أصوات الشمال
الخميس 6 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة   *  لمقرّ سكني محطّتان.   * قصيدة _ انا في انتظارك امام هذا الضوء_ سليم صيفي الجزائر    * قصة قصيرة جدا / مدمن   * مهرة الأشعار   * اطروحة دكتوراه بجامعة عنابة عن الشاعر محمود درويش   * المجاهد القائد حسين بـــــــوفــــلاقـــــــة -الذكرى والعبرة-   * د. ماري توتري في غيهب الموت حياة نيرة    * حيِّ القديم   * مسافرة   * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.   * فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية   * قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد   * أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب     أرسل مشاركتك
التخلف الفكري
بقلم : فاطمة نصير/ الجزائر
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1205 مرة ]



هناك فئة اجتماعية تعاني من تخلّف ذهني ، وفي المقابل نجد فئة أخرى تعاني من تخلّف فكري ، وفي كلتا الحالتين المُصاب / المريض بمثل هذا المرض لا يشعر بدائِه ، فكيف له أن يبحث دوائِه ؟!!،

بمسمّى الدين كلّ شيء يضعون له تفسيراً يناسب مقاسات عقولهم ذات النظرة المحدودة الأفق ، التي لا ينتظر منها فتوحات إلاّ تلك التي ترمي بشرر لتُقصي هذا وتُدني ذاك ، إذا فكّرت أو تكلّمت أو كتبت من منطلق فكري / عقلي ، تُتهمُ بالردّة والتكفير والموالاة والعمالة ...وغيرها من الألفاظ التي تتساقط من قاموس الخيبات الفكرية العربية مُعلنة الزجّ به في أُتون المحارق التي جُهّزت خصيصاً لإجهاض أجنّة العقل العربي وقتل نُطفه المُخلّقة ،كي لا ينبس ببنت شفة مجدداً ، ومن تمرّد أو حاول التمرّد عن ذلك فستلط عليه عقوبات حتمية ، ألم يصلب الحلاّج في القرن الرابع الهجري ـ بعد اتهامه بالزندقة ـ نفّذ فيه حكم الإعدام وآل مآله إلى تعليق رأسه وصلبه على باب خراسان المطل على دجلة على مرأى ومسمع المجتمع البغدادي الذي حُشِد خصيصاً لهذا المشهد التاريخي / التراجيدي لاغتيال العقل العربي ، تروي كتب التاريخ بأنّ الحلاَج صُلب بعد أن سئِل عن ما في جبته فقال : " ما في جبتي إلاّ الله " فتمّ تأويل هذه الإجابة تأويلاً واحداً يتناسب مع الفكر الوصي المتخلّف ، تفسير قاصر ومحدود وانطلاقاً منه أقيم عليه الحد ، مثل هذه المشاهد وغيرها تتجدّد في تاريخ الفكر العربي المتعرّض دوماً للكبح، فقد حُوكم أيضا نصر حامد أبو زيد واتّهم بالردّة ثمّ الكفر إلى أن انتهى الأمر بحرق كتبه والتفريق بينه وبين زوجه بدعوى (لا يجوز للمرأة المسلمة أن تتزوج كافراً ) ، كما اتهم أدونيس بالكفر والردّة ، وقبلهما اتهم كثيرون بالمروق عن الدين أمثال : نجيب محفوظ ونجيب سرور و يوسف سعدي وحيدر حيدر ... والقائمة تطول بطول نفس أولئك الذين في كلّ مرّة ينصّبون أنفسهم أوصياء على العقل وعلى القلم ، حراسة ورقابة تكشف عن تخلّف فكري يضرب في أعماق من بيدهم السلطة الدينية ويوجهونها في كيفما يشاؤون ، لكن كثيراً ما تتخللها مصالح ذاتية وآنية لها علاقة وطيدة بالتقرّب والتزلّف للسلطة السياسية .
فمن المحاكمة إلى حرق الكتب إلى منع الكتب وغيرها من أساليب الرداءة التي تثبت يوماً بعد يوم بأنّ هناك من يعجبُه حال العرب وهم يتبوؤون المرتبة الأولى عالمياً في ترسيخ ثقافة التخلّف الفكري .
وها نحن اليوم (13 / 03 / 2014) نرى ـ أيضا ـ كتب الشاعر الراحل محمود درويش تُسحب عنوة من معرض الكتاب الدولي المقام بالرياض ـ حسبما تداولته وكالة أنباء الشعر ـ ، فإلى أين يريد البلوغ هؤلاء الذين نصّبوا أنفسهم أوصياء على العقل العربي والقلم العربي الذي يحلُم بالانعتاق ويتوق للكتابة والكلام بعيداً عن الرقابة التي تزجُّ به في دهاليز التخلف الفكري . للتذكير فإن اليوم 13 / 03 يصادق تاريخ ميلاد الراحل محمود درويش ، و سحب كتبه من المعرض بمثابة هدية لطيفة لإحياء ذكراه ..

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 12 جمادى الأول 1435هـ الموافق لـ : 2014-03-13

التعليقات
الدكتورة نسيمة علوي جامعة سكيكدة
 العزيزة الناقدة الواعدة فاطمة وضعت قلمك على الجرح النازف تماما تغييب الأنتليجنسيا في الوطن العربي عمدا ، أنظري فيما يقول أحمد زوير المفكر المصري المضطهد في بلاده ( الغرب يشجعون الفاشل حتى ينجح والرب يعرقلون الناجح حتى يفشل )، وحول ظاهرة تقليل شأن العلماء يقول محمد مفلاح في روايته شعلة المايدة : " مشكلتنا بدأت حين أحرقنا كتب العلماء والمجتهدين واضطهدنا المفكرين".

 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
حيِّ القديم
شعر : محمد محمد علي جنيدي
حيِّ القديم


مسافرة
بقلم : فضيلة بهيليل
مسافرة


الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)


الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية
بقلم : الأستاذ الحاج. نورالدين بامون
الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية


فهل رحلت أمي ياترى.. ؟
بقلم : سعدي صبّاح
فهل رحلت أمي ياترى.. ؟


رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض
بقلم : سوابعة أحمد
رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض


بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل
بقلم : احمد الشيخاوي
بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل


المسافرة
بقلم : وسيلة المولهي
المسافرة


شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.
بقلم : طهاري عبدالكريم
شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.


فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
بقلم : نبيل عودة
فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com