أصوات الشمال
الجمعة 17 جمادى الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * السرطان الفكري   * قراءة في كتاب:"بحثا عن ثقافة الحوار في الذات ومع الآخر، ثقافة الحوار- البعد الغائب" لـ:بشير خلف   * شكوى إلأى الله   * بعض المداد   *  وَترْكَبُ قَاطِرَةُ الطَّلاَقِ..حَالِمَةً..!    * المبدعة العمانية في المشهد التشكيلي العربي المعاصر   * الغربة   * بلدية ديره تحيي ذكرى الشهيد   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحيى ذكرى الشهيد   *  أعذب الشّعر أرعبه.   * أساطير التوراة تسقط، وتسقط معها قصص الأنبياء والوعود الربانية التي استيقت منها   * صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة    * صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة    * رسالة إلى مرضى جنون العظمة    *  السنة ليست قاضية على الكتاب   * أصداء مجاورة الموتى" للمغربي اصغيري مصطفى   * حكومات من دخان، أحمد سليمان العمري   * حضور الشهيد وقداسات الدلالة في الشعر الفلسطيني المعاصر   * إصدارات جديدة : هجرات سكان وادي سوف الى مدينة بسكرة خلال القرن العشرين   * إليها في عيد الحب     أرسل مشاركتك
أنتظرك ...تحت رمادي
بقلم : ياسمينة حسيبي / جنيف
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1407 مرة ]
ياسمينة حسيبي

يـارجُلاً يَسْتلقِي
بارتياحٍ في رأسي
ويسدُّ كلّ منافذَ الوقت..
يهُزّنِي جذعُ الحنينِ إليكَ
ويراودني غيابُكَ عن نفسِي
فأَرتدِي فائضَ أنوثتي
وأُغازل صوتكَ المنقوعِ
في قارورةَ عطري..
يُدَاهِمني وجهُكَ البعيد
بُكرة.. وأصيلا
يتجسس على ضُعفي
يغتالُ نظراتِ عيوني
بالافتراسِ المشاعري
فأسأل بعشقٍ مُهترئ
من فينا القاتل؟
ومَنِ فينا القتيل؟
أشهدُ أنّكَ ..
حين ترفَع ُ
راياتِ الذكورة
تتعربشُ
تاءُ التأنيت بأهدابكَ..
وتطلُبُ
حقّ اللجوء العاطفي
فتُؤَجّرُ لها
غرفةَ للنسيان
في مقابرِ الذاكرة..
أشهدُ أنّ همسَكَ
يتناسلُ في -البُعدِ-
يُغَازِلُني -في أحلامي-
-بين طَعْنتين -
فأتضرّج بدماء الحبّ
فوقَ تسابيحكَ
وأَصغي لصَوتكَ البعيد
يُرتّلَ صلوات-حتْفي-
في خشوعٍ وابتهال..!
أشْعلْتَ فتيلَ الثورةِ
من قَحْطِ السنين
فاحترقتْ
مدينة العشق بصدري
وتناثرَ الرماد
من -بعضي - وكلّي
أوقدْتَ اللهفةَ جمراً
على شفتيّ..
فتَمرّد سكوتي
-عابثا- بوجه الكلام..
أَشهدُ أنّني أدمنتُ
السفرَ الى عيونك ...
وفجَّرتُ مآذن الغيابْ
بنوَوِيّة الشوقِ
اشهد انك..
أَوّل من ابتدع
صمتَ الرّجال..!
يارجلا يَرْتدِيني
كَجلِدي..ويتمدّدُ
كالاحتلال في شراييني
أنتَظِرُكَ على نارٍ
تشتَعِلُ كلَّ يومٍ ..
من -رمادي-.

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 14 شعبان 1432هـ الموافق لـ : 2011-07-15

التعليقات
أحمد بلقمري
 الأستاذة ياسمينة حسيبي
يبدو أن جذوة النار صارت تغري كل الشعراء، أجدك تنهلين من صورة العنقاء وهي تحلق فوق سمائك فتقررين أن تحترقي مثلها ويصير جسدك رمادا تبعث فيه الحياة من جديد فتنتظرين حبيبك تحت الرماد حتى لا تدرككم العيون.. جميل ما نظمت أهنئك على هذا النص 


اسماعيل عبد الكريم/العصفور الازرق
 الاستاذة القديرة ياسمينة حسيبي


لك وقفة اجلال و تقدير واعتراف بروعة نظمك ورهفة حسك ولوعة احتراقك
ولك مني هذه الهدية

انا الحب عندي

هواية فن

ثقافة أشواف

و..قداسة عذاب

تحاياي 


لحسن السبع
 الأستاذة:ياسمينة
الحب وحده الشافي والمريح للأهات التي تخرج من أعماق العمق أنت تكتبين بصدق ..
مزيدا من التألق بدون مجاملة..
لحسن السبع 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
الغربة
شعر : جمال الدين خنفري
الغربة


بلدية ديره تحيي ذكرى الشهيد
بقلم : سعدية حلوة - عبير البحر
بلدية ديره تحيي ذكرى الشهيد


اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحيى ذكرى الشهيد
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحيى ذكرى الشهيد


أساطير التوراة تسقط، وتسقط معها قصص الأنبياء والوعود الربانية التي استيقت منها
بقلم : نبيل عودة
أساطير التوراة تسقط، وتسقط معها قصص الأنبياء والوعود الربانية التي استيقت منها


صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة
بقلم : ماهر طلبه
صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة


صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة
بقلم : ماهر طلبه
صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة


رسالة إلى مرضى جنون العظمة
بقلم : نغبال عبد الحليم
رسالة إلى مرضى جنون العظمة


السنة ليست قاضية على الكتاب
بقلم : حمزة بلحاج صالح
 السنة ليست قاضية على الكتاب


أصداء مجاورة الموتى" للمغربي اصغيري مصطفى
بقلم : الشاعروالناقد المغربي احمد الشيخاوي
أصداء مجاورة الموتى


حكومات من دخان، أحمد سليمان العمري
بقلم : أحمد سليمان العمري
حكومات من دخان، أحمد سليمان العمري




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com