أصوات الشمال
السبت 11 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * قصائد نثرية قصيرة 2   * الد/ محمد فوزي معلم: المؤرخون الفرنسيون يرفضون الاعتراف بمصطلح الفترة الرومانية   * ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية   * قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }    * الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15   * نحن والدراسات الثقافية   *  تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02    *  نظرة إلى المرأة.   * قد زارني طيف الحبيب   * الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات    * إنّ كيدكنّ عظيم.   * البسكري الذي قتله فضوله   * الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني   * الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر   * بين تونس ةالعالمية.   * الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين    * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى    أرسل مشاركتك
الساعر (مسلسل شعري)
بقلم : محمد جربوعة
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 714 مرة ]
محمد جربوعة


الحلقة الأولى مع المقدّمة
محمد جربوعة
هي رحلة للبحث عن صبيةٍ تربّت مع الشاعر في قبيلته ، طفلين.. كانتْ أجمل ما رأى حينها وما رأى بعدها إذ شب.. لكنها اختفت .. لتصير حكاية الجدات لأحفادهنّ : (من عشرين سنة...كانت ..ثم لا أثر..).
بعد عشرين سنة يخرج الشاعر باحثا عنها ، طاويا الوهاد والنجود يظلله خيال عينيها ..وتدفعه ريح الشوق إليها..
هي رحلة الصحراء بكل ما فيها من روعة الغروب وتنفس الفجر على المدى الممتد ، ومن ثغاء القطعان عائدة مساء ، ومن قمر الليل يعبر على الخيام هادئا ..ومن أباريق الشاي على الجمر ..ومن همس الهندات على نبع الماء..


مقدمة:
.........
رملٌ، وناقة شاعرٍ يترحّلُ
بين القبائلِ عن فتاةٍ يسألُ
ويقول عنها إنها جنيةٌ
تؤذي برمش عيونها أو تقتلُ
هو يدّعي أنّ الفتاة رهيبةٌ
ما مثلها من جنسها من تذهلُ
إن قيل (بدرٌ ) لم يرُقْ لجنابها
أو قيل عنها ظبية ، لا تقبلُ
مهما تخيّلَ حسنَها متخيّلُ
هيَ منتهى ذاك الخيال، وأجملُ
وقد اختفتْ من خُمس قرنٍ طفلةً
وتضاربتْ أخبارها والمنزلُ
بعضٌ يقولُ تعيش عند قبيلةٍ
تعتاش من صوف الشياه وتغزلُ
والبعض يذكر أنها في أسرةٍ
تفتي وتحكم في الأمورِ.. وتفصلُ
والبعض يحلفُ أنها في جامعٍ
في قرية محجوبةً تتبتّلُ
ولأنها كانتْ صبية حلمهِ
أو أنها الحبّ البريء الأولُ
حلف اليمين بأن يردّ غيابها
أو سوف يبقى هكذا يتجوّلُ
الحلقة الأولى
..................
يمدّ شيخُ القبيلة يده على عينيه متقيا الشمس مستجليا صورة الراكب الذي اقترب من خيمته.. وقد سبقت (الساعرَ) حكايته وتناقل الركبان شعره المجنون ، فتحاشاه الخائفون على القوارير ..ورغم كرم القبيلة وشيخها، رغم ما عرفت به من قرى الضيوف ، إلا أنّ الخوف من شرّ الشعر قد هزّها فارتعشت لمرأى الساعر طالبة إليه المغادرة..
قال شيخ القبيلة :
كنّا الكرامَ على الزمان ولم نزلْ
والناس تضربُ في البلادِ بنا المثلْ
لكننا والحقُّ حقّ يا أخي
نخشى على غيد القبيلة فارتحلْ
أرواحهنّ ضعيفةٌ، إن فوجئتْ
بالشعرِ ذابتْ في الضلوع على عجلْ
فيعشنَ محروقات قلبٍ بالهوى
يخفين أسرارَ التوجّع في المقلْ
نخشى على من أكملت عشرينها
أن تشتكيك...إذا اشتكتكَ فما العملْ؟
وعلى مطلقةٍ تطلّ بعينها
فترى جنونكَ في القصائد يشتعلْ
وعلى عجائزَ سوف تذكرُ أمسها
فيضجّ فيها بعد عمرٍ ما أفلْ
وعلى الأميرة بنتنا ، لو أنها
سمعتك تقرأ بيت شِعر من غزلْ
ستشدّ من فرطِ التأثّرِ شَعرها
من دون خوفٍ من أبيها أو خجلْ
فاحزم متاعكَ .. لست ضيفا عندنا
وارحل جزاك الله عناّ يا رجلْ
........
هامش:
الساعر: كلمة منحوتة من كلمتين هما (الشاعر- السائح)

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 26 شوال 1438هـ الموافق لـ : 2017-07-20



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
قد زارني طيف الحبيب
بقلم : رشيدة بوخشة
قد  زارني طيف الحبيب


الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
الذوق الجمالي فلسفة  تستمد قيمتها من الذات


إنّ كيدكنّ عظيم.
بقلم : علاء الأديب
إنّ كيدكنّ عظيم.


البسكري الذي قتله فضوله
موضوع : الأستاذ الطاهر جمعي
البسكري الذي قتله فضوله


الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني
بقلم : علجية عيش
الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني


الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر
بقلم : طهاري عبدالكريم
الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على  ذكرى ألـ17 أكتوبر


بين تونس ةالعالمية.
بقلم : علاء الأديب
بين تونس ةالعالمية.


الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين
بقلم : شاكر فريد حسن
الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين


الشدة المستنصرية
بقلم : د.محمد فتحي عبد العال
الشدة المستنصرية


اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي
بقلم : سعدية حلوة - عبير البحر
اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com