أصوات الشمال
الاثنين 13 رمضان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * قصص قصيرة جدا   * الفرد والتاريخ في فلسفة جورج بليخانوف   * من سيخلف محمود عباس ..؟؟   * قُمْ يَا صَلَاحُ وَأَنْقِذِ الْقُدْسْ الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم    * جزائر الألم والندم   * المقاهي الأدبية .. مجالس الأنس، ومنبع التثاقف   * لازلتُ ارسمُ وجهك   * الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة من كلية الآداب بجامعة عنابة يُصدر كتاب: «أبحاث ودراسات في أدب الخليج العربي»   * عودة النوارس   * أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام    * أمل مرقس في تسجيل وتوزيع جديدين لأغنيتها القديمة " لا أحد يعلم "    * في الحاجة إلى زعيم... جزائر 2018   * الحركة الاصلاحية و التربيو بمطقة عزابة بسكيكدة   * اضاءة على رواية "فيتا .. أنا عدوة أنا " للروائية ميسون أسدي   * أرض تسكن الماضي   * لسَعَاتُ..اللوْم.. وطعَناتُ الْعِتابِ.!! / الحلقة: 03   * حفريات دلالية في كتاب ” الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي ” لــدكتور عمارة ناصر   * بين غيابين: (الذين عادو إلى السماء) مهرجان شعري بامتياز   * بيت الشعر الجزائري بالبويرة يحي أربعينية شهداء الطائرة المنكوبة   * كأس الردى    أرسل مشاركتك
يوم الأرض
شعر : يوم الأرض
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 729 مرة ]

يوم الأرض
ذهلت من نعيق الغربان
زحفوا كالجراد...
من كل حدب...
من كل صوب...
من كل مكان ...
أتوا على الصحراء و البستان
عل القمم والهضاب
على الحدائق الغناء و الجنان
لم يتركوا برعما...
ولا وردا...
ولا شقائق النعمان...
سفك الدماء عندهم بلا حسبان
أعلنوا في عنجهية... العصيان...
يقولون نحن نتكلم بفصيح البيان
نعمل بالسنة و الشريعة والقرآن
أجيبوني أهذا ما قال الرحمان
***
يخطبون...يصرخون...
يتعللون... يتبجحون...
في البطائح و الميادين يؤكدون
في حماس على المنابر يزعقون...
يقولون وهم يزعمون...
القدس غايتهم...تحريرها يريدون
وهم الطريق يمهدون
يذللون...ييسرون...
للاستعماري؟؟؟
للاسرائيلي...
لليهود...
للفاشي الصهيون...
المعابر لهم يفتحون...
***
على براعم الورد...
و زهور الياسمين...
و الرياحين يعبرون...
أسلاك الشوك يزيحون
بالزعماء يطيحون...
رؤوس الرجال يحصدون...
يهدمون القلاع و الحصون
وهم يزعمون تحرير القدس يبغون
هكذا يقولون...
***
مجزرة حيفا...
القدس...
بلد الشيخ...
دير ياسين...
أبو شوشة...
مدينة اللد...
الطنطورة...
قبية...
قلقيلية ...
كفر قاسم
خان يونس
الكرامة
مخيمات لبنان
صبرا وشاتيلا
المسجد الأقصى
الحرم
مخيم جنين
طيرة
قطار القاهرة
قطار حيفا
الحرم الإبراهيمي
مجزرة رفح
مجزرة حرب غزة
ضاحية بيروت،
نابلس
القاع في مدينة البقاع
---
المجازرالاسرائيلية...
ومسارح الدماء....
بارض العرب تعيدون...
بالعراق...
باليمن...
بالصومال...
بليبيا...
و بالسودان...
وبسوريا مسرحيتها تنفذون
الكل خربوا ويخربون...
يهدمون...
يدمرون...
يصحرون...
وهم يؤكدون...
يقولون...
تحرير القدس يريدون
يرددون...
هي وجهتهم اليها قاصدون
وهم بالأرواح يعبثون...
الاعراض يهتكون...
بالأعراق...
بالأنساب...
بالتراث يلعبون...
وهم يعربدون في سكر ومجون...
***
عكا دمرت... هودت...
أسماء طرقاتها بالعبرية أصبحت
هوية عروبتها بقيت...
في مسجدين
و ثلاث كنائس وحصون...
إلى الناصرة سكانها هجروا
وسكان يافا الأصليون
حيفا... و أريحا...
والقدس العتيقة ...
وقرى ومدائن كثيرة
وآثار الكنعانيين آل إبراهيم هم يسلبون...
ينهبون...
التاريخ يحرفون...
للصلاة في القدس...
في مسجدها...
بتراخيص إسرائيلية...
صهيونية...
غلقوا دونكم أبواب العبور
تقفون طوابير ...طوابير
جنود اسرائيليون...
صهيونيون...
كخرق عبثت بها رياح السموم
لوثتها زخمة المزابل اياهم تستجدون
تستسمحون
الاذن منهم تنتظرون...
كم انتم عن القدس بعيدون...بعيدون
هيهات إن كنتم القدس تقصدون
حجة...
ذريعة...
اتخذتموها ...الشباب بها أغويتم و تغوون
أفاكون...تحرير القدس تقولون
سوريا سكانها بركب سكان عكا
و أريحا و حيفا و القدس
والمثلث الحدودي يلتحقون
شردوا... تمزقوا... تشرذموا...
هجروا...أتراهم إليها يعودون
الأواصر قطعتم و تقطعون
العروق و الأنساب أخلطتم و تخلطون
مهدتم المسالك... والطرقات...
و فتحتم المعابر للضبع المسعور...
الاسرائيلي... الصهيون...
وانتم تبنون حدود حلم اليهود ولا تدرون
و قد تدرون...
ساعدتموهم و انتم متعمدون
أبدا لن يتحقق هذا الحلم وما كان و لن يكون
الأديبة و الكاتبة و الناقدة والشاعرة فوزية بن حورية

نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 8 رجب 1438هـ الموافق لـ : 2017-04-05



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com