أصوات الشمال
الخميس 28 ذو الحجة 1437هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * قراءة أدبية في اعمال ..الشاعرة. سليمة مليزي   * أفريقيا الحــــــــــــزانى    * سؤال الهوية و صدمة التفكيك    * أزمة النقد بين فساد الذائقة والاستيراد النظري   * اصدارات   * الإختيار الصعب    *  أضعت "رجولتك" يا هذا.   * مجموعة قصص قصيرة جدا   * سحر الواقعية في تأثيث مشاهد الغربة الروحية عبر الرواية التفاعلية( سرديّات نخلة )أحمد الشيخاوي    * قراءة في أطياف من الأدب الإماراتي -القصة والشعر- الدكتور/مـحمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة   * المكرر المتعب في حنين العصر للكاتبة ميساء البشيتي    * اغتراب    * صوت الماضي    * أقحوان المرايا    * الغياب   * طريق السعادة و كيفية وصول الانسان اليها ؟ (اشكالية حلها الاسلام)   * حنين العصر   * حتّى لا تُلاك لهفة العشّاق   * ( لقاء الاحبة )   * القصيدة بوصفها معادلا لحياة يرسمها اغتراب الروح في ديوان (كلهم يركضون خلفك.. الصياد والغزالة والغابة)    أرسل مشاركتك
اليأجوج والمأجوج
بقلم : الروائي محمد الكامل بن زيد
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1053 مرة ]

هذا زمن اليأجوج والمأجوج

عرق شديد ينساب فوق جبيه ..رعشة عظيمة تهز أشلاءه ..مغمض العينين يتوسد مخدته بيد ويمسك بيده الأخرى المصحف الكريم ..شفتاه ما لها قرار..إصبع السبابة تضغط على سورة الكهف
أردت أن انزع عنه المصحف وأصلح حاله مع المخدة فاستفاق أكثر فزعا :
- لا تدعهم يدخلون ..إنهم خلف الدار ..إنهم يخرقون الجدار
قلت مشدوها : من ؟؟
- اليأجوج والمأجوج

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 17 جمادى الأول 1432هـ الموافق لـ : 2011-04-21

التعليقات
الاستاذة محجوبة صغير
 مرحبا أستاذي الفاضل:
ما أطولها من قصة..لقد أرهقتني..(تقبل دعابتي)
خير القصص ما قل ودل وفُهم... لقد وصلت الرسالة يا أستاذأمّا يأجوج ومأجوج اتمنى ألاّ يصلوا ولو في الأحلام.
ما أحوجنا إلى كتّاب مهرةيوصلون المعنى على صهوة المبنى..

تقبل سيدي مروري..سعدت بما قرأت...تقديري 


العربي شبري
 الرجوع إلى الأصل فضيلة ....الآن أترك اليأجوج والمأجوج ..إذا كان بإمكانهم أن يدخلوا ...لا ولن يستطيعوا .مادام هذا الشعب متمسك بأصالته ودينه ...فلا خوف علينا مادام امثال هذا الذي ذكرت متمسك بكتاب الله وإصبعه في منتصف القرآن الكريم ..
تعليقي هذه المرة جاء أطول من رائعتك ...تقبل دعابتي على رأي الأستاذة..محجوبة صغير ....... 


عبد الله لالي
  أخي محمّد تحيّة طيبة..
نكهة القصّ عندك تستفز ذائقة القارئ ..ومناطق الغموض مكامن إثارة رهيبة تعصف بالرأس وتطوّح به الأسئلة المدهشة..
الياجوج والماجوج أحداق قلقة تتوثب في كلّ مكان متربّصة بالآمنين المطمئنين..لكنّ لكلّ يأجوج ومأجوج ( ذو القرنين ) يحبسها في سدّ الحديد
مزيدا من العطاء والتألق ...  


يوسف مواقي
 لماذا كل هذا البخل ، فتحت لنا الشهية وفجأة قطعت علينا تيار قصتك ، لتترك لنا تكملت القصة وحدنا ، دمت مبدع ...  




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

الانتصار

تنتاب الأمم والشعوب لحظات انكسار بعد انتصار وتتعاقب عليها فترات انبهار بعبقريتها،،فترتاح لردة فعل تعاكس روعة انجازاتها فيصيبها ما يصيبها من وهن بعد قوة وعجز بعد اقتدار تلكم هي نواميس الطبيعة التي تنضج عبقريات الشعوب وتخضعها لامتحانات صعبة حين تخبو جذوة عطائها حينا من الدهر ولكنها أبدا لا تنطفئ،فتصنع من انكساراتها انتصاراتها ومن آلامها بشرى أحلامها وتعود ثانية لخلق ظروف الحياة بعد أن خنقتها الحياة بظروفها تعود رائعة كحبة طلع نضيد تقاوم الفناء والإندثار رغم قساوة الفصول المتعاقبة و تلكم هي أيضا اسرار الشعوب العظيمة التي تنحني لمرور العواصف ولكنها أبدا لا تنكسر

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
سحر الواقعية في تأثيث مشاهد الغربة الروحية عبر الرواية التفاعلية( سرديّات نخلة )أحمد الشيخاوي
بقلم : احمد الشيخاوي
سحر الواقعية في تأثيث مشاهد الغربة الروحية عبر الرواية التفاعلية( سرديّات نخلة )أحمد الشيخاوي


قراءة في أطياف من الأدب الإماراتي -القصة والشعر- الدكتور/مـحمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
بقلم : الكاتب الدكتور : محمد سيف الإسلام ب
قراءة في أطياف من الأدب الإماراتي -القصة والشعر- الدكتور/مـحمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة


المكرر المتعب في حنين العصر للكاتبة ميساء البشيتي
بقلم : الكاتب الدكتور : حمام محمد زهير
المكرر المتعب في حنين العصر للكاتبة ميساء البشيتي


اغتراب
بقلم : زهرة خصخوصي
اغتراب


صوت الماضي
بقلم : هدى أبو العلا
صوت الماضي


أقحوان المرايا
بقلم : رجاء محمد زروقي
أقحوان المرايا


الغياب
بقلم : سلمى ابراهيم
الغياب


طريق السعادة و كيفية وصول الانسان اليها ؟ (اشكالية حلها الاسلام)
بقلم : سلس نجيب ياسين
طريق السعادة و كيفية وصول الانسان اليها ؟ (اشكالية حلها الاسلام)


حنين العصر
بقلم : ميساء البشيتي
حنين العصر


حتّى لا تُلاك لهفة العشّاق
بقلم : نايلة عبيد
حتّى لا تُلاك لهفة العشّاق




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1437هـ - 2016م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com