أصوات الشمال
الاثنين 3 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.   * فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية   * قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد   * أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب    * وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!   * شرفات التنهيدة   * الطائفية في رواية الألفية الثالثة:قراءة في رواية "اليهودي الحالي"لعلي المقري.   * رحلة الصيف    * الى غسان كنفاني في ذكرى استشهاده    * البوليغراف polygraph و الكشف عن الكذب   * احتفال اتحاد الكتاب فرع سيدي عيسى بالعيدين   * فلسفة مبسطة: مفهوم العقلانية   * وليمة الانتصار    * احتفال بيت الشعر الجزائري بعيدي الاستقلال و الشباب بولاية البويرة   * اضاءة على تجربة الشاعرة والكاتبة ألين اغبارية     أرسل مشاركتك
اهل النجاح
بقلم : محمد جادالله محمد الفحل
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 481 مرة ]

بمناسبة حملة التشكيك فى احد الاختراعات التى تكشف وتعالج الفيروسات
وقيام بعض البرامج بالسخرية من هذا الاختراع

اهل النجاح
مصر فى حاجة ملحة..الأن.. لتغيير نمط..الثقافة العامة..
القائمة فى معظمها.. على السطحية والفهلوة والسخرية..من كل شيئ..
والذى يغذيها..العديد من البرامج التليفزيونية الشهيرة..
والتى تقدم مادة ساخرة.. الى درجة البلاهة..من كل نجاح..
وتتهكم بصفة مستمرة وبتفاهة منفرة.. عن كل انجاز.او اكتشاف
او اختراع..يخترعه مصرى..
تهكم جارح. يقتل الامل والطموح..فى تحقيق التقدم..
ويرسخ من ثقافة الاحباط. والفشل.وقلة الحيلة..
والقصور الذاتى..والسوق السودة .واللامبلاة....الخ
وكأن الشعب المصرى..قد اعتاد هذا الفشل الذى لا دخل له به..
سواء كان فشلا اداريا.. او اقتصاديا..او علميا..
وان كان عاشه رغما عنه..عقودا واحقابا..صابرا عليه وليس راضيا به..
بدليل ان الشعب حل مشاكله اليومية والمعيشية بوسائلة البسيطة جدا..
والامثلة على ذلك كثيرة..اقربها العشوائيات..حينما تخلت الدولة عن حل مشكلة الاسكان..
تولى هو حلها.. من اللاشيئ.. وبأدوات لا تتعدى يديه...
وبالتالى فان النجاح او الاختراع او الابتكار. الذى يحققه اى من افراد المجتمع..
يحتاج الى اعلام يسنده حتى ينمو ..ويصبح حقيقة تؤثر فى الواقع بالايجاب
وليس اعلام ساخر يجعل منه مادة كوميدية ..
يتناولها هؤلاء الساخرين بسخرية قاسية..
..فى الهجوم عليه وانتقاده بشراسة وكأنه ارتكب جريمة..
لأنه تجرأ واخترع او ابتكر شيئا..ما..
هذه السخرية التافهة التى لا تتجاوز اصحابها..ويرفضها الشعب ويستهجنها..
لغرضها السيئ..فى محاولة احباط ..العقل المصرى..من ان يبتكر..
ومحاولة ابعاده عن مجال البحث العلمى تاركا ذلك لشعوب اخرى اكثر تقدما..
لاسباب عدة تسوقها منها قلة الامكانيات المادية والفنية والعلمية..
كمبررات.. تصر على تكرارها..بصفة دورية.. لاقناعة بالكسل وعدم البحث..
ظنا منهم بذلك ان الشعب المصرى الذى طعامه الرئيسى الفول والطعمية..
لن يتجاوز تفكيره وبحثه ما تحتويه هذه الاطباق المعتادة يوميا..
رغم ان التاريخ اثبت منذ مصطفى باشا مشرفة والدكتورة سميرة موسى..
والدكتور المشد.....وغيرهم الكثير ممن اغتالتهم المخابرات الاجنبية..
او ممن سلموا.. اختراعاتهم وابحاثهم.. فى الغرب..
او سمحوا بسرقتها.. فى مجالات..كثيرة..
ان الارض المصرية..ارض عبقرية..لا تكف عن انبات العباقرة..
فى كل ارضها حتى بعيدا.. عن مراكز البحث..
ومع ذلك.. لم نسمع عن شن اى من حملات التشويه والتشكيك..
والتهكم والسخرية..على من قام بالاغتيالات التى طالت العلماء المصرين..
وهم بالمئات...
ولا على الاختراعات.. التى سجلت فى الغرب..
ببساطة.. لانهم لم يكلفوا بذلك..من الجهات الممولة لهذه الحملات..
واظن ان الحملة الشرسة التى شنها الكثير من البرامج التليفزيونية والصحافة
والكثير من الاكادميين على اللواء ابراهيم عبد العاطى الذى اخترع عدة اجهزة
للكشف عن الفيروسات..واجهزة اخرى للعلاج من هذه الفيروسات..
حملة تشويه وتشكيك ونقد جارح..بدءا من المستشار العلمى لرئاسة الجمهورية..
الى هذا الاراجوز الذى تناول الاختراع وفريق البحث بسخرية فى عدة حلقات..
هذا مع العلم ان فريق البحث يتبع مؤسسة القوات المسلحة التى لها وقع طيب فى
نفوس الشعب المصرى باعتبارها تمثله او لأنها تتدخل فى اغلب الاحيان لحل مشاكله
ومع ذلك لم تهدأ هذه الحملة على فريق البحث واختراعه..
رغم تصريحات كل من وزيرى الصحة السابقة السيدة الدكتورة..مها الرباط..
التى اكدت على ان اختراع جهاز الكشف على الفيروسات انجاز علمى هام
وانه تم تجربته وحقق نجاحا هائلا...اما بالنسبة لجهاز العلاج من الفيروسات..
فسيتم تجربته على نطاق واسع ..فى شهر يونيو القادم..
ونفس المعنى ..صرح به الدكتور وزير الصحة الحالى..
الامر الذى يدعونا الى ارساء ثقافة.. قبول الاختراعات والابتكارات والتشجيع عليها.
وترسيخ مبادئ سهلة تحفظ للمخترعين.. حقوقهم فى الملكية الفكرية..
وما يترتب عليها من حقوق..حتى تصبح شيئا مستقرا وعاديا ومن المسلمات وليس غريبا..
وانه يمكن للمصرى ان يخترع..طالما اراد ذلك..واخذ لذلك بالاسباب..دون ان يتعرض للهجوم.
حتى ولو لم يحقق النجاح المرجو..
واعلام يحترم العلماء...ويساند.ابحاثهم وابتكاراتهم...
هذا ما سوف يجعلنا ننتقل..الى فكر الانطلاق.. بلا اى قيود..
لتحقيق النجاح..والاحتفال بالنجاح..فى كل المجالات..
وتكريم.. اهل النجاح..بما يستحقونه من تكريم.....
كلماتى.وبقلمى
محمد جادالله محمد الفحل

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 12 جمادى الأول 1435هـ الموافق لـ : 2014-03-13



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب
بقلم : حمزة بلحاج صالح
أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب


وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!
بقلم : محمد الصغير داسه
وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!


شرفات التنهيدة
بقلم : أ/عبد القادر صيد
شرفات التنهيدة


الطائفية في رواية الألفية الثالثة:قراءة في رواية "اليهودي الحالي"لعلي المقري.
بقلم : أمال مراكب
الطائفية في رواية الألفية الثالثة:قراءة في رواية


رحلة الصيف
بقلم : باينين الحاج
رحلة الصيف


الى غسان كنفاني في ذكرى استشهاده
بقلم : شاكر فريد حسن
الى غسان كنفاني في ذكرى استشهاده


البوليغراف polygraph و الكشف عن الكذب
بقلم : علجية عيش
البوليغراف polygraph و الكشف عن الكذب


احتفال اتحاد الكتاب فرع سيدي عيسى بالعيدين
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
احتفال اتحاد الكتاب فرع سيدي عيسى بالعيدين


فلسفة مبسطة: مفهوم العقلانية
بقلم : نبيل عودة
فلسفة مبسطة: مفهوم العقلانية


وليمة الانتصار
الشاعرة : سليمة مليزي
وليمة الانتصار




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com