاذ الدكتور موسى لقبال ... أستاذ الأساتذة و شيخ مؤرخي الجزائر في التاريخ الإسلامي   * ما الأدب؟ سؤال سريع ومختصر وخطير..   * أحاديث سامي وسمير 2: رائحة التفّاح   * ندوة وطنية حول فكر و نضال العقيد محمد الصالح يحياوي   * بين كفّين.!   * أدباء منسيون من بلادي / الشاعر زامل سعيد فتاح    *  صابرحجازي يحاور الشاعرة والناشطة اليمنية مليحة الأسعدي   * المفارقة في الرواية الجزائرية دراسة تطبيقية للباحث الدكتور شريف عبيدي   *  لماذا يضحك "هذان"؟؟؟    أرسل مشاركتك
ضحايا الزعاطشة .. جرائم حرب فرنسا / ندوة تاريخية .. تنظيم المتحف الجهوي للمجاهد ( بسكرة ) بالتنسيق مع جمعية الزعاطشة الثقافية
بقلم : الأستاذ:جمال الدين خنفري
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 877 مرة ]
فعاليات الندوة

ضحايا الزعاطشة .. جرائم حرب فرنسا / ندوة تاريخية .. تنظيم المتحف الجهوي للمجاهد ( بسكرة ) بالتنسيق مع جمعية الزعاطشة الثقافية

في سياق إحياء ذكرى مقاومة واحة الزعاطشة 1849 م نظم المتحف الجهوي للمجاهد العقيد محمد شعباني ( بسكرة ) بالتنسيق مع جمعية الزعاطشة الثقافية بتاريخ 26/11/2017 م ندوة تاريخية تحت عنوان " مقاومة الزعاطشة .. جرائم إبادة في حق شعب أعزل " بحضور جمهور غفير من مختلف أطياف المجتمع وقد أدار الندوة ثلة من الأساتذة الأفاضل الذين رافعوا بمناسبة هذه الذكرى التاريخية بمداخلات قيمة أبرزت تاريخ مقاومة الزعاطشة في التصدي للاحتلال الفرنسي و مدى استبسال أهالي الواحة في الذود عن حماهم بكل ما أوتوا من قوة بقيادة المجاهد المغوار الشيخ أحمد بوزيان. و قد أشاروا في مداخلاتهم إلى وحشية الاحتلال الشرسة و رعونته الفظيعة في مواجهة المقاومة حيث كانت الأوامر تقضي بإبادة الواحة عن آخرها بمن فيها من الأهالي بالإضافة إلى قطع كل أشجار النخيل كما أعطيت الأوامر إلى الجنود بفصل رؤوس المقاومين الأشاوس الشيخ بوزيان ونجله ورفيقه الشيخ الحاج الدرقاوي عن أجسادهم. و تعقيبا على هذه الجرائم الشنيعة أشار الدكتور نصر الدين مصمودي رئيس شعبة التاريخ بجامعة بسكرة بتهكم واضح إلى مواقف فرنسا المتناقضة التي تتبنى شعار حرية، مساواة، أخوة و تعلن أن رسالتها في الجزائر مضامينها حضارية محضة في الوقت ذاته ترتكب جرائم حرب بشعة في حق الجزائريين متسائلا: أليس هذا الأمر بالمقرف حقا ؟ وأكد مصمودي في مداخلته المعنونة بـ ( ثورة الزعاطشة من خلال الوثائق الأرشيفية ) أن مقاومة الزعاطشة محطة مفصلية و بداية تحول في تاريخ المقاومات الجزائرية مذكرا أن أهل الزعاطشة لما أحسوا بالظلم الذي تنتهجه فرنسا ضدهم بتعسف إجبارية تسديد الديون التي على عاتقهم وفي حالة عجزهم عن إمكانية تسديدها تعمد إلى مصادرة أراضيهم فهبوا كرجل واحد توحدهم كلمة ( الله أكبر ) لمقاومتها وقد انتهت المعركة بخراب شامل للزعاطشة دون استسلام أهلها البواسل. أما الأستاذة حورية ومان من جامعة عين الدفلى التي كانت أول المتدخلين فقد جاءت مداخلتها تحت عنوان " ثورة الزعاطشة الأسباب و المراحل و النتائج " فعن الأسباب أوضحت أن الإجراءات الجائرة و التعسفية التي مارسها الجيش الفرنسي في حق الأهالي بحقد و كراهية كانت الدافع إلى قيام ثورة الزعاطشة. أما عن المراحل التي مرت بها الثورة فقد حصرتها في مرحلتين أساسيتين :
ـ مرحلة القوة التي تميزت بها الثورة في مراحلها الأولى في مواجهة جبروت العدو.
ـ مرحلة الضعف و الانهيار الذي اعتراها جراء الحصار الذي ضرب عليها رغم صمودها.
فأما عن النتائج التي ترتبت عن هذه المقاومة أكدت المتدخلة بشأنها قائلة: أنها قد تمثلت في تدمير الواحة عن آخرها و إعدام المقاومين بوحشية.
وقبل اختتام الندوة ألقى الشاعر الكبير أحمد جلال مقاطع شعرية من ديوانه " ملحمة الزعاطشة " ثم تلاه الشاعر الشعبي محمد سعدي بقصيدة حول الثورة
و نذكر أنه على هامش الندوة تم تنظيم معرض ضم مجموعة من الخرائط السكرية و صور للمقاومة و كتب تاريخية و دواوين شعرية و بقايا مخلفات مختلفة.
كما نشير إلى مفاجأة الندوة التي كانت عبارة عن لوحة فنية في قمة الإبداع هدية الفنان التشكيلي أحمد ياسين مغناجي التي جسد من خلالها بشاعة إرهاب فرنسا في مشهد قطع رؤوس زعماء المقاومة.











نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 12 ربيع الأول 1439هـ الموافق لـ : 2017-11-30



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
.ا لـــــــذي أسـعد القـلب..
الشاعر : حسين عبروس
.ا لـــــــذي أسـعد القـلب..


الشاعرتان اللبنانية نور جعفر حيدر والعراقية مسار الياسري تفوزان بجائزة سعيد فياض للإبداع الشعري للعام 2018*
عن : أصوات الشمال
الشاعرتان اللبنانية نور جعفر حيدر  والعراقية مسار الياسري تفوزان بجائزة سعيد فياض للإبداع الشعري للعام 2018*


كلمة عزاء لتيارات التنوير العربي المزيف و سرابها و حلمها في إبعاد القيم عن معيوشنا
بقلم : حمزة بلحاج صالح
 كلمة عزاء لتيارات التنوير العربي المزيف و سرابها و حلمها في إبعاد القيم عن معيوشنا


الأستاذ الدكتور موسى لقبال ... أستاذ الأساتذة و شيخ مؤرخي الجزائر في التاريخ الإسلامي
الدكتور : جعيل أسامة الطيب
الأستاذ الدكتور موسى لقبال ... أستاذ الأساتذة و شيخ مؤرخي الجزائر في التاريخ الإسلامي


ما الأدب؟ سؤال سريع ومختصر وخطير..
بقلم : الدكتور: عبد الجبار ربيعي
ما الأدب؟ سؤال سريع ومختصر وخطير..


أحاديث سامي وسمير 2: رائحة التفّاح
بقلم : الكاتب طه بونيني
أحاديث سامي وسمير 2: رائحة التفّاح


ندوة وطنية حول فكر و نضال العقيد محمد الصالح يحياوي
بقلم : علجية عيش
ندوة وطنية حول فكر و نضال العقيد محمد الصالح يحياوي


بين كفّين.!
بقلم : وليد جاسم الزبيدي
بين كفّين.!


أدباء منسيون من بلادي / الشاعر زامل سعيد فتاح
بقلم : علاء الأديب
أدباء منسيون من بلادي /  الشاعر زامل سعيد فتاح


صابرحجازي يحاور الشاعرة والناشطة اليمنية مليحة الأسعدي
حاورها : الاديب المصري صابر حجازي
 صابرحجازي يحاور الشاعرة والناشطة اليمنية مليحة الأسعدي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com