أصوات الشمال
الاثنين 6 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"   * 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير   * شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري    * أنا و الآخر   * الودّ المعرفي   * قصائد نثرية قصيرة   * لضَّاد و نزف الرَوح   * قصة قصيرة جدا / كابوس   * للحرية عيون مغمضة   * مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!   * عادل عبد المهدي   * استعجلت الرحيل   * بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟    أرسل مشاركتك
عروسان لبحر واحد
قصة : عبد القادر ضيف الله
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 957 مرة ]

تلمس برد الماء المالح
ثم رفعه ليرتشف رائحة
أطلت
وعبقت يديه
ولونت أصابعه بمداد البحر
حينما
شدا نفسا أعمق
أبصر الأمنية تعبره
وأبصرها هي بشعرها البحري تتلمس جيد الموج
همس لها
وهمست له
حتى ذاب الملح بين شفتيهم
بعدها غيبهم الموج عروسان حتى لا يبصرهم أحد

نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 5 شعبان 1432هـ الموافق لـ : 2011-07-06

التعليقات
غزلان هاشمي
 الأستاذ المبدع عبد القادر ضيف الله دائما أتلمس في نصوصك ذلك التشكيل اللغوي المربك الذي يستفز القارئ ويعمل فعل التأويل ....شكرا لنصوصك التي تمارس هذا الاستفزاز الجميل...دمت في تألق 


محمد الصغير داسه
 غيبهما الموج عروسان ركب الاثنان هودجا وطافا التلال ..من يومهما تحدث التاريخ ..عروسان أبحرا في اليم وعلى متن أطيافهما يسبحان...{ مجرد مداعبة }....نص يغوص في الخيال ويتفجر بركانا من العاطفة وصدق المشاعر، صور رائعة وادهاش...متعة من عذب الكلام...رائع ومتألق دائما ايها الرائع..خالص الشكر زالتقدير.م.ص.داسه 


عبد القادر ضيف الله
 الاستادة الناقدة غزلان هاشمي يسعدني بهاء تواجدك وحسك الجمالي الذي يخترق اللغة والنصوص
شكرا لتواجدك الراقي 


غزلان هاشمي
 فقط الاستاذ الفاضل ارجو الاطلاع على مقالي حول قصيدك هنا تحياتي 


عبد القادر ضيف الله
 غيبهما الموج وغيبنا الوقت ياصديقي محمد صغير داسة
والتاريخ لايتحدث عن البؤساء مثلنا

شكرا لخفة روحك ولبهائك صديقي
ودي الخالص 


هارون زنانرة
 الله ..الله ياصديقي..
طول عمري أمام البحر ولم أكتبها ..ولكنك في لمحة سردتها..
صديقي قادة ..كل التقديري من موج البحر إلى كثبان الرمل. 


عبد القادر ضيف الله
 الله عليك ياصديقي هارون تخجلني محبتك وصفاؤك دائما
البحر هو البحر ياصديقي
ومايسكننا هو أعمق من كل مخاتستطيع الحروف رصده حول سحر
الدهشة التي تصيبنا من البحر كما من الصحراء
صديقي شكرا لك 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير
بقلم : علجية عيش
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير


شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري
بقلم : شاكر فريد حسن
شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري


أنا و الآخر
بقلم : حفصة موساوي
أنا و الآخر


الودّ المعرفي
بقلم : د: ليلى لعوير
الودّ المعرفي


قصائد نثرية قصيرة
الشاعر : محمود غانمي سيدي بوزيد - تونس
قصائد نثرية قصيرة


لضَّاد و نزف الرَوح
بقلم : فضيلة معيرش
لضَّاد و نزف الرَوح


قصة قصيرة جدا / كابوس
بقلم : بختي ضيف الله المعتزبالله
قصة قصيرة جدا / كابوس


للحرية عيون مغمضة
بقلم : د. محمد سعيد المخلافي
للحرية عيون مغمضة


مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!
بقلم : حمد الصغير داسه
مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!


عادل عبد المهدي
بقلم : علاء الأديب
عادل عبد المهدي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com