أصوات الشمال
الخميس 6 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * مثل الروح لا تُرى   * اليلة   * في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري    * سطوة العشق في اغتيال الورد   * ما يمكن لرواية أن تفعله بك   * اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني   * الدّراسات الثّقافية ..والنّقد الثّقافي بين..مالك بن نبي والغذّامي..   * فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام   * ملامح من ديوان مزيدا من الحب للشاعر عبد العلي مزغيش   *  احتفاءٌ بعالم...مآثرٌ تُنشر، ومفاخرٌ تُذكر   * عنترة العبسي   * جامعة باتنة تـحتـــفي بالشاعر عثمان لوصيف في ندوة علمية متميزة   * مثقفون يناقشون أزمة تسويق الكتاب في الجزائر و آفاقه   * مغفرة   * اختتام مهرجان المسرح الفكاهي بالمدية...تابلاط تفتك جائزة العنقود الذهبي    * رحيل القاصة العراقية ديزي الأمير بعيدا عن بلدها الذي تحبّ   * المسابقة الوطنية للرواية القصيرة   * انطلاق الطبعة 12 للمهرجان الوطني للمسرح الفكاهي   *  وَيْرْحَلُ..سِي لَخْضَر خِليْفَاتِي مُكَبِّرًا./والشُّهَدَاءُ ..لاَيَمُوتُونَ..!! / الحلقة:01   * حفريات أثرية جديدة تؤكد : ثاني تواجد بشري في العالم كان في شرق الجزائر    أرسل مشاركتك
هل تعرفون هذا الرجل...؟الحلقه الخامسه
السيد : احمد خيري باشا
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 911 مرة ]


فرفع الرجل كفيه وقال..... اللهم لاتسلط الحجاج علي احد بعدي.


هل تعرفون هذا الرجل...؟الحلقه الخامسه
فتي مكتمل الخلق متدفق حيويه ونشاطا ذكي الفؤاد طالبا للمكارم باعدا عن المحارم لونه اسود مفلفل الشعر حبشي الاصل ادرك ان العلم الطريق الصحيح الي الله فاخذ يتنقل باحثا عن العلم وطالبا له في كل مكان ومن كل العلماء والتابعين ثم استقر في الكوفه كان يؤم الناس في رمضان فكان يقرا ليله بقراءه عبدالله بن مسعود وليله اخري بقراءه زيد بن ثابت وليله ثالثه بقراءه غيرهما وهكذا ..وكان اذا ذهب للحج التف عليه الناس يسالونه وينهلوا من علمه.
فساله احدهم .عن الخشيه اي الخوف...؟
فاجاب.. الخشيه ان تخشي الله حتي تحول خشيته بينك وبين معاصيك.
وساله آخر عن الذكر ماهو.>؟
فاجاب... الذكر هو طاعه الله فمن اقبل علي الله واطاعه فقد ذكره ومن اعرض عنه ولم يطعه فليس بذاكر له ولو بات ليله يسبح ويتلو.
وكان الفتي في دار اقامته كما قلنا في الكوفه كانت خاضعه للحجاج بن يوسف الثقفي وكان يتربع وقتها علي ذروه سطوته وسلطانه وسلط سيفه علي رقاب العباد واشاع الرعب في البلاد حتي امتلأت القلوب رهبه منه وخوف من بطشه.. وحدث صدام بين الحجاج واحد كبار قواده وتصارع الاتنين وقامت الحروب بينهما وحدثت الفتنه وشاع الرعب واستسلم جنود القائد للحجاج فكانت تاتي الروايات ان ياتي المستسلم للحجاج وعليه ان يقر ويشهد بالكفر علي نفسه وبنقض بيعه والي امير المؤمنين..فاذا اقر وقال نعم...قبل منه تجديد بيعته واطلق سراحه ..واذا قال لا...تم قتله. فكان البعض يستكبر ذلك ويستنكره فيدفع رقبته ثمنا...وكان البعض يقر علي نفسه بالكفر لينقذ نفسه من القتل وذاعت اخبار تلك المجزره التي قتل فيها آلاف الرجال ونجا منها الآف بعد ان اقروا علي انفسهم بالكفر..وهنا عزيزي القاريء تحكي كثير المشاهد لما كان يحدث وبها العجب والاستمتاع للردود اثناء المحاكمات ولكن خوفي من ان اطيل عليك احاول الاختصار حتي لا يضيع خيط الحديث عن الفتي موضوع الحلقه الرابعه فعذرا لي ان اختزلت وان اختصرت وان قصرت في عرض لمحات من حياه هذا الرجل..اختبيء وتواري الرجل الذي نتحدث عنه خوفا من بطش الحجاج وفي ليله عباده مع صاحبه قال لقد استشعرت حلاوه الدعاء فدعوت الله بما طاب لي وسالته الشهاده وما كاد الصبح الا وكان البيت محاصرا بجنود الوالي واخذوا الرجل العابد الزاهد الورع وادخلوه علي الحجاج فلما وصل اليه نظر له الحجاج في حقد.
وقال مااسمك..؟ فقال الرجل ٭٭٭٭٭ بن٭٭٭٭٭
فقال الحجاج..بل شقي بن كسير
فقال الرجل .بل كانت امي اعلم باسمي منك.
فقال الحجاج ماذا تقول في محمد..؟
فقال الرجل محمد رسول الله سيد ولد آدم النبي المصطفي خير من بقي وخير من مضي بلغ الرساله ونصح لله ولكتابه ولعامه المسلمين وخاصتهم.
قال الحجاج فما تقول في ابي بكر...؟
قال الرجل هو الصديق خليفه الرسول عليه الصلاه والسلام ذهب حميدا وعاش سعيدا ولم يغير ولم يبدل.
قال الحجاج فما تقول في عمر..؟
قال الرجل.هو الفاروق الذي فرق الله به بين الحق والباطل وخيره الله وخيره رسوله فمات حميدا وقتل شهيدا.
قال الحجاج فما تقول في عثمان...؟
قال الرجل هو المجهز لجيش العسره الحافر بئر رومه( بئر في المدينهاشتراها سيدنا عثمان بمائه ناقه وتصدق بها علي المسلمين).صهر رسول الله وزوجه النبي بوحي من السماء.
قال الحجاج.فما تقول في علي...؟
قال الرجل.هو ابن عم رسول الله واول من اسلم من الفتيان وزوج فاطمه البتول وابو الحسن والحسين وسيد شباب اهل الجنه.
فقال الحجاج فاي خلفاء بني اميه اعجب لك..؟
فقال الرجل ارضاهم لخالقهم..وعلم ذلك عند الذي يعلم سرهم ونجواهم.
فقال الحجاج.فماذا تقول فيي..؟
قال الرجل ..انت اعلم بنفسك..رد الحجاج اريد ان اسمع منك.
قال الرجل اني اعلم انك مخالف لكتاب الله تقدم علي امور تريد بها الهيبه وهي تقحمك في الهلكه وتدفعك الي النار دفعا.
قال الحجاج..اما والله لاقتلنك.
قال الرجل.اذن تفسد عليا دنياي وافسد عليك آخرتك.
قال الحجاج.اختر لنفسك اي قتله شئت..؟
قال الرجل.بل اخترها انت لنفسك ياحجاج فوالله ماتقتلني قتله الا وقتلك الله مثلها في الآخره.
قال الحجاج.افتريد ان اعفو عنك..؟
قال الرجل ان كان عفو فمن الله اما انت فلا براءه لك ولا غذر.
فاغتاظ الحجاج وقال السيف والنطع(بساط يفرش تحت المحكوم عليه بالقتل) ياغلام.
فتبسم الرجل فقال الحجاج وماتبسمك..؟
قال الرجل ..عجبت من جراءتك علي الله وحلم الله عليك.
قال الحجاج ااقتله ياغلام.
فاستقبل الرجل القبله وقال(وجهت وجهي للذي فطر السماوات والارض حنيفا وماانامن المشركين)
فقال الحجاج احرفوا (او اميلوا او ابعدوا او ولوا) وجهه عن القبله.
فقال الرجل(فاينما تولوا فثم وجه الله)
فقال الحجاج كبوه اي اقلبوه علي الارض.
فقال الرجل (منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تاره اخري)
فقال الحجاج. اذبحوا عدوا الله فما رايت رجلا ادعي (اقوي استحضارا) لآيات القرآن.منه.
فرفع الرجل كفيه وقال..... اللهم لاتسلط الحجاج علي احد بعدي.
ولم يمض اسبوعين حتي اصابت الحجاج الحمي واشتدت عليه فكان يغفو غفوه صغيره ويفوق بعدها مذعورا وهو يصيح هذا الرجل اخذ بخناقي ويقول فيم قتلتني ياحجاج.فيم قتلتني ياحجاج ويذكر الرجل باسمه...ثم يبكي الحجاج كالطفل ويقول مالي ومال هذا الرجل ..ردوا عني هذا الرجل ومات الحجاج وتواري في ترابه...رآه بعضهم في الحلم فقال له ماذا فعل الله بك في من قتلتهم ياحجاج...؟فقال قتلني الله بكل امريء قتله واحده الا هذا الرجل قلتلني الله به سبعين قتله
هذا الرجل عزيزي القاريء هو سعيد بن جبير..معذره للاطاله عليكم

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 24 جمادى الثاني 1435هـ الموافق لـ : 2014-04-24



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام
بقلم : علجية عيش
فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام


ملامح من ديوان مزيدا من الحب للشاعر عبد العلي مزغيش
الدكتور : وليد بوعديلة
ملامح من ديوان مزيدا من الحب للشاعر عبد العلي مزغيش


احتفاءٌ بعالم...مآثرٌ تُنشر، ومفاخرٌ تُذكر
بقلم : محمد بسكر
 احتفاءٌ بعالم...مآثرٌ تُنشر، ومفاخرٌ تُذكر


عنترة العبسي
بقلم : رشيدة بوخشة
عنترة العبسي


جامعة باتنة تـحتـــفي بالشاعر عثمان لوصيف في ندوة علمية متميزة
بقلم : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
جامعة باتنة تـحتـــفي بالشاعر عثمان لوصيف  في ندوة علمية متميزة


مثقفون يناقشون أزمة تسويق الكتاب في الجزائر و آفاقه
بقلم : علجية عيش
مثقفون يناقشون أزمة تسويق الكتاب في الجزائر و آفاقه


مغفرة
بقلم : هيام مصطفى قبلان
مغفرة


اختتام مهرجان المسرح الفكاهي بالمدية...تابلاط تفتك جائزة العنقود الذهبي
بقلم : طهاري عبدالكريم
اختتام مهرجان المسرح الفكاهي بالمدية...تابلاط تفتك جائزة العنقود الذهبي


رحيل القاصة العراقية ديزي الأمير بعيدا عن بلدها الذي تحبّ
بقلم : بشير خلف
رحيل القاصة العراقية ديزي الأمير بعيدا عن بلدها الذي تحبّ


المسابقة الوطنية للرواية القصيرة
بقلم : بشير خلف
المسابقة الوطنية للرواية القصيرة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com