أصوات الشمال
الأربعاء 4 ذو الحجة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * محمد الصالح يحياوي ... شمعة من تاريخ الجزائر تنطفئ ..   * الطاهر وطار في ذكرى رحيله   * خطاب اليقين .   * استهداف المؤسسات الثقافية الفلسطينية    *  عمار بلحسن مثقف جزائري عضوي كبير انتهى الى صوفي متبصر    * تغابن   *  ثـــورة الجيـــاع )   * وطار رائد الإبداع الجزائري و العربي في ذكراه الثامنة ( الجزء الأوّل)   * مَنْ يُدحرجُ.. عن قلبى.. الضّجر ..جمالية الرمز اللانهائى    * أعرفه   * رحيل "رجل بوزن أمة" المجاهد محمد الصالح يحياوي خسارة كبيرة للجزائر   * الإحتباس الحراري و الإحتباس الفكري   * قراءة في مجموعةننن   * حقيقة الصراع مع اليهود   * سكيكدة.. عن التاريخ ،الفن وجماليات السياحة اتحدث   * الكاتبة زاهية شلواي ترُدُّ على سيد لخضر بومدين    * حول الشعر الشعبي   * في مقولة " التشكيل البشري للإسلام عند محمد أركون .."   *  جغرافيات العولـمة -قراءة في تـحديات العولـمة الاقتصادية والسياسية والثقافية-    * شربل أبي منصور في قصائد تعرّي فصول الخطيئة المائية الأولى    أرسل مشاركتك
براءة زمن
الشاعرة : ميمي قدري
لم يكن للربيع أن يستمر طويلاً في تلك البقاع,.. حقول القمح الممتدة على امتداد البصر تَموج تحت الرياح كأمواج بحر هائل ، بدأت بالنضوج ثم بالإصفرار رويداً ... رويداً ...
تُهيئ نفسها للحصاد ...
كروم العنب بدأت تنضج ثمارها من الحصرم الحامض الذي لايؤكل .. تحولت إلى أعناب شديدة الحلاوة في الطعم والمنظر ... تتدلى بخيلاء من غصونها ..
بد
الأيادي الناعمة
بقلم : آسيا رحاحليه

أحملق في الباب المغلق قبالتي. أحاول ترتيب أفكاري. أمرّر يدي على جبيني. أنظر في ساعتي.
استجمع الصور في ذهني، وفي سرّي أستذكر الكلام الذي سوف أقوله.
أشعر ببعض التوتّر والارتباك ولكني لن أتراجع. لن أعدم المحاولة. هناك خطوة أولى دائما، وعلى أحدٍ أن يخطوها.. ربما وجب أن يكون أنا.
هذا الصباح حسمت أمر الفكرة التي راودتني من
قصة قصيرة _سرب الحرية
مسرحية : مها عباس الياس
سرب الحرية
هبت الريح خفيفة وتصاعدت لأعلى في محاولة منها لرفع أو حتى ذر أوراق الشجر الذاوية المتساقطة أمامه على الأسلفت في الشارع الرئيسي بجامعة الخرطوم قلعة الصمود .وهو يجلس على دكة مقابلة لقاعة الامتحان وعلى حجره رقدت أوراق كسلى تنتظر من يحنو عليها بالنظر المتفحص لمعرفة ما تحويه من معلومات ولو على وجه السرعة فالامتحان بعد
يعتزم على الرحيل... ق ق ج
بقلم : السعيد موفقي / قاص و ناقد
قساوة البرد شديدة و احتمال إعصار الشمال لم يعد يطاق ...بينما الاختيار كان صعبا في هذه الحالة ...ضاق الفضاء بما رحب و كانت الساعة تسابق حلقات النهاية التي لم يتوقعها...يشعر بمغص و انقباض و فتور في كلّ جزء من ذاته المنهكة...اهتدى إلى شرب الماء في هدوء ريثما يعبر الإعصار فوق سقف الغرفة الضيّقة...
مسرحية (ق.ق.ج)
بقلم : زياد صيدم
تهتز الكنبة بثقل جسده .. يتناعس جفنه مرهقا على اثر اجتماع طارئ لمعاليهم .. تعالت الاصوات وتبدلت الكلمات بأكثر ضجيجا ..عندما حان وقت العشاء امتدت موائد ما طاب منها..هذا فينو امريكى وتلك مايونيز فرنسى وذاك صوص ايطالى وتلك لحوم هولندية ..فتثاءب اكبر الخراف بينهم، معلنا بيان الهدنة !!
الواشية…أو العصا و الذبابة… ق ق ج
بقلم : السعيد موفقي / قاص و ناقد
كعادتها تجلس القرفصاء في زاوية المقهى رغم هيئة الكرسي الصحية …يزعجها بشدّة عندما ترى تنورا يلوح في الأفق وقد أخطأها…دوما تتصفح جريدة حاشدة بالأخطاء و العناوين المضللة التي تظنّها مدحا …تراقب العابرين باهتمام…وتترصّد تحركاتهم ،أحيانا تتمنى مناسبة خصومة بلهفة لتشبع نهمها وتبدي رغبتها في الصلح بعين عوراء و أذن صمّاء …و قرون
لوحة بألوان مائية
بقلم : فريدة بوقنة
هي امرأة لا تحبّ المغارات المُضاءة... و لا الروايات التي يُلخَّصُ محتواها على ظهر الغلاف...فما كانت لتهتم به – هو - لولا ستار الغموض الذي كان يلّفه...فراحت ترسم له في كل مرّة صفة جديدة و بلون جديد
..لم تصدّق أبدا اللون الرمادي الذي كان يزعمه و يصرّ عليه.. استعملت ريشة الحدس الرفيعة و ريشة الإحساس الدقيقة.. و بدأت تتخيّل ما أخفاه ريق
قابعة ككومة قشّ مغبّر تسترق السمع بلهفة للعائد ومعه الخبر...السماء ملطخة بسواد قلوب من يحيون تحتها لا نجوم تزيّن حاضرها ولا هلال ينبئ بــــآت جميل..الكلّ غافل عن الخبر ..لايهمهم إن حلّ أو رحل ...فهو محرم ...ومحرّم عليهم احتساب رؤوس الأشهر كلّها سواء.."لم يظهر الهلال يا أمّي ..مضطرين لأن نعيش ما تبقى من زخم أحداث هذه السنة العربيّة بأوج
بطاقات ناحب...
بقلم : السعيد موفقي / قاص و ناقد
البطاقة الأولى: انخراط

اكتظت الأسماء و حاصرته صور كثيرة ، تغيّر لون وجهه مند أن رأى صورته المحذوفة عمدا من القائمة و شطّب على اسمه المقزز...
يدرك بأنّ مصدر اللعنة قريب منه...

البطاقة الثانية: ملف الترشح

كل وثائقه مزوّرة إلاّ اسمه الذي دوّن بتحفظ في سجل السوابق...

البطاقة الثالثة: تسول...

ير
الفصل الأول من رواية مملكة الزيوان
بقلم : الدكتور/ الصديق حاج أحمد

وجاءها المخاض إلى جذع النخلة

حين قذفت بي عضلات رحم أمي إلى هذا الوجود المبكي، أول شئ قمت به، أنني استهللت صارخا. كنت أعرف أن أمي يصيبها الحبور والفرح، وتنتشي ببكائي وقت ولادتي؛ لأن ذلك سوف يبقي تركة أبي من البساتين والسباخ، وقواريط ماء الفقاقير في عتبته، وبالتالي قطع الطريق عن أعمامي وعصبته, الذين كثي

كنتُ جــالساً القرفصـــاء،أنبشُ التّــراب بنصف عــود مبتور من شجرة"الخروب" العتيقة،وتــارةً أخرى أطيلُ النّظــر إليه ،طـــامعًا في يأسٍ بإعـــادة غرسه علّــهُ يحيا...وفجــأةً ألبسني عجوز ظلّــه.
كان منتصب القامة، أزهــر الوجه،مسترسل اللّحية في وقــار،تتدلّى أسفل صدره بلا حدود،وسألني بصرامة:
ـ ما خطبك؟
ـ أفـــكّر.
 
76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 
 
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
يمضي الرجال ويبقى النهج و الاثر ..هبة الله للجزائر، عبد الوهاب حمودة نموذج المدرسة الوطنية الأصيلة
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
يمضي الرجال ويبقى النهج و الاثر ..هبة الله للجزائر، عبد الوهاب حمودة نموذج المدرسة الوطنية الأصيلة


إنّها الملكة ..!!
بقلم : منير راجي
إنّها الملكة ..!!


من جلال ثورتنا النوفمبريّة المجيدة
الدكتور : بومدين جلالي
من جلال ثورتنا النوفمبريّة المجيدة


تأملات فى الثورات العربية والأجنبية
بقلم : إبراهيم أمين مؤمن
تأملات فى الثورات العربية والأجنبية


عاد أيلول
بقلم : رجاء محمد زروقي
عاد أيلول


جَــــــدِّي
شعر : سعدية حلوة / عبير البحر
جَــــــدِّي


فوح لأفنان الورد.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                                  فوح لأفنان الورد.


رئيس الجبهة الوطنية البومديينية يخرج عن صمته و يؤكد: أشبال الأمة هي سليلة أشبال الثورة التي أسسها الراحل هواري بومدين
بقلم : حاورته علجية عيش
رئيس الجبهة الوطنية البومديينية يخرج عن صمته و يؤكد: أشبال الأمة هي سليلة أشبال الثورة التي أسسها الراحل هواري بومدين


مريضات سرطان الثدي ينزلن إلى شارع مدينة بشار
بقلم : جميلة طلباوي
مريضات سرطان الثدي ينزلن إلى شارع مدينة بشار


مولدُ حفيد (شيبة الحمد)
بقلم : شعر: محمد جربوعة
مولدُ حفيد (شيبة الحمد)




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com