أصوات الشمال
الاثنين 10 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  نعزي أمة الضاد   * رسالة الى توفيق زياد    *  صابرحجازي يحاور الاديب الاردني د. وصفي حرب    * الاحتجاجات والسخط المجتمعي ومستقبل نظام الحكم في العراق   * حفل تتويج الأساتذة الجدد للسنة الجامعية 2017-2018 برحاب جامعة باجي مختار –عنابة-   * شهيد الواجب   * ثورة المقلع   * مركزية الهامش في أدب ابراهيم الكوني قراءة في رواية ناقة الله.   * أسئـــلة الحداثة   * حاج حمد و أسئلة تأسيس نظرية للقراءة و بناء المنهج   * ((ألبير كامو..بين نوبل و ثورة التحرير الوطني الجزائرية))   * رَيْحَانَةُ الْقَلْبِ   * ما مصير القوميات تحت ضغوط العولمة؟   * الخصاء   * الحرّيّة ..مقال رأى   * القانون الأسوأ والاخطر في التاريخ    * مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة   *  لمقرّ سكني محطّتان.   * قصيدة _ انا في انتظارك امام هذا الضوء_ سليم صيفي الجزائر    * قصة قصيرة جدا / مدمن    أرسل مشاركتك
سهام الليل لا تخطئ
بقلم : محمد بتش
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 499 مرة ]
محمد بتش

أجل يا أمي...لاتخطئ...لاتخطئ أبدا.ولفّ ذراعيه حول الولد وراح يقبـِّله دون توقـّف.

سهام الليل لا تخطئ

بقلم محمد بتش"مسعود"


كان ساجدا بذلـّة ورجاء,دموعه الحارّة تغسل عينيه ولحيته.الليل البهيم جاثم على جنبات القرية,السّكون يملأ الغرفة الفارغة.....يا إلهي .....ردّ إبني.
مرّ شهر منذ إختفاءه, كلّ يوم ينتظرالليل , ليسجد, ليدعو ربه. عندما تبيّن الخيط الأبيض من الخيط الأسود,صاح الديك,زاد صفير الرّيح.رنّ الهاتف الحزين, جاءت بعض البشائر عن رؤية أحدهم للطـّفل المفقود...لكن ليس الأمر بأكيد.
عندما كان الأطفال يلعبون, كان قلبه ينفطر...ليته كان معهم بقهقهته العاليـّة, بخفـّة ظلـّه,يحاول كبت دموعه لكن ...هيهات له.
من على المنبر قال الإمام...أدعوا ربّكم تضرّعا وخفية...أدعوا الله أن يعيد الطـّفل لأهله.
الغبار يملأ الأفق الممتد,إحتمى الجميع في بيوتهم,أوصدت الأبواب,خشعت الأصوات وتطايرت حبـّات الغبار والأوراق الخضراء وبلغت القلوب الحناجر.دقائق معدودة ولاحت في الأفق زرقة السماء,لقد عادت الحياة من جديد.
قال كبير القرية..لا تحزن يا رجل...ثق بالله سيعود إبنك قريبا.جاء صبية صغار وقالوا ..يا عمّ متى سيعود؟شوقنا له زاد.
أدعوا ربّكم...أدعوا ربّكم ببراءتكم.لقد أحسَّ بفسحة فرح تجثم على صدره,لم يشعر بهذا منذ أكثر من شهر,يارب...تفاءلَ خيرا هذه المرّة.
عندما إنفلق الصبح ولاحت أشعـّة الشمس,كانت الأمّ تعجن خبز الشعير بيدين متعبتين لفـّهما وهن شديد.
تعالى الصّراخ في الخارج...صاح أحدهم...لقد عاد الولد...لقد عاد الولد.قالت الأم..عادت البسمة وقهقهة الولد العاليـّة ستملأ القرية.
سهام اللـّيل لا تخطئ أبدا يا ولدي.
كان الولد يداعب لحية والده التي غسلتها دموع الفرح.أجل يا أمي...لاتخطئ...لاتخطئ أبدا.ولفّ ذراعيه حول الولد وراح يقبـِّله دون توقـّف.

نشر في الموقع بتاريخ : السبت 22 صفر 1439هـ الموافق لـ : 2017-11-11



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
أسئـــلة الحداثة
الدكتور : عبد الله حمادي
أسئـــلة الحداثة


حاج حمد و أسئلة تأسيس نظرية للقراءة و بناء المنهج
بقلم : حمزة بلحاج صالح
حاج حمد و أسئلة تأسيس نظرية للقراءة و بناء المنهج


((ألبير كامو..بين نوبل و ثورة التحرير الوطني الجزائرية))
السيدة : زاهية شلواي
((ألبير كامو..بين نوبل و ثورة التحرير الوطني الجزائرية))


رَيْحَانَةُ الْقَلْبِ
الشاعر : احمد الشيخاوي
رَيْحَانَةُ الْقَلْبِ


ما مصير القوميات تحت ضغوط العولمة؟
بقلم : أمال مراكب
ما مصير القوميات تحت ضغوط العولمة؟


الخصاء
بقلم : سمير عباس
الخصاء


الحرّيّة ..مقال رأى
موضوع : ‏ابراهيم امين مؤمن
الحرّيّة ..مقال رأى


القانون الأسوأ والاخطر في التاريخ
بقلم : شاكر فريد حسن
القانون الأسوأ والاخطر في التاريخ


مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة
بقلم : علجية عيش
مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة


لمقرّ سكني محطّتان.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                                         لمقرّ سكني محطّتان.




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com