أصوات الشمال
الثلاثاء 13 ذو القعدة 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  صدور كتاب المناهج النقدية المعاصرة للدكتور رضا عامر عن دار أسامة الأردنية   * قراءة سيميائية لغلاف رواية نساء في الجحيم للكاتبة الجزائرية عائشة بنور.   * عنصرية العفولة ..!!   * الجزائر/ يقظة الجيش الوطني الشعبي ومطالب الحراك السلمي    * قراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري السيدالنجار    * ولكن لم نتحدث بعد   * صوتها وموعد الحب   *  " شطحات الثعبان الأرقط " لأحمد العراف .. سردية استنطاق عالم السلبية والنقصان   *  الحادث "الافتراضيّ" المميت.   * اسراء عبوشي كاتبة واقعية ملتزمة وكاتبة ناجحة    * رواية قنابل الثقوب السوداء أو أبواق إسرافيل   * مع الروائي الشاب : تامر عراب   * الحراك السلمي الجزائري و الحوار لتجاوز المحنة   * الأسير و طيفها   * مسرح الشارع و المأزق الثقافي   * رباعيات ( أنا لله )   * الفارسة الهاشمية الأميرة في ألمانيا   * كلمات للتفكير بعد عاصفة تي بي جوشوا في الناصرة   * يوم في مدينتي    * من غذاء الجسد إلى غذاء الفكر والنفس شعار الملتقى العلمي السنوي الثاني2019 لمركز إبن سينا بمسجد الرحمة بهوت بيار ستراسبورغ فرنسا    أرسل مشاركتك
حبرها..
شعر : فاطمة محسن / البحرين
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1410 مرة ]
الشاعرة : فاطمة محسن / البحرين


مرَّ في الأنبياءِ
وقامتُهُ تستظلُّ بقلبي
بسبحتِهِ كانَ يجلو النخيلْ.
ومرَّتْ هناكَ
فكانتْ ترددُ في الجرحِ تهويمَهُ
حبرها يتسكَّعُ قلبكَ
أرصدُ حرفي -أنا-
كلما مرَّ عن جسدي
سالَ فيها قليلٌ من الحبرِ
فاندلقتْ في المدائنِ
ألقتْ بروحي على حافةِ الأسئلةْ.
قلتُ هذا مكاني..
وهذا هو الحبرُ
منتظراً فرصةً كي يحطَّ على هدبهِ
شاغبتني يداها وألقتْ بأضلاعِ حرفي بعيدا
ورحتُ أحرِّكُ منديلَ صبري..
وأسترُ شيئاً تبقى على رئتي.
لكنَّها غافلتْ موجتي..
ثم ألقتْ بعصفورِها في الغيومْ.
خلفَ حرفِ الألفْ.
قلتُ..
يا سيداهُ لكَ القلبُ ضرَّجتُهُ زهرتي
غيرّتْ لونَ حبري
وفي لوحتي رسمتْ كوكباً للفراغْ.
تعكّزتُ عينيكَ
جنَّ جنونُ النوارسِ فيها
وقد خربشتْ وطناً للتلهي
هي استسلمتْ لهواكَ
هي الـ.. أمسكتْ سحبي.
وسلّمتْ البردَ قلبي.
ويا أنتَ
لي هجرةٌ منكَ
لا يسعُ الوقتُ كلَّ البنفسجِ في جسدي كي يثورَ
رأيتُ الذهولَ وصافحتُهُ في أزقةِ حلمي
لأني أنا...
وليسَ على ضفتيَّ انحناءْ.
كان الهواءُ
يشاغبُ صمتَ المحطاتِ كانَ الهواءْ.
وكي تستريح بحرفيَ
كان الهواءُ يمزقني من دماكْ.

نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 6 شوال 1429هـ الموافق لـ : 2008-10-06

التعليقات
موسى توامة
 إذا كانت هذه الحلة الجميلة ثورة من ثورات البنفسج الذي يسكنك فما عليك يا فاطمة إلا أن تمنحيه الوقت كله كي تفيض ينابيع الجسد بمثل هذا العطاء الجميل فنصك في قمة الجمال والمتعة.
أتمنى لك التوفيق أخوك موسى توامة /الجزائر  


عيسى قارف
 صرنا نخشى أن نشيد بنص جميل كهذا اذا كانت كاتبته جميلة كفاطمة
ومع ذلك فليذهبوا الى الجحيم .......نصك جميل جدا
ليتنا نقرأ لك أكثر
تهاني
عيسى قارف 


عزت الطيرى
 عزيزتى فاطمة الجميلة
الشاعرة/ الشعر
والشاعرة/ القصيدة
هنا تذوقت شعرا حقيقيا
شعرا فارها عميقا عبقا
هنا قرأت قصيدة بحجم موهبتك
وانا مدين باعتذار لك عن كلمات كتبتها لك فى منتدى آخر لأننى لا أجامل فى الحق/ الشعر
وقصيدتك هناك كانت أقل من فاطمة التى اعرفها والتى عرفتها الآن وسأعرفها اكثر

سعيد بوجودك هنا فى منتدى اكن له الاحترام والتقدير
هنا يافاطمة الكل يقول الحق
ومن حقى هنا ومن حقك أن أشيد بعملك وأشد على يديك
واسلمى لأخيك
عزت الطيرى
ezzateltairy@yahoo.com
ezzateltairy@hotmail.com
ezzateltairy@gmail.com 


موسى توامة
 ياعزيزي ياقارف لم أجد من اين أقترف الكلمات كي أهمس لك أنه من العار الا تقول عن الجميل إلا أنه جميل فلا عليك يا شاعرنا الجميل وتبا لمن يرى في الورودالشوكى ويعمى أن يرى فوقها الندى إكليلا
أخوك موسى توامة/بوسعادة  


امحمد زابور
 منذ مدة لم أعلق على أي نص في أصوات ربما كسلا أو يأسا مني ، لست أدري كيف أخذني هذا النص الأنثوي الممتع الشهي ، الشعر حالة لا تؤتى لأي كان ، اقول من خلال نصك أنه لم يزل للشعر عشاقه و أحبابه ، فا تركوا لنا هذا الهامش الجميل و اكتبوا ما شئتم و كما شئتم بعيدا عن قمر إسمه الشعر .
تحياتي الأخوية.  


محسن العزب
 قصيدة مليئة بالمشاعرالانسانية الفياضة وبالصورالشعرية الجديدة هنيئالنابك شاعرة عربية بحق  




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
الحادث "الافتراضيّ" المميت.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                      الحادث


اسراء عبوشي كاتبة واقعية ملتزمة وكاتبة ناجحة
بقلم : شاكر فريد حسن
اسراء عبوشي كاتبة واقعية ملتزمة وكاتبة ناجحة


رواية قنابل الثقوب السوداء أو أبواق إسرافيل
رواية : ابراهيم امين مؤمن
رواية قنابل الثقوب السوداء أو أبواق إسرافيل


مع الروائي الشاب : تامر عراب
بقلم : حاوره : البشير بوكثير
مع الروائي الشاب : تامر عراب


الحراك السلمي الجزائري و الحوار لتجاوز المحنة
الدكتور : وليد بوعديلة
الحراك السلمي الجزائري و الحوار لتجاوز المحنة


الأسير و طيفها
بقلم : فضيلة معيرش
الأسير و طيفها


مسرح الشارع و المأزق الثقافي
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
مسرح الشارع و المأزق الثقافي


رباعيات ( أنا لله )
شعر : محمد محمد علي جنيدي
رباعيات ( أنا لله )


الفارسة الهاشمية الأميرة في ألمانيا
بقلم : أحمد سليمان العمري
الفارسة الهاشمية الأميرة في ألمانيا


كلمات للتفكير بعد عاصفة تي بي جوشوا في الناصرة
بقلم : نبيل عودة
كلمات للتفكير بعد عاصفة تي بي جوشوا في الناصرة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com