أصوات الشمال
الجمعة 12 جمادى الأول 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * ما يجب أن يكون للنهوض بالمجتمعات العربية   *  قراءة أولى في القصيدة الفائزة في "المنارة الشعرية في وصف جامع الجزائر الأعظم"   *  للبرد صهيل الأوسمة.   * رحلة المشتهى او حفر في صورة "العشيقان" .......نقد د.حمام محمد زهير   * وللنساء جنون آخر   * محافل الثقافة العربية بين قلق الرّسالة وشحّ الدعم /حوار مع الشاعر والكاتب التونسي خالد الكبير    * المبدع عزالدين شنيقي ابن سكيكدة يصدر رواية "الانهيار"   * أمثال عربية أندلسية   * الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي   * العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي    * رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري   * يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:   *  إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام    * في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم   * lما يمكن لرواية أن تفعله بك   * مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية   * حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)   * في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة   * " أصداء مجاورة الموتى" زجليات التقنّع بالخطاب الصّوفي   * رحلة الى المشتهى    أرسل مشاركتك
ولاية بشار تكرم الشاعر و الروائي عز الدين ميهوبي:حديث عن التجربة.. وقراءة في المنجز الأدبي
عن : أصوات الشمال
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1673 مرة ]

ولاية بشّار تكرّم عزالدين ميهوبي حديث عن التجربة.. وقراءة في المنجز الأدبي

تحت الرعاية السامية لوالي ولاية بشّار السيّد محمد سلماني نظمت الجمعية الثقافية للإبداع الأدبي رضا حوحو التي يرأسها القاص الدكتور عبد القادر بن سالم بالتنسيق مع جامعة بشّار يوما دراسيا حول أعمال الشاعر والروائي عز الدين ميهوبي يوم 27 فبراير 2014م من خلال جلستين . الجلسة الأولى أدارها الدكتور بركة بوشيبة ألقى خلالها مدير الجامعة الدكتور العوفي عبد الله كلمة نوّه فيها بعطاءات الشاعر الأدبية كما رحّب فيها بالمشاركين في هذا اليوم الدراسي، ثم اعتلى المنصة الشاعر و الروائي الأستاذ عزالدين ميهوبي بوقاره و هدوئه و قدرته على شدّ السامع إليه ليتحدّث عن أهميّة العلاقة بين الجامعة والمحيط، ودورها كمنتجة للنخبة، وللمعرفة. ليفتح المجال بعد ذلك للأساتذة المحاضرين لتقديم دراساتهم حول بعض أعمال الشاعر والروائي ميهوبي، تناول الدكتور مبروك كواري بالدراسة رواية "التوابيت" تحت عنوان: (صوت الموت و الحياة في رواية "التوابيت – في رواية ما حدث للصحفي) حيث قام بتفكيك الرؤية الروائية لصاحب العمل، معتبرا ذلك إنجازًا أدبيا متميّزا، وتلتها بعد ذلك مداخلة الأستاذ عبد القادر سليماني تحت عنوان (اعترافات إسكرام لعز الدين ميهوبي) وأعطى فيها قراءة وافية لهذا العمل الأدبي المتفرّد، ثمّ قدمت الأستاذة صفية بوخيرة مداخلتها المعنونة بـ(جمالية المكان في رواية اعترافات اسكرام) لعز الدين ميهوبي، علمًا أنّها نالت شهادة الماجستير نظير دراستها لهذا العمل الأدبي المليء بالغرائبيّة. وقرأ في ختام الجلسة الشاعر نصّه (اللعنة والغفران) التي كتبها في العام 1995، وأجاب عن أسئلة الطلبة والأساتذة، التي تركزت حول تجربته في الكتابة. أما الجلسة المسائية فاتشحت فيها قاعة السنماتيك بوسط مدينة بشار الشعر لتمنح الحضور إحساسا بأنّ حدثا جميلا جاء ليصبغ بعض الفرح على الساحة الثقافية بالولاية التي سادها لفترة طويلة صمت للكلمة الأدبية شعرا و نثرا . الجلسة نشطتها القاصة جميلة طلباوي،افتتحت بكلمة للسيد الوالي الذي ثمّن فيها هذه المبادرة التي تهدف إلى تكريم الإبداع الجزائري، واعتبر مسار عزالدين ميهوبي جديرًا بالتأمل والدراسة. ثم عرض الأستاذ الدكتور لحسن كرومي إلى رواية اعترافات أسكرام، في مداخلة تحت عنوان "مقاربة أولية في رواية اعترافات اسكرام لعزالدين ميهوبي" اعتبرها واحدة من أهمّ الأعمال التي أنتجها الأدب الجزائري في السنوات الأخيرة، لفكرتها ولغتها، ثمّ قدّم بعد ذلك الأستاذ الدكتور محمد تحريشي مداخلة تحت عنوان"سيميائية الحركة في قصيدة طاسيليا لعزالدين ميهوبي" وأعطى فيها قراءة عميقة للنص الذي يجمع بين الأسطورة والشعر والمسرح. وبقاعة السينماتيك دائما، وفي جلسة حميمية حضرها والي ولاية بشار والسلطات المحلية للولاية وأساتذة وطلبة من جامعة بشار، كتاب وفنانون تشكيليون ورجال الإعلام والصحافة ، والجمعيات النشطة في الولاية والبرلمانيون، تحدّث الشاعر عزالدين ميهوبي عن تجربته، منذ الطفولة القاسيّة، إلى مختلف المحطات التي ميّزت مساره الأدبي والإبداعي والإعلامي والسياسي.. ثم ألقى بعض أشعاره التي تفاعل معها الجمهور الحاضر وصفق لها طويلا ليكرم في النهاية من طرف السيد والي ولاية بشار. للتذكير الشاعر والروائي عز الدين ميهوبي شغل منصب وزير سابق للاتصال ومدير سابق للمكتبة الوطنية وهو حاليا يشغل منصب رئيس المجلس الأعلى للغة العربية، صدر له أكثر من أربعين مؤلفا في الشعر والرواية والمسرح والأوبيرا والمقالة، شغل عدة وظائف ومناصب، كرم من عدة هيئات ومؤسسات داخل الوطن وخارجه.

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 28 ربيع الثاني 1435هـ الموافق لـ : 2014-02-28

التعليقات
نادية مداني
 ابن بلادأصيل، ويستاهل. 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي
بقلم : د. سكينة العابد
الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي


العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي
بقلم : نعمان عبد الغني
العولمة  وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي


رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري
بقلم : ايمن بدر . صحفي مهاجر في النرويج
رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري


يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:
بقلم : نورالدين برقادي
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:


إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
        إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام


في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم
الدكتور : وليد بوعديلة
في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم


lما يمكن لرواية أن تفعله بك
بقلم : جميلة طلباوي
lما يمكن لرواية أن تفعله بك


مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية
بقلم : أ.د.أحمد زغب
مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية


حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)
بقلم : حاوره: البشير بوكثير
حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)


في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة
بقلم : حمزة بلحاج صالح
في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com