أصوات الشمال
الأربعاء 5 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة   *  لمقرّ سكني محطّتان.   * قصيدة _ انا في انتظارك امام هذا الضوء_ سليم صيفي الجزائر    * قصة قصيرة جدا / مدمن   * مهرة الأشعار   * اطروحة دكتوراه بجامعة عنابة عن الشاعر محمود درويش   * المجاهد القائد حسين بـــــــوفــــلاقـــــــة -الذكرى والعبرة-   * د. ماري توتري في غيهب الموت حياة نيرة    * حيِّ القديم   * مسافرة   * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.   * فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية   * قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد   * أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب     أرسل مشاركتك
القمح الذي قضى نحبه ..
بقلم : أحمد ختاوي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 522 مرة ]

مرفوقة إلى المآقي التي أدمعت .. فأورقت الحزن والورق والمرق ..

القمح الذي قضى نحبه ..
أقصوصة
أحمد ختاوي / الجزائر

مرفوقة إلى المآقي التي أدمعت .. فأورقت الحزن والورق والمرق ..
ا ..

الارض التي تميد أطفأت كل مصابيحها وهواتفها النقالة
وضعتها على " الصامت " تحسبا لهزة ارتدادية على سلم
المسكوت عنه "

قال الطين للقمح تعال .. امتثل . انساق ..استجاب ..
بكت السنبلة ورفضت هذا الانصياع ..
كان الفلق يخرج من شرنقة " الحب والنوى" وكانت الزوج الميمونة واسمها هكذا "ميمونة" ..
وهكذا يناديها أهل الحي حي "السنابل والزيتون " .. بين الصحراء والتل ..
. ما خطبُك ، قالت قطعة من صلصال كانت جاثمة أمام مهب الشمس
أطيفٌ تحمه أردفتْ ..
؟
أم هو مدّه وجزره يعصفان بك ؟
أم نعيُ على طقوس الاشوريين والبابليين والقبائل الكنعانية ؟
أم هو " المرق " مغموسا بالتريد ..؟
أم هو الشتات في أصقاع من فلق الحب والنوى؟
رد الجمع بالنيابة عنه :
أُصيبَ بجلطة .. لقي حتفه ..
استنهض القمح هممه وهو يحتضر ..
قال : أحتاج إلى قليل من الندم ..
رد أحدهم : ربما تريد أن تقول قليلا من الدم ..
ابتسم القمح . قال بل أريد أن أعيش بكليتين : الصحراء والتل ..
وضعوا كلهم شارة " لايك :: عندما كان القمح يلفظ آخر أنفاسه .. بين صحراء تدمر ومعابر "النقب ...
والشفاه الحمر لمذيعة الربط .. ..

نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 20 رجب 1438هـ الموافق لـ : 2017-04-17



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
حيِّ القديم
شعر : محمد محمد علي جنيدي
حيِّ القديم


مسافرة
بقلم : فضيلة بهيليل
مسافرة


الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)


الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية
بقلم : الأستاذ الحاج. نورالدين بامون
الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية


فهل رحلت أمي ياترى.. ؟
بقلم : سعدي صبّاح
فهل رحلت أمي ياترى.. ؟


رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض
بقلم : سوابعة أحمد
رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض


بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل
بقلم : احمد الشيخاوي
بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل


المسافرة
بقلم : وسيلة المولهي
المسافرة


شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.
بقلم : طهاري عبدالكريم
شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.


فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
بقلم : نبيل عودة
فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com