أصوات الشمال
الخميس 6 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة   *  لمقرّ سكني محطّتان.   * قصيدة _ انا في انتظارك امام هذا الضوء_ سليم صيفي الجزائر    * قصة قصيرة جدا / مدمن   * مهرة الأشعار   * اطروحة دكتوراه بجامعة عنابة عن الشاعر محمود درويش   * المجاهد القائد حسين بـــــــوفــــلاقـــــــة -الذكرى والعبرة-   * د. ماري توتري في غيهب الموت حياة نيرة    * حيِّ القديم   * مسافرة   * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.   * فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية   * قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد   * أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب     أرسل مشاركتك
ستــــــــــائر من وجــــــــــــــع...
بقلم : نجاع سعد
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 516 مرة ]
.

.



يوم الثلاثاء ؛ هو اليوم الذي لايعجبه دائما ؛ عادة مايسميه اليوم المشؤوم؛ فقَدَ فيه والدته ؛ وفارقته أروع إنسانة عرفها؛ عندما يأتي هذا اليوم يتدثر بغطاءه الشتوي؛ ويرقب الشمس من شباك النافذة مختفيا بستائرها؛ يلازمه التَوحّدْ طيلة هذا اليوم؛ لايكلم أحدا؛ لا يأكل؛ لايشرب؛ بل يتعاطى السيجارة تلو الأخرى ليسبح في دخان غربته وجنونه؛ أشياء كثيرة تذكره بوالدته التي لم يلبث معها غير سنين عددا ؛وحين اشتد عظمه ونضج عقله لم يجدها؛ فمد يده إلى ظلمة قاتلة؛ تسلّمتها تلك الفتاة الجميلة لتنتشله من غياهب الحزن وراحت ترفُلُ به عمرا جديدا؛ أيقظته من الشرود والضياع ؛راقصته إلى آخر نقطة من المعمورة ؛ سلّمته ريح عشقها ؛ وأحلامها الصبيانية؛ حققت معه الكثير من لأمنيات التي حسبتها ذات يوم باهتة فقط؛ أنسته فراق والدته الموجع وغرست فيه زهرة عمر جديد سقتها برحيق غرامها وعشقها السرمدي الشجاع الذي تحدت به العالم؛ ظلّ طفلا صغيرا يقتات من عطفها ويلبس من حُلَيْ إبتسامتها ويرتشف من فنجان عمره الذي أينع بوجودها كما يرتشف ذلك الجالس على شرفة منزله...
لكن لم يكن سعيدا إلا ليشقى بقية العمر؛ كانت الأيام تنافسه عُنوة على السعادة؛ لتقتص من عمر حبيبته المزهر فتداعب جسدها الممتلئ بأخاديد الحب والسعادة تبحث عن علّة تقعدها الفراش؛ فتلون وجهها ومال جسدها الجميل إلى النحافة ؛ أصبحت هزيلة تذروها رياح الحياة إلى عالم آخر...
رحلت ذات ثلاثاء كما رحلت والدته؛ لازال متدثرا بغطاءه الشتوي ذاك؛ تشابهت أيامه ولياليه؛ عانقها في السماء السابعة ورحلا سوية إلى الرفيق الأعلى...

نشر في الموقع بتاريخ : الثلاثاء 23 ذو القعدة 1438هـ الموافق لـ : 2017-08-15



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
حيِّ القديم
شعر : محمد محمد علي جنيدي
حيِّ القديم


مسافرة
بقلم : فضيلة بهيليل
مسافرة


الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)


الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية
بقلم : الأستاذ الحاج. نورالدين بامون
الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية


فهل رحلت أمي ياترى.. ؟
بقلم : سعدي صبّاح
فهل رحلت أمي ياترى.. ؟


رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض
بقلم : سوابعة أحمد
رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض


بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل
بقلم : احمد الشيخاوي
بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل


المسافرة
بقلم : وسيلة المولهي
المسافرة


شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.
بقلم : طهاري عبدالكريم
شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.


فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
بقلم : نبيل عودة
فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com