أصوات الشمال
الأربعاء 16 محرم 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الذكرى العشرون لتأسيس المجلس الأعلى للغة العربية(1998-2018)    * فوضاي الكبرى    * ايها القمري ..اا   * الكاتب حسن دواس يبحث في رحلات الاجانب للجزائر   * الباحث في التاريخ د. رابح لونيسي لـ    * قَلْبِي الصَّغِير   * كشف النقاب عن مصاير الموجودات   * وداعا سمرقند !!   * الحرية لرجا اغبارية    *  غنيمة للحوت ال/"يسرق".   * أصدار جديد من مجلة جامعة سكيكدة يبحث في قضايا المجتمع والادب   * الإتحاد الوطني للشعراء الشّعبيين الجزائريين    * شعراء معاصرون من بلادي الشاعرحسين عبدالله الساعدي تقديم / علاء الأديب   * من ذكريات أحد مرابد الزمن الجميل.//نزار قباني//بقلم علاء الأديب   * موسيقى ( رقصة الأطلس ) المغربية / حين يراقص ( زيوس ) الإلهة (تيميس ) / الإكليل الدرامي الموسيقي   * فرعون وقصة ميلاده الالهي   * .ا لـــــــذي أسـعد القـلب..   * الشاعرتان اللبنانية نور جعفر حيدر والعراقية مسار الياسري تفوزان بجائزة سعيد فياض للإبداع الشعري للعام 2018*   *  كلمة عزاء لتيارات التنوير العربي المزيف و سرابها و حلمها في إبعاد القيم عن معيوشنا    * الأستاذ الدكتور موسى لقبال ... أستاذ الأساتذة و شيخ مؤرخي الجزائر في التاريخ الإسلامي    أرسل مشاركتك
سَكْبُ البنفسج
بقلم : أمان السيد-سوريا
أيها
الـــ ..
درويش
أشتاق طيفك..

أتدري؟
كيف أنّ بنفسجة
وحيدة مثلي
تشتاق حزنك..
بنفسجيا
وترحل في متاهاتك
تاركة عالما اخضرّ
بزرقة الموج
والأفياء؟..

امتشقني نغما
جنائزي اللغو
أيها الدرويش
واغتنمني سلال عشق
فأنا المحارة
الساكنة عمق البحار

طيفي و
أي شوقٍ لها...يغريكَ بالكلام؟
أية وحشةٍ..تتفجّر في الظلام؟
تُشعلُ الحمى..
في عروقكَ الهزيلة
تراودكَ ذكرى وفيقة!

ما الذي راعكَ...في شحوبها؟
فطغى على فتنة الابتسام
وأية صلاةٍ..تلوتها؟
في حضرة الشفتين
جاءكَ لاهثا..عطرها
فأصبح مداكَ...جداول وبساتين وتمور
ومشاحيف تمرّ بجيكور
تحملُ ...حُ
ان كان ما ننشده
بقلم : نبيلة ساسي
ان كان لنا ما ننشده
فللقلب دوما شيئا يعذبه
ادخل في ثنايا جوفه
و تربع الخوف في مهجعه
يناشد العقل ان ينصره
فيرسل له الف رسالة عند بابه
ويرد الاخير ان لا شئ يجبره
على نصحه او مساعدته
فيقول بالمس ارسلنا نصحنا فتجاهلته
و ظننتا ان الغيرة هي التي تحركه
فلا اسف الان على ما فعلته
فالامر حسبه خارج ع
أهديك بقاياي الثمينة
ما لا تملكه نسوة عصري
ما لا تكشفه أسوار قصري
فقد ضيّعتُ كل تفاهاتهم مني
و أسقطتُ فتاتهم مع رقصات ندمي
أجهضتهم و قطعتُ وصال عدمي
فتنازلتُ عن سِعَة الصدر
و اكتفيتُ بضيق العجز
و قلمّتُ ريشة الفخر
و ركبتُ أقلام العوز
و أهديتُ نصفي المتلاشي للقدر
و ما تبقى تَبَنَتْهُ حبّا
كل الجهات أنت
بقلم : فاطمة ابريهوم
لم أكن لأتنبأ بالذي
يحمله الليل
بعد أن سقط العمر من شجر الحب
إلا وهو يحكي
وقع خطاك.
ما كنت لأسمع ذبيب نبضك
بين الموج
لتفتضح تفاصيلك
على القلب
لولا الزرقة
كشفت مرورك
من هنا
* * * * * *
يستبيحني البحر
يستلب لحظتي
فلا أقوى على ردع
الذي بدأ في غمرة النسيان الوهم
يغلف اكت
نهيق
بقلم : أمان السيد-سوريا
كحمار مسكين
أنهكته القطيعة
أنهق..
في موطني
يحترفون القتل
يكرسونه..
أعراسا للصبايا
وقناديلَ للطفولة
وحين تكتظني
مشاعرُ الحنين
إليـــه
أتقاعسُ
كشقِّ تين ٍ جبان
يغوص في الثرى
ويبكي..

لم َ يا تين ُ
كرهت َحَضني؟
يأتيني صوته
محتضرا
من عمق العفن
فأخجل  اقرأ المزيد ...  
البليدة
الشاعرة : سمراء متيجة
يا امرأةً عَشِقَهاَ التاّريخُ
و للتاريخِ مع النّساء سِجالُ
كم عاشقٍ قبّل قدميكِ
هَلَكْ و قدماك ما تزالُ
و آخرَ أرادكِ جاريةً
صَفَعْتِهِ فسقط من الصّفعةِ رِجالًُ
في السّلم أنتِ قصيدةٌ
يُقالُ فيها حرامٌ و حلالُ
و إن داهَمَتْكِ الأقدار
من كل الجهاتِ تفديكِ جِبالُ

سجّلوك مولودةَ القرن 16
 اقرأ المزيد ...  
الأستاذ المناضل ياسر قشلق .
تحية نضالية أدبية ،،،
سوريا ما أجملها لكن البعض أساؤوا فهمها فكنا ضحية هذا الفهم .
رسم من الواقع أمْ من الخيال
للمساءات سحر الأبجدية ، وللكتابة لمسات الصباحات الندية ،وبين الأبجدية واللمسات الشفيفة حشرات تطن فتخرق جدران القيلولة ، متخفية وراء خيالات تخضبت ساعة انشغال الكتاب في رسم الو
عطش المتاهة..
بقلم : هارون زنانرة
مدخل احترازي:.. صانع الثورة ليس بالضرورة ...المستفيد منها.
وغدا ..قاب عينين وأبعد..
كحبة رمل من بحر الحكايات..تهيم في براري الصمت الملفوف بأصوات الحكايات المخنوقة قاطبة.. ذوق متوارث في الغريزة ..يتأمل بقعة ملل في متاهة بعمق الليل ..تزينها أوشام ظلمة قاحلة الملامح.. تغرز أشواكها في شرخ مهمل ..من يوم مهدور حول موقد النميمة التواقة
شاطئ البقاء
بقلم : فريدة بوقنة
على ضفاف الصيف
و من شاطئ البقاء
تخطفني أمواج النقاء
أسلمها روحي
تتطهر من غبن الفصول
...تزهر من وشك الذبول
يرافقها خافقي في احتشام
يحمل وشاحها
المتدلي عبر الأيام
المطرز بخيوط الأحلام
فيصمت الكلام.....
و يتكلم الصمت ....
و تعلق الجراح
في شباك النسيان
وتسبح الحروف باطمئنان
دون أط
منهل الأبيض ..والماء
بقلم : سمرالجبوري
طقوس الطمئنينة و الخلاص.....(دهفا ديمانا )
يحيى وآدم......والروح وبضعَ حقول:
مغروسة الأعراش :هوانا
تعمَّد بالحب .....من تكَبّل العذاب سنييييين ما انفكت:::تتابع خطانا
موحدين....مندائيين....من أول الآس
... مبااااركة يافصول القحط..جَوانا
حتى ارتمسنا فيوض المااااااء...نَعتَرِس...
إقتلاع الذنوب ...لنا وسوانا
ياااضمة
 
84 85 86 87 88 89 90 91 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com