أصوات الشمال
الثلاثاء 4 جمادى الثاني 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * جمعية العلماء المسلمين شعبة سيدي عيسى تكرم الدكتور عمار طالبي   * التدريس الفعال   * قراءة في قصة "غابرون " للكاتبة الجزائرية / مريم بغيبغ   * سلسلة شعراء بونة وأدباؤها سيف الملوك سكتة شاعر المعنى والمعنى الآخر   * ملاحظات عن الفرق بين مصطلحي الثقافة والحضارة   * دكتوراه بجامعة تبسة عن نقد النقد   * وقفة تذكر و ترحم 11 سنة مرت 2007--2018 الفقيد الأستاذ بن مسعود الحاج الشيخ بن محمد    *  صابر حجازي يحاور الشاعرة الجزائريه رزيقة بنت الهضاب    *  مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في القنوات ..    * بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها    * انتربولوجية القلب في قصيد ( وتعلم كم أنت عندي) للشاعر إسماعيل عريف..   * الروائي رابح بوشارب: أنا ضد تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس و مقر الجاحظية ليس للبيع   * حوار مع الإعلامية رجاء مكي   * جاءت متأخرة   * ومضةُ حنيـــنٍ وأنين    * شبابنا   * الاستاذ الملهم   * جائزة السَّيف الشّرقي للأديبة آسيا جبّار حيَّرت كثير من النقاد    * عندما تكتب النّساء...   * قراءة في رواية(خرافة الرجل القوي) لبومدين بلكبير    أرسل مشاركتك
جبل كسال KSEL
الدكتور : بومدين جلالي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 3977 مرة ]
أرض المعركة بجبل كسال

كلمة عن جبل رمز

هذا جبل كسال KSEL العظيم ... من جبال الجزائر الشامخات الشاهقات ... يقع على مسافة كيلومترات قليلة شرق مدينة البيض، في تلاقي السهوب الغربية الجزائرية بسلسلة جبال الأطلس الصحراوي ... هو رمز من رموز أنفة الشعب الجزائري وملاحمه البطولية التي قدم فيها النفس والنفيس، دونما تردد ولا تقهقر ... عندما زار شيخنا العلامة ابن باديس رحمه الله مدينة البيض في ثلاثينيات القرن العشرين، قال : " عندما أصل إل هذه المنطقة، أشم رائحة البارود " ... في إشارة منه إلى ما قدمت أعراش هذه المنطقة من بطولات فذة وتضحيات جسام خلال القرن 19 م ضمن الثورات العظمى التي قادها الأمير عبد القادر ثم الناصر بن شهرة ثم أولاد سيدي الشيخ ثم الشيخ بوعمامة ... ولما جاءت ثورة نوفمبر الخالدة بعد معاناة رهيبة مريرة ونضالات طويلة جليلة، كان هذا الجبل وإخوته في الأصالة والسلاح منطلقا لجهاد عملاق قلما جاد الزمان بمثله ... فإذا كانت الأوراس هي المنطلق للشرف النوفمبري، وجبال جرجرة والونشريس وفلاوسن وغيرها هي الامتداد لهذا الشرف، فإن جبال العمور وبونقطة وكسال هي الانتصار الإعجازي لهذا الشرف ... والذي لا يدرك مدلول هذا الكلام عليه أن يراجع أمجاد معركة الشوابير ( أكبر معركة أثناء الثورة التحريرية) في مدخل جبل العمور أين بكت فرنسا الاستعمارية جيشها العرمرم الذي فقد الآلاف من ضباطه وجنوده في يوم واحد، أو معركة جبل كسال التي وظفت فيها فرنسا الهمجية كل ترسانة الحلف الأطلسي المجرم من مشاة ومدرعات ودبابات وطائرات ونابالم لكنها خرجت مهزومة مدحورة متيقنة بأن ساعة رحيلها من أرضنا المقدسة قد وصلت ... لله دركم ياأحرار الجزائر ... والمجد لجزائر المجد.

نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 19 ربيع الأول 1435هـ الموافق لـ : 2014-01-20



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

ايام لها حضور بالتاريخ

17 أكتوبر 1961 اليوم الوطني للهجرة

.
مواضيع سابقة
مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في القنوات ..
بقلم : محمد الصغير داسه
             مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في  القنوات  ..


بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها
بقلم : الاستاذ عرامي اسماعيل
بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها


انتربولوجية القلب في قصيد ( وتعلم كم أنت عندي) للشاعر إسماعيل عريف..
الدكتور : حمام محمد زهير
انتربولوجية القلب في قصيد ( وتعلم كم أنت عندي) للشاعر إسماعيل عريف..


الروائي رابح بوشارب: أنا ضد تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس و مقر الجاحظية ليس للبيع
حاورته : علجية عيش
الروائي رابح بوشارب: أنا ضد تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس و مقر الجاحظية ليس للبيع


حوار مع الإعلامية رجاء مكي
بقلم : بلعامري فوضيل
حوار مع الإعلامية رجاء مكي


جاءت متأخرة
بقلم : محمد بتش"مسعود"
جاءت متأخرة


ومضةُ حنيـــنٍ وأنين
بقلم : البشير بوكثير
ومضةُ حنيـــنٍ وأنين


شبابنا
بقلم : عربية معمري
شبابنا


الاستاذ الملهم
الدكتور : بدرالدين زواقة
الاستاذ الملهم


جائزة السَّيف الشّرقي للأديبة آسيا جبّار حيَّرت كثير من النقاد
بقلم : علجية عيش
جائزة السَّيف الشّرقي للأديبة آسيا  جبّار حيَّرت كثير من النقاد




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com