أصوات الشمال
الاثنين 13 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الحسن و القبح عند كل الملل و الديانات و في الإلحاد و اللادينية..   * تحت شعار ضد العنف ومن اجل العيش بسلام جمعية المعالي للعلوم والتربية تحيي اليوم الوطني للصحافة    * أحاديـــث العشيـــــــات   * "الشاعر الإبستمولوجي": (مرسي عوَّاد) في "أول العرفان"   * قضايا الأدب الإماراتي من خلال كتاب: «الأدب في الـخليج العربي» لوليد مـحمود خالص   * بلادي   * صوتك كحنان النَّايْ   * إصدار رواية " المُستبدّة " للروائية الأردنية هيا بيوض   * قصائد نثرية قصيرة 2   * الد/ محمد فوزي معلم: المؤرخون الفرنسيون يرفضون الاعتراف بمصطلح الفترة الرومانية   * ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحيي ذكرى 17أكتوبر   * قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }    * الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15   * نحن والدراسات الثقافية   *  تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02    *  نظرة إلى المرأة.   * قد زارني طيف الحبيب   * الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات    * إنّ كيدكنّ عظيم.    أرسل مشاركتك
انتحار
بقلم : سميرة بورزيق قاصة و شاعرة من المغرب
هي الآن مقرفصة في غرفتها المظلمة، ضوء الخارج يتسلل من زجاج النوافذ، تفتح الآن نوافذ حياتها معه، أو حياتها لوحدها، تسترجع أهم أحداث العمر كله، بسرعة يمر شريط الأحداث في خاطرها، في يدها اليمنى تحمل شظية زجاج حصلت عليها بعد كسر كأسها المفضل و الذي لم تفارقه أبدا، قالت في خاطرها قبل أن تكسره: " بك سأنتحر أيها المعشوق الزجاجي، لن أترك
1- كان يومُ صيْفٍ أقربُ إلى الحَريق، كنّا نحنُ الثلاثةَ نمضى في سيرٍ حثيثٍ نتحسّسُ طريقنا، تُلاحقنا دمْدماتُ المَسافاتِ واخْتلاط ُالمسالك والمُنعرجَات، تحملنا الصّهوات البيضاءَ ويرتابُ الفؤادُ، تلفُنا الأغصانُ في مرابعَ خضراءَ عبر التِلال والمراعي الشاسعةِ، نفترشُ الحُقول التي تملأ الأنفاس بروائح بقايا حزم التبن َوحبِّ ال
تخلف
بقلم : رقية هجريس
..خرجت في يوم جميل من أيام شهر رمضان العظيم، شهر الرحمة والغفران ، لتستمتع بآيات الله في كونه..الشوارع تزخر بالناس وهم يتصارعون مع أعباء الحياة ومباهجها دون كلل؛ نساء أطفال شيوخ
غارقون في أداءاتهم الحياتية، حتى المعوزون سعدوا بخيرات
رمضان الفضيل ، وسخاء الأيادي الكريمة ، التي أغدقت الرزق إيمانا واحتسابا ..أبواب الرحمة
المشعوذ... ق ق ج
بقلم : السعيد موفقي / قاص و ناقد
كعادته يجلس حيث المارة بملابسه غير المنسجمة ، يصطاد ...النساء و الرجال ... يعد ما جمعه من نقود ، وقطع الأوراق التي جمعها من هنا و هناك متراصة في فوضى ، تشكو بصمات أصابعه المتسخة... يستوقف العابرين ، يغريهم بجلب الحظ ...يصرخ ... المال و الذهب و أشياء أخرى... المرأة التي طلبت منه تميمة أسعدها كثيرا عندما أخبرها بالمستقبل السعيد... ولم يكن مخ
قِصَّةٌ00قَصِيرةٌ شَجَرَةُ..الْمُرِّ
بقلم : الشاعر والروائي/محسن عبد ربه

كَانَتْ أُمُّنَا00اَلْغُولَةُ تَزْرَعُ شَجَرَةً أَمَامَ بَابِ دارِهَا ,تَأْمَلُ أَنْ تَكُونَ هَذِهِ الشَّجَرَةُ مُثْمِرَةً فِي يَوْمٍ مِنَ الْأَيَّامِ ,وَكَانَتْ تَسْقِيهَا كُلَّ يَوْمٍ ,وَأَخَذَتْ هَذِهِ الشَّجَرَةُ تَكْبُرُ وَفُرُوعُهَا تَنْمُو , كَانَتْ أُمُّنَا00اَلْغُولَةُ وَهِيَ تَسْقِي الشَّجَرَةَ ,تُغْرِقُ م
أغيرُُ من صديقتي
بقلم : الكاتب / ا / محمد فاروق ابوفرحه
بسم الله الرحمن الرحيم

أغيرُُ من صديقتي

هي صداقة بدأت منذ الصغر و قد تستمر فترة طويلة من الزمن , و لكن ما ينغص الحياة بينهم شيء ليس بيد احداهما , فبعد هذه المدة من الزمن و التي تتعدي العشرون عاما , اكتشفت أن صديقتها تغارُ منها و لكن لم يصل بعد إلى درجة الحقد عليها , فالغيرة يعقبها غالبا الحقد و ( العياذ بالله ) , والحقد
شرخ الحنين !
بقلم : عبد الغني بن الشيخ
انتابني حنين ما ..حزن غامض غريب وأنا أمرُّ بالصدفة بذلك البيت العتيق على قارعة الطريق في مكان خال شبه معزول ، بيت لا يربطني به ماض ولا حاضرٌ ولا مستقبلٌ،سوى لحظة المرور العابرة تلك ، أوقفت محرك سيارتي ،نزلت بهدوء ،شدني شرخ الجدار المبني من الحجارة والطين كما لم يفعل شرخ آخر في نزهاتي وأسفاري،التقطت له صورة ، ظننتها مجرد صورة رق
إِيهٍ ياشامُ..ضيَّعُوك ..اا
بقلم : محمد الصغير داسه
1- على ضفافِ نهرالفرات العذب ماء مُتدفقٌ مُنذ الأزل، وشعب مسالم طيّب الأعراق هكذا كان ومايزال، آمنين في بيُوتهم مُطمئنين في سُهول الدّير النديّة، ذات هُدوء تلبّدت سماءُ المدينة بثورات التدمير مُتخفيّة تحت شعارالتغيير، هبّت عواصف الموت مُزمجرة زرعُوها تفترس الأجساد في ليلة صيف غَبراءعلى دُروب {دير الزور} حرب مُكشرة عن أنياب الر
ليلة بكت فيها السماء
بقلم : ليلى حجازى
ليلة بكت فيها السماء

ليلة بكت فيها السماء . كنت اسمع بقبقة قطرات الماء وكنت أرى رذاذ المطر ينساب فوق زجاج النافذة حين يلمع البرق ، كأنها دموع طفل تنسكب وتمسح اسمك الذي رسمته فوق الزجاج بأصبعي وهي تشق غبار الخريف . وكلما انزلقت قطرة تنهدت من أعماقي ..

في هذه الليلة الباردة ،إنقطع تيار الكهرباء ، نامَ أولادي وبقيت وح

قليلات العقل وكاملو العقل..



قصة: نبيـــل عـــودة


مريم فتاة قروية مستورة الحال، صبية جميلة كزهور الربيع اول تفتحها. لمحها تاجر خضار وفواكه متجول ، طابت نفسه لها، طلب يدها من والدها. تردد الأب بسبب فارق الجيل. هل يجوز تجويز البنت من رجل بجيل جدها؟ فكر: في ذمته زوجتين واحدى عشر ولدا. ولم يصل الى قرار.
 اقرأ المزيد ...  
كاوس chaos /ق ق ج
بقلم : علي قوادري
كاوس chaos



التقى الجمعان..

صرخ قائد الجيش الحر

-الله أكبر !!

صرخ قائد الجيش النظامي

-الله أكبر!!

التحما الجمعان ..تطايرت الأشلاء..انفجرت المدينة..بصق برنار ليفي على القائدين ومضى يزرع ربيعا جديدا...
 
84 85 86 87 88 89 90 91 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
شعر محمود درويش-تراث قومي .. ارتفع إلى العالمية
بقلم : سالم جبران
شعر محمود درويش-تراث قومي .. ارتفع إلى العالمية


كلمة الافتتاح في أول نشاط لجمعية القرطاس والقلم الكتامية للأدب والتراث جيجل
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
كلمة الافتتاح في أول نشاط لجمعية القرطاس والقلم الكتامية للأدب والتراث جيجل


شاعر الأبعاد ...
بقلم : د : ليلى لعوير
شاعر الأبعاد  ...


أم كلثوم في وجداني
بقلم : إبراهيم مشارة
أم كلثوم في وجداني


الشاعر العراقي حامد عبد الحسين حميدي في مديح البياض.. خطاب تسويفيّ يتوسّلُ زئبقية الأمل
بقلم : احمد الشيخاوي
 الشاعر العراقي حامد عبد الحسين حميدي في مديح البياض.. خطاب تسويفيّ يتوسّلُ زئبقية الأمل


العلاّمة عبد الرحمن الـحاج صالح وجهوده في خدمة اللسانيات واللغة العربية
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
العلاّمة عبد الرحمن الـحاج صالح وجهوده في  خدمة اللسانيات واللغة العربية


وزير الثقافة ميهوبي عزالدين يدعو المستثمرين إلى دعم الصناعة السينمائية في الجنوب الكبير
بقلم : مراسلة خاصة


تعزيز الصحة النفسية للطلاب .. معايير وإجراءات
بقلم : رضوان عدنان بكري
تعزيز الصحة النفسية للطلاب .. معايير وإجراءات


الإسلام..ومناهج الدّراسات الغربية الاستراتيجية..
بقلم : محمد جلول معروف
الإسلام..ومناهج الدّراسات الغربية الاستراتيجية..


هل يحقق الإضراب عن الطعام التغيير في الجزائر؟
بقلم : علجية عيش
هل يحقق الإضراب عن الطعام التغيير في الجزائر؟




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com