أصوات الشمال
الاثنين 7 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * حظر   * اغتيال البروفيسور" فادي البطش" رحمه الله   * موسوعة شعراء العربية   * أنا وخالدة    * أحاديث العشيات جنة الشعراء و تفاحة الكتاب    *  اللسانيات التطبيقية: الرهانات والتطبيق في الدرس اللساني العربي في حلقة نقاشية بقسم اللغة العربية في جامعة عنابة    * هكذا استخدمت الإيديولوجية المرأة في عمليات التجسّس    * الجامعة الجزائرية و البلاغة العربية   * محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل " الفرسان الحمر "   *  مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء   * وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك   *  عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية    * حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات   * زنابق الحكاية الحزينة ...   * حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر   * سرمدي   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم   * المقامرة الباسكالیة   * قصائد للوطن(قصيرة)   *  لعيادة "سيغموند فرويد".    أرسل مشاركتك
قراءة في رواية "أنصاف مجانين" للكاتبة شيماء الشريف
بقلم : أ/ دولة بيروكي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 735 مرة ]

رواية انصاف مجانين هي الإصدار الثاني للكاتبة شيماء الشريف
قراءة في رواية "أنصاف مجانين" للكاتبة شيماء الشريف

رواية "أنصاف مجانين"،من الروايات العربية التي استطاعت الغوص في النفس البشرية،وخاضت فيها الكاتبة شيماء الشريف،مواجهة الإنسان وقواه العقلية والمجنونة أحيانا كثيرة،ربما يعتبر المجنون مجنونا من سلوكه الغريب،إلا أن الكاتبة حاولت ظاهرة الجنون للغة نفسية رمزية.
في داخل الرواية يوجد أكثر من بطل،نصفه العقلي مجنون،يجسد بطولة الرواية بإتقان،فالشخصيات المشاركة في صناعة قصة الرواية،تدفع القارئ للغوص أكثر في خباياها وأحداثها المشوقة.
"نحن مخلقون من متناقضات شئنا أن أبينا"من الرواية،تدور أحداثها في جدة،تبدأ القصة من أنس وتنتهي عنده، في انتظار الموت قد تأتي الحياة على شكل معجزة،وكان أنس ينتظر المعجزة بعد أن فقد الأمل في الحياة وعرضه الاكتئاب للموت،وتوقف قلبه،لكن القلب الذي زرعه هو المعجزة المجنونة لمحمود،والتي كانت الرواية تبحث فيها،ولم تتوقف بطولة هذه القصة عند أنس ومحمود بل كانت ريم حاضرة بقوة شخصيتها التي تحدت بها المجتمع لتدرس في ٱخر العالم علمها الذي يعني الكثير في مدينة محافظة،وجميلة صاحبة خيبة عمرها والتي تحاول أن تقف بعد تحطيمها بعناد وبتأزم أكثر،وحتى والد أنس ووالدة جميلة كان لهم الدور في عكس خلفية الشخصيات البطولية.
إن أنصاف مجانين هي رواية الإنسان ،ذلك الذي يعيش فينا،ويسكننا،فكلنا مجانين نعيش داخل المجتمع بوجه،ويعيش فينا اللاعقل بقيم مستبعدة ومسكوت عنها،فهو يحكي الصوت الذي نطلقه عند إستتار العقل وتواريه،لكل أنواع الظلم والإستبداد والزيف والتسلط،فالسمة الفاعلة في الرواية للنصف المجنون في الإنسان هي أن فعل الكتابة الذي إجتمع على فعله أبطال الرواية،كشف عن خبايا الجنون في الإنسان،فالكتابة بحد ذاتها فعل مجنون،لذلك كان لغز الرواية هو الكتاب الذي تركه محمود،ليكون حكاية القضية،قضية أن يكون للشخص الواحد حالة أخرى يختلف في خصائصه وأسلوبه وتفكيره عن صاحب الشخصية الأصلي،ويعيد البحث عن نفسه داخل نفسه المجنونة،والتي يجدها في الأخير.
ويقوم السرد في الرواية على التنوع والانتقال بسلاسة ومهارة من شخصية إلى أخرى،وعلى ترابط محيك بين الشخصيات الرئيسية المشاركة ذات كثافة سيكولوجية تتمثل علاقتها بذاتها وبالأخر،والخطاب للروائي فيها لامس المستجدات والحداثة والتطور،حتى الانتقال من اسطنبول الى جدة كان سلسا وجميلا في الوصف.
فروايتنا هذه في الخلاصة تتناول للشخصيات أبعاد نفسية وإجتماعية وتحليلية أنتجت قصة النصف المجنون في الإنسان الذي يتأرجح بين المنطق والجنون،"سمنا ماتريد ،لكن لاتنكر أننا مجانين"من الرواية.






نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 11 جمادى الأول 1438هـ الموافق لـ : 2017-02-08



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل " الفرسان الحمر "
بقلم : د.جودت هوشيار
محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل


مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء
الشاعر : الشاعر عامر شارف / بسكرة .
 مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء


وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك
بقلم : السننية للدراسات الحضارية
وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك


عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
 عودة الجدل حول قضية


حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات
بمشاركة : صابر حجازي
حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات


زنابق الحكاية الحزينة ...
بقلم : سميرة بولمية
زنابق الحكاية الحزينة  ...


حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
حفريات  دلالية في  كتاب


سرمدي
بقلم : بهيجة البقالي القاسمي
سرمدي


اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم


المقامرة الباسكالیة
بقلم : نبيل عودة
المقامرة الباسكالیة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com