أصوات الشمال
الاثنين 6 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"   * 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير   * شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري    * أنا و الآخر   * الودّ المعرفي   * قصائد نثرية قصيرة   * لضَّاد و نزف الرَوح   * قصة قصيرة جدا / كابوس   * للحرية عيون مغمضة   * مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!   * عادل عبد المهدي   * استعجلت الرحيل   * بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟    أرسل مشاركتك
تمرّدٌ
بقلم : شعر: محمد جربوعة
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1221 مرة ]
الشاعــر محمد جربوعة

إني امرؤ مولعٌ بالحسنِ أَتْبَعُهُ
لا حظّ لي فيه إلا لذة ُ النظرِ
عمر بن أبي ربيعة

سأعشقكِ الآنَ .. واليومَ عصرا
سأعشق - إن عِشتُ- في الغيدِ أخرى

وبَعد غدٍ .. للخميس مساءً
سأعشقُ - رغم جنونكِ- عشْرا

ويمكنني أن أحبّ بلادا
منَ الفاتنات .. وأخلصَ عُمْرا

وإن أنت أمهلتِني نصفَ شهرٍ
سأعشقُ خمسينَ.. شفعا ووترا

سأعشق خمسينَ أحلى فتاة
جهارا نهارا، وخمسينَ سرّا

سأعشقُ صيفا .. خريفا .. شتاءً
وأعشق بحرا وأعشق برّا

وسوف أحبّ النساء بذوقٍ
على اللونِ .. شُقرًا وسودا وسُمْرا

قصيراتِ شَعر.. طويلات شعرٍ
وأعشقُ كبرى ووسطى وصغرى

وأبني لكلّ جميلة ثغرٍ
بقلبي من الذهب الحرّ قصرا

وإن شاخ قلبي .. سأعشق شهرا
وأرتاحُ مِن تعب العشقِ شهرا

أنا لست أخجل .. هذي ضلوعي
ولستُ أقدّم في الحبّ عذرا

وما عيبُ مَن كان بين نجومٍ
بعدّ نجوم السماواتِ بدرا

وقلبي ولا تسأليني ( لماذا ؟ )
كرمّانةٍ ..لستُ أكذبُ.. حَمْرا

فإن ضاق مترا بحبّ جديدٍ
لأجل الجديدةِ يزدادُ مترا

وأغلى قلوبِ المجانين قلبي
ويزداد بالحبّ والشّعرِ سِعرا

ضربتِ عليّ سياجا شديدا
وأوقدتِ حولي بشككِ جمرا

أنا أتحدّاك ..فلتمنعيني
غدا تعرفينَ الحقيقةَ .. صبرا

أنا لستُ عِقدا بجيد فتاةٍ
تريدُ لحضرتها الشعرَ حَصْرا

أنا لست صبّاب خمرِ أميرٍ
لأملأ لابنته الكأس خمرا

أنا لستُ عبدا لغيرة أنثى
تشمّ القصائد صبحا وظُهرا

فماذا سأكتبُ - بالله قولي -
إذا لم أكنْ في القصائدِ حُرّا ؟

أنا هكذا .. من صبايَ شقيٌّ
وأغرق في الحسن إن كان شبرا

أحبّ الجمال .. وتعشق روحي
ذواتِ الخلاخلِ.. كحلا وعطرا

وقلبي جريءٌ..جريءُ كذئبٍ
وحين يرى الحسنَ يغدرُ غدرا

ونقطة ضعفي عيون الصبايا
وأنت بها دون غيرك أدرى

ولا بدّ لي مِن عيون الصبايا
ذوات الجَمالِ.. لأكتبَ شعرا


الخميس 19 تشرين الأول - أكتوبر 2017 م

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 30 محرم 1439هـ الموافق لـ : 2017-10-20

التعليقات
رضا خامة
 لا تمرّدَ إلاّ مِنْ شاعِر !
.
.
تحيّاتي الكبيرات 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير
بقلم : علجية عيش
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير


شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري
بقلم : شاكر فريد حسن
شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري


أنا و الآخر
بقلم : حفصة موساوي
أنا و الآخر


الودّ المعرفي
بقلم : د: ليلى لعوير
الودّ المعرفي


قصائد نثرية قصيرة
الشاعر : محمود غانمي سيدي بوزيد - تونس
قصائد نثرية قصيرة


لضَّاد و نزف الرَوح
بقلم : فضيلة معيرش
لضَّاد و نزف الرَوح


قصة قصيرة جدا / كابوس
بقلم : بختي ضيف الله المعتزبالله
قصة قصيرة جدا / كابوس


للحرية عيون مغمضة
بقلم : د. محمد سعيد المخلافي
للحرية عيون مغمضة


مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!
بقلم : حمد الصغير داسه
مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!


عادل عبد المهدي
بقلم : علاء الأديب
عادل عبد المهدي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com