أصوات الشمال
الاثنين 3 جمادى الثاني 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * جمعية العلماء المسلمين شعبة سيدي عيسى تكرم الدكتور عمار طالبي   * التدريس الفعال   * قراءة في قصة "غابرون " للكاتبة الجزائرية / مريم بغيبغ   * سلسلة شعراء بونة وأدباؤها سيف الملوك سكتة شاعر المعنى والمعنى الآخر   * ملاحظات عن الفرق بين مصطلحي الثقافة والحضارة   * دكتوراه بجامعة تبسة عن نقد النقد   * وقفة تذكر و ترحم 11 سنة مرت 2007--2018 الفقيد الأستاذ بن مسعود الحاج الشيخ بن محمد    *  صابر حجازي يحاور الشاعرة الجزائريه رزيقة بنت الهضاب    *  مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في القنوات ..    * بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها    * انتربولوجية القلب في قصيد ( وتعلم كم أنت عندي) للشاعر إسماعيل عريف..   * الروائي رابح بوشارب: أنا ضد تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس و مقر الجاحظية ليس للبيع   * حوار مع الإعلامية رجاء مكي   * جاءت متأخرة   * ومضةُ حنيـــنٍ وأنين    * شبابنا   * الاستاذ الملهم   * جائزة السَّيف الشّرقي للأديبة آسيا جبّار حيَّرت كثير من النقاد    * عندما تكتب النّساء...   * قراءة في رواية(خرافة الرجل القوي) لبومدين بلكبير    أرسل مشاركتك
حوار مع الشّاعر السّعوديّ خالد البارّ
السيدة : فضيلة زياية ( الخنساء)
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1082 مرة ]
 الشّاعر السّعوديّ خالد البارّ

تنبجس القصيدة من بين أنامله الملتهبة الولهى شلّالا دافئا دافقا بالمعاني الرّاقية والكلمة النّبيلة. وأنت تقرأ قصائده، تشعر بأنّه يعجنها بماء الورد وفوح شذا العطر النّادر. كلماته العطريّة المفوّفة مشتراة من أفخم بستان يضوّع أزكى الرّوائح وأطيبها. عرفناه -أوّل ماعرفناه- هنا بمنتدى "التّوباد الأدبيّ".
هو -إذن- شاعر "توباديّ" أصيل يغرّد نايه المترنّم النّديّ مع الطّيور المغرّدة على هذا الأيك الفوّاح.
هاهو شاعرنا "خالد البارّ" يحدّثنا بكلّ تواضع ومحبّة عن تجربته الشّعريّة الرّائعة. وها نحن ننقل كلامه بكلّ أمانة علميّة؛ من الفاصلة إلى النّقطة: لم نزد عليه قليلا ولم ننقص منه فتيلا...
ولكم واسع النّظر!!!
حاورته: فضيلة زياية. (الخنساء).

فضيلة زياية

مرحبا بشاعرنا الجزل "خالد البارّ"! - من هو الشّاعر "خالد البارّ"؟ وكيف يقدّم نفسه للقرّاء؟

الشّاعر خالد البارّ

- ما أنا إلّا أخ للجميع ويسعدني أن أتعلّم من الجميع. "خالد حامد محمّد عمر آل البارّ العلويّ". وطني "المملكة العربيّة السّعوديّة" منطقة جازان مدينة "أبو عريش".
معلّم تربية بدنيّة وأهوى الشّعر ولا أقول بأنّني شاعر.. وأتشرّف بالجميع إخوة وأخوات.

فضيلة زياية

- متى بدأ هوس القصيدة يتربّع على مشاعرك؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة أنّني لم أكتب الشّعر إلّا متأخّرا. بمعنى أنّ هاجس الشّعر أتاني بعد أربعين عاما.

فضيلة زياية

- هل يذكر لنا "خالد البارّ" أوّل قصيدة كتبها؟
- أوّل قصيدة كتبتها أقول فيها:
حوريّتي حوريّتي يا أمنيه
يروي الهوى الولهان فيها أحجيه
بسماتها سحر الخيال بروعة
ضحكاتها لحن الهوى في أغنيه
نسماتها روح الرّبيع ونسمة
ناغت بها النّيروز طيبا تضفيه
ريحانتي تحوي الزّهور بطيبها
فتعلّل الأشجان شعر الأمسيه
من حسنها البدر المنير مغايرا
يشكو الكواكب ذات قطف دانيه
فالله من وهب الجمال لخلقه
أيضا وأورثها العيون الباكيه
جبل وسهل دونه بحر الهنا
والباقيات الصّالحات العافيه
هي حلوتي وأنا المتيّم في ربا
جازان ياسلوى الرّياض الجانيه.

فضيلة زياية

- من هم الأشخاص الّذين أثّروا في مسيرك الإبداعيّ؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة إنّهم كثيرون. وأعترف لهم بالفضل ومازلت إلى الآن أتعلّم وسأستمرّ إلى أن يأخذ الله وديعته.
الأستاذ "تركيّ الأقصم"- الأستاذ "خالد البهكليّ" - "جعفر حيدر" - الأستاذ "يحيى واصليّ" - الدّكتور "جمال المرسيّ" - الدّكتور "عمر الهزّاع" - الأستاذ "طالع عقديّ" الأستاذ "ثروت سليم" - الأستاذ "عبد الرّسول معله" - الاستاذ "عبد الرّحيم محمود" - الأستاذة الدّكتورة "فضيلة زياية" (الخنساء) - الأستاذة "هند باخشوين" - الأستاذ "خالد واصليّ" - الأستاذ "مصطفى المعروفيّ"- محمّد العريفيّ...... الدّكتور "محمّد الحسينيّ الصّاويّ" - النّاقد الأستاذ "ياسر طويش" - الأستاذ "ماجد الخطّاب".
الحمد لله أنّني تتلمذت وأخذت من النّخبة تعلّمت منهم بطريقة مباشرة أو غير مباشرة عن طريق المنتديات وما يحصل على القصيد من نقد وطرح الآراء واستطعت أن أصقل موهبتي رغم أنّها أتتني على كبر سنّ من خلال المعارضات والقراءة فيما يخصّ الشّعر من علوم. وأنا أقدّم شكري لهذه النّخبة وأعترف بالفضل لهم بعد الله وأخصّ الأستاذ الشّاعر والأخ الحبيب "خالد بن عليّ بهكليّ"... حفظه الله.

فضيلة زياية

- لمن يفضّل "خالد البارّ" أن يقرآ؟

الشّاعر خالد البارّ

- قرأت لشعراء العصر الجاهليّ والإسلاميّ وعصر النّهضة... ومن المعاصرين كثر وهم على سبيل المثال: "عبد الرّحيم محمود" - "خالد البهكليّ" -""جعفر حيدر" -دكتورتنا الألقة "فضيلة زياية" (الخنساء) -"محمّد البيّاسيّ" -"ثروت سليم" -""عبده فايز الزّبيديّ".
ووالله هم كثيرون وفعلا مبدعون حفظهم الله.

فضيلة زياية

- هل لك مؤلّفات تباع في المكتبات؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة لديّ العديد من القصائد المنقّحة وهي في طريقها إلى الطّبع وأظنّ أنّ الوقت مازال مبكّرا لهذه الخطوة.

فضيلة زياية

- "خالد البارّ" والجرائد الورقيّة في عصر "الأنترنيت" هذا؟!

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة كنت أرسم وأشارك في جريدة "الشّرق الأوسط". أمّا الشّعر فأرى أنّ "النّت" سيطر على العصر وإنّما التّوثيق لابدّ منه.

فضيلة زياية

- ماهو موقفك -"كشاعر"- من أحداث "غزّة"؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة... حزين جدّاااااااا وأشجب هذا الصّمت للدّول العربيّة والإسلاميّة.

فضيلة زياية

- يقال: إنّ الرّجل الشّاعر تصنعه أمّه. فمامدى صحّة هذا الكلام عند شاعرنا "خالد البارّ"؟
- الأمّ مدرسة ياسيّدتي وهي الصّدر الحنون والعاطفة الجيّاشة ولاشكّ بأنّها تفرح عندما ترى وليده في حياته سعيدا ناجحا.

فضيلة زياية

- أنت تكتب القصيدة العموديّة بكلّ براعة وإتقان. فهل كانت بدايتك الشّعريّة -في أصلها- عموديّة؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة نعم. أوّل ماكتبت الشّعر الفصيح العموديّ.

فضيلة زياية

- هل يحبّ "خالد البارّ" مداعبة القطط؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة نعم.

فضيلة زياية

- وأنت تكتب قصيدة، فهل حدث لك أن عدلت عنها إلى قصيدة أخرى جديدة لم يكن موضوعها في الحسبان؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة نعم يحصل. إذ يتغلّب الهاجس الأخير على الاوّل. نعم يحصل.

فضيلة زياية

- هل سبق لك وأن ترنّمت بإحدى روائعك ملحّنة مغنّاة؟

الشّاعر خالد البارّ

- في إحدى الأمسيات في غرفة ملتقى الأدباء الصّوتيّة أعجب الأستاذ "صادق منذر حمزة" بقصيدة واستأذنني في تلحينها والغناء بها. وفعلا قام بتلحينها وتغنّى بها وهي في يوتوب الآن.

فضيلة زياية

- ماهي أهمّ مشاريعك المستقبليّة؟

الشّاعر خالد البارّ

- الحقيقة، أتمنّى طباعة ديوان لي يضمّ جميع قصائدي.... وكلّ شيء بمشيئة الرّحمن.

فضيلة زياية

- هل للشّاعر "خالد البارّ" أن يقول لنا كلمة أخيرة"؟! وإليك "موّاج الصّوت" لترتّل على مسامعنا آخر قصيدة من روائعك!!!

الشّاعر خالد البارّ

- أوّلا: أودّ أن أشكركم -سعادة الدّكتورة "فضيلة زياية" ( الخنساء) على استضافتكم لي وأنتم أنتم ياحفظكم الرّحمن وهذا شرف لي في حدّ ذاته.
- ثانيا: أودّ أن أقول لجميع آل الحرف إخوة وأخوات إنّي أجلّهم وأقدّرهم والله أتمنّى لهم من الله السّعادة والتّوفيق.. فأهلا وسهلا بكم وبهم فأنتم رمز الجمال .
وآخر قصائدي:
العين تبكي والدّموع تسيل
وعلى الجفون توجّع المنديل
ما كلّ أنثى مثل غيداء الّتي
في حسنها الآلاء والتّرتيل
فلقد كساها الله أنوار السّنا
البدر يشهد للنّدى والنّيل
أنت البريئة من دمائي إنّما
بسهام عينك يامها مقتول
عيناك مرآة الهوى دستوره
للحسن في كلتيهما إكليل
ويغار منك البدر في عليائه
فالحسن فيك مشارف ورحيل
سفر الجمال رأيته في فتنة
شفتاك جمر طعمه معسول
الشّعر أنت الشّعر كلّ قصيدة
للحبّ في وطن الجمال تؤول
أنّى اتّجهت وجدت طيفك روعة
بدر تلألأ فانتشى القنديل
يازهرة ولهى تضوع بعطرها
العطر من ثغر الحروف يهيل
أنت الطّبيبة والفؤاد ملوّع
لو تسألين عن الضّنى سيقول
أنت الّتي مكرت وآثرت النّوى
جاهرت نكرانا فضاق سبيل
قولي بربّك ما الّذي ترجينه
حبّ تبدّد قد نفته حلول
فلربّ أمر لايظلّ للحظة
ولربّ حيّ في الغرام قتيل
يامن نظرت إليك كلّ سعادة
ثكلى بغيرك والشّقاء يطول
فتمثّلي نحوي بأجمل غاية
صدقا فليس لمثلك التّمثيل
كوني حياة الحرّ بعد مآثر
فالرّفض سيّدتي هو التّعطيل
السّعد غادرني وولّى مدبرا
والحزن خيّم دونه التّأويل
العمر آهات تمرّ أمامنا
والحبّ إن طال النّوى سيزول
والعقل تاه من الصّبابة والجوى
فــــإلام ترمي أيّها المعقول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ !!!!
((خالد البارّ)).
كلمتي الأخيرة:
هي أنّكم شاعرة وأديبة رائعة سعادة الدّكتورة "فضيلة زياية" ( الخنساء) وجوهرة أدبيّة سامقة في سماوات الجزائر. أتمنّى من المجتمع الأدبيّ والأكاديميّ في دولتكم الحفاظ عليها فأنتم فريدة سيّدتي فألف ألف شكر لك سموّ القصيدة الألقة.
أخوكم "خالد البارّ".

انتهى

نشر في الموقع بتاريخ : السبت 29 رمضان 1435هـ الموافق لـ : 2014-07-26

التعليقات
خالدحامدالبار
 عندما يكون المحاور شخصية ادبية حقيقية الابداع شاعرة ورائدة ادب لابد ان افتخر بها وبه وهكذا انتم سعادة الدكتورة الشاعرة القديرة /فضيلة زياية (الخنساء) حفظكم الرحمن دمتِ لي الاخت التي لم تنجبها امي ودمتِ نبراسا للأدب في أكوان الحرف المتلألأة الف الف شكر لسموك الكريم واتاحة الفرصة لي في حواررائع مع سعادتكم ...اخوكم خالدالبار
الآن · أعجبني 


فضيلة زياية ( الخنساء)
 أخي الرّائع الغالي "خالد البارّ"!
بل دون مجاملة ولانفاق -وأنت تعرف هذا- أنّني أتحدّث بكلّ علميّة وبكلّ موضوعيّة...
إجراء الجوار معك -هنا على مجلّة "أصوات الشّمال"- شرف لي ومتعة أدبيّة سامقة لا يأباها إلّا غريب مزاج...
ياضيفناظ لو زرتنا لوجدتنا
نحن الضّيوف! وأنت ربّ المنزل!
شرف لي بالدّرجة الأولى كي أجري معك هذا الحوار لأوقف القرّاء على درر قصائدك الّتي تؤثّث لدولة الورد وتزرع الأمل.
شرف لي أن أفيد القرّاء بقصائدك العميقة الجميلة في معانيها...
قصائدك أبعاد رمزيّة عميقة تحيل المتلقّي على معاني أوسع في أفق المدى...
تحيّاتي وخالص ودّي الفائق...  




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

ايام لها حضور بالتاريخ

17 أكتوبر 1961 اليوم الوطني للهجرة

.
مواضيع سابقة
مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في القنوات ..
بقلم : محمد الصغير داسه
             مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في  القنوات  ..


بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها
بقلم : الاستاذ عرامي اسماعيل
بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها


انتربولوجية القلب في قصيد ( وتعلم كم أنت عندي) للشاعر إسماعيل عريف..
الدكتور : حمام محمد زهير
انتربولوجية القلب في قصيد ( وتعلم كم أنت عندي) للشاعر إسماعيل عريف..


الروائي رابح بوشارب: أنا ضد تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس و مقر الجاحظية ليس للبيع
حاورته : علجية عيش
الروائي رابح بوشارب: أنا ضد تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس و مقر الجاحظية ليس للبيع


حوار مع الإعلامية رجاء مكي
بقلم : بلعامري فوضيل
حوار مع الإعلامية رجاء مكي


جاءت متأخرة
بقلم : محمد بتش"مسعود"
جاءت متأخرة


ومضةُ حنيـــنٍ وأنين
بقلم : البشير بوكثير
ومضةُ حنيـــنٍ وأنين


شبابنا
بقلم : عربية معمري
شبابنا


الاستاذ الملهم
الدكتور : بدرالدين زواقة
الاستاذ الملهم


جائزة السَّيف الشّرقي للأديبة آسيا جبّار حيَّرت كثير من النقاد
بقلم : علجية عيش
جائزة السَّيف الشّرقي للأديبة آسيا  جبّار حيَّرت كثير من النقاد




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com