أصوات الشمال
السبت 11 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * قصائد نثرية قصيرة 2   * الد/ محمد فوزي معلم: المؤرخون الفرنسيون يرفضون الاعتراف بمصطلح الفترة الرومانية   * ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية   * قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }    * الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15   * نحن والدراسات الثقافية   *  تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02    *  نظرة إلى المرأة.   * قد زارني طيف الحبيب   * الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات    * إنّ كيدكنّ عظيم.   * البسكري الذي قتله فضوله   * الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني   * الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر   * بين تونس ةالعالمية.   * الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين    * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى    أرسل مشاركتك
عندما يبوح البحر باسراره لسعيد شمشم
الشاعرة : ف الزهراء بولعراس
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 1679 مرة ]

إنها قصص تمتلئ ملوحة ورذاذا

عندما يبوح البحر بأسراره
عندما سلمني الأستاذ سعيد شمشم قصته بعنوان ـ رسائل عند الغبش ـلم أكن متأكدة بأنني سأقرأها هكذا دون انقطاع حتى أنتهي منها ، إلا أن أسلوبا مميزا شدني إلى متابعة هذه الرسائل التي سردت واقعا تبادله الكاتب مع إحدى زميلاته ، واقع مرير ليس فيه من جمال سوى الحبكة المدهشة التي جاءت فيه تلك الرسائل وأعترف أنه لو أن أحدهم قام بحذف اسم الكاتب ووضع اسما آخر من أسماء الكتاب العالميين لما اكتشفت ذلك . أما عندما قرأت مجموعته الصغيرة ـ قصص خارج السياق ـ فقد جذبتني رائحة البحر وأدوات الصيد وعالم الصيادين عالم غريب حافل باعتقادات لا تخطر على البال ومع ذلك فهم يعيشونه بتفاصيله الدقيقة، البحر لا يخيفهم رغم أنه ليس من طبعه الأمان وربما هو من يخافهم لأنه باح لهم بكل أسراره ومنهم الكاتب سعيد شمشم الذي يتحدث عن البحر وكأنه أحد أصدقائه أو الأحرى وكأنه والده وما الغرابة في ذلك ألم يكن الوالد بحارا؟
القصص السّت التي رواها شمشم في مجموعته تمتلئ ملوحة ورذاذا في الأنشوفة وتمتلئ رهبة مع رحلة الصيد في العوانة ومع الموت الغريب لفريد على شاطئ تاسوست وتمتلئ حكمة في حديث الوالد البحار قصص ينهيها بطرائف يجلس البحر على مائدتها ليضحك أمام من يجعلك تنتشي فقط لأنك من أبناء السواحل.
بروح متلاطمة الأمواج تخالف طبعه الهادئ وحياءه الشديد يقدم شمشم قصصه لتقرأ نفسها أمام البحر المعطاء بينما يتأسف هو مع عمي الطيب الأنشوفة على المدينة الجميلة جيجل التي يبدو أنه كان يتمنى لو بقيت كما كانت عليه في القرن الماضي لا تبتعد عن البحر إلا قليلا
المجموعة من تقديم المبدع الدكتور فيصل الأحمر تقديم بارع متميز وواع فيه إحساس راق بالأدب وتفاعل جميل مع شمشم والبحر يكاد يضعه في مقاربة مع العجوز والبحر
نشكر الأستاذين ونتمنى أن تتواصل إبداعات الجيجليين وأن ترى النور حتى يعرف الجميع أن سكان المدينة الجميلة لا يقضون أوقاتهم في الاستمتاع بالزرقتين .
ف الزهراء بولعراس

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 25 شعبان 1431هـ الموافق لـ : 2010-08-06

التعليقات
جميلة طلباوي
 الأستاذة فاطمة الزهراء بولعراس
شكرا لك و هنيئا للأخ سعيد شمشم مجموعته القصصية ، تحياتنا الى كلّ المبدعين في ولاية جيجل عروس البحر فاتنة الجمال.
احترامي. 


ف الزهراء بولعراس
 الشكر موصول إليك لحضورك المميز والدائم في أصوات الشمال
دمت قارئة وفية ومبدعة لا يشق لها غبار
أحييك بكل حب ومودة
تحياتي القلبية 


محمد الصغير داسه
 مبروك للأديب سعيد شمشم مجموعته القصصية..وشكرا للأستاذة فاطمة الزهراء بولعراس القراءة..............م.ص.داسه 


ف الزهراء بولعراس
 شكرا لك أستاذ م ص داسة مرورك
كم بودي أن نعمل على تواصل أكثر بطريقة ناجعة وليست تلك الجمعيات والتجمعات التي فرقتنا وأضاعت بوصلتنا
احترامي الكبير
 


خالدة مختار بوريجي
 العزيزة فاطمة الزهراء..
شكرا على رسائل سعيد الغبشية، لقد كان لي شرف قراءتها منذ مدة عندما اشتغلت بدار نشر تكفلت بطبع العمل الرائع..
وكنت انذاك مدققة لغوية، وقد استمتعت كثيرا بالنص الجميل..
ذكرتني بالمزيد من ذكريات الجمال المكتوب..
شكرا لك ولسعيد شمشم..
مودتي ومحبتي 


ف الزهراء بولعراس
 الرائعة خالدة
يؤلمني كثيرا أن تهمل الأعمال الجميلة خاصة إذا كان صاحبهافي مثل هدا الكاتب المتواضع في أخلاقه المتسامي قي إبداعه
شكرا لمرورك
تحياتي القلبية 


عيسى حديبي
 على الطريق البحري لمدينة جيجل وبالضبط العوانة في أسبوع اصطيافي هناك قمت بحادث وجدتني بالسيارة في الجهة الأخرى ..لأني ابتعدت وكفيت نفسي قتل فتاة صغيرة كنت سأنهي أيامها لو اقتصرت على استعمال الفرامل ولا أدمر مركبتي ..

المهم كان معي أحد من نزلت ضيفا عليهم واعتبرني مجنونا ربما لأنه احتار لما رآني أقف عند البحر و قلمي يجوب مساحات كناشي الذي يصحبني في جميع أسفاري.. لم أهتم كثيرا للميكانيكي الذي قصدنا..

وأضفت استغرابا آخر لمضيفي حين طلبت إليه أن يسمح لي بموجة في مقهى الأنترنت ويذهب هو الى الميكانيكي ..

تعمدت حكاية هذه القصة الحقيقية .. والتي لم تؤلمني كثيرا لأن البحر كان يناجيني..

أحييك يا فاطمة الزهراءعلى مدينتكم الجميلة وأهلها الطيبين ..

عيسى حديبي
محبتي 


ف الزهراء بولعراس
 الحمد لله على سلامتك يا أستاذعيسى وسلامة الطفلة الصعيرة
لعل مناجاة البحر تعدنا بالكثير
كلنا مجانين الكتابة وأصوات الشمال ولكل منا طريقته الخاصة في جنونه
التحية موصولة إليك ولكل ضيوف المدينة الجميلة نتمنى أن نكون عند حسن ظن الجميع
عودة ميمونة العام القادم بإذن الله
مبارك عليك رمضان مقبول صيامكم وقيامكم إن شاء الله
احترامي الكبير 




أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
قد زارني طيف الحبيب
بقلم : رشيدة بوخشة
قد  زارني طيف الحبيب


الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
الذوق الجمالي فلسفة  تستمد قيمتها من الذات


إنّ كيدكنّ عظيم.
بقلم : علاء الأديب
إنّ كيدكنّ عظيم.


البسكري الذي قتله فضوله
موضوع : الأستاذ الطاهر جمعي
البسكري الذي قتله فضوله


الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني
بقلم : علجية عيش
الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني


الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر
بقلم : طهاري عبدالكريم
الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على  ذكرى ألـ17 أكتوبر


بين تونس ةالعالمية.
بقلم : علاء الأديب
بين تونس ةالعالمية.


الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين
بقلم : شاكر فريد حسن
الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين


الشدة المستنصرية
بقلم : د.محمد فتحي عبد العال
الشدة المستنصرية


اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي
بقلم : سعدية حلوة - عبير البحر
اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com