أصوات الشمال
الأربعاء 8 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"   * 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير   * شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري    * أنا و الآخر   * الودّ المعرفي   * قصائد نثرية قصيرة   * لضَّاد و نزف الرَوح   * قصة قصيرة جدا / كابوس   * للحرية عيون مغمضة   * مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!   * عادل عبد المهدي   * استعجلت الرحيل   * بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟    أرسل مشاركتك
قصة ريحانة
بقلم : جميلة طلباوي
ماذا يعني أن تصير حياتك بين دفتيْ كتاب؟
هل من عزاء في حروف ننثرها على الورق عوضا عن جراحنا المتراكمة في العمق ، توخزنا فلا نستطيع أن نطلق العنان لصرخة مدوية في هذا الواقع الصادم؟ تزاحمت الأسئلة في رأسي و أنا أستعيد ملامح وجهها النحيل، لا أدري كيف استطاعت عيناها أن تحتلا فيه المساحة الأكبر، اتساع يشي بمكنونات قلبها الذبيح.
 اقرأ المزيد ...  
قصة ريحانة
*قالواعنكِ*
بقلم : حسيبـــــة طاهـــر


قالو خلقتِ من ضلع أعوجِ ...
وهم إليك ِ من الهواء والماء أحوجِ
يامن أنجبت بلا أبٍ النبِي
و أرضعت موسَى ومحمد ِ
و لملكِ الملكوتِ كنت أسبق ِ
ياعشتار وإيزيس وآفروديت
والخنساء سيدةَ الأبجد ...
وللشرق كنتِ كوكبَ الفنِ
وجميلة الجزائري بروحها تفتدِي
وشحرورة الوادي تترنم وتصدحِ
لولا بلقيس م
*قالواعنكِ*
ديكتاتورية الديمقراطية
بقلم : سميرة بولمية
من أعلى برج بإمبراطورية أحقاده وعلى مرأى ومسمع من قرية /الأرض / المكبلة بأصفاد الخضوع و الخنوع أخرج / الكونت / " ترامب " أفعى ضغينته السوداء من جيب معطف غليله وعلامات التزلف و التلهوق بادية على تعابير وجهه القاحل ، وبلهجة البرارة و الجبابرة راح يبشر العالم بتفاصيل خطته الجهنمية التي ستضمن الحماية والأمن و السلام لدولته المسالمة ال ديكتاتورية الديمقراطية
سميرة بولمية
الرحيل السرمدي
بقلم : حسيبــــــــة طاهر


ألا يا روح كفكفي زخات فكرك
والرذاذُ
وتهادي داخل قفص شَبِقَ الثرى متى يلقاهُ
رحيل سرمدي التيه يرميه ويتلقاهُ
تدور فصولونا وما أطوله الشتاءُ
الأماني شيطان يضحك من سذاجتنا
والردى قناص يحوم فوق رؤوسنا
جرينا نصبوا للحقيقة كما جرى أسلافنا
منذ زمن ثمود وعاد
فما كان غير الوهم لنا مي
الرحيل السرمدي
ملامح مستترة
بقلم : ميساء البشيتي
ملامح مستترة
يا رفيق جرحي، لا أريد لحديثي أن يخدش ملامح الفرح على محياك؛ لكننا ما أن نرفع حجرًا عن حجر حتى تتدفق ينابيع غريبة اللون والرائحة من بيادرنا، لونها لا يشبه بياضنا الذي وُلدنا به، رائحتها لا تشبه ياسميننا، فمن أين أتت براكين الكراهية هذه؟ من زرعها في حقولنا؟ وكيف نرجم بها فلذات الأكباد؟!
في الماضي القريب كنا مشا
ملامح مستترة


هجرتُ بغداد، بعدما استولى على مقاليدها العلوج الأوغاد، وقفلتُ راجعا إلى مدينة رأس الوادي، قلعة العلم والجهاد، فنادى المنادي:
عرِّجْ يا سليل الرّجال،على مدينة "عين آزال"، قلعة طارق بن زياد، ومحراب شاعر الأجيال، "محمد جربوعة" مدّاح الرّسول والصّحب والآل.
وصلتُ القبيلة، بعدما صارت قلوصي هزيلة، ولم يبقَ فيها جهد و
* الدّرّ النّضيـــد ، على أعتاب الباحث بوحفص وليد
صورة الباحث وليد بوحفص
املأني حبًا
بقلم : ميساء البشيتي
املأني حبًا
جحافل البؤس تغزو عينيك، رنة الحزن توالي عزفها المنفرد على أوتارك الصوتية؛ بعد أن فردت بومة الشتاء غيماتها السوداء على ملامحك وتقاسيم يومك؛ فغاب بريقها وسكن نهارها وذابت حبيبات الندى عن براعمها الخضراء.
حاولت اختراق كل هذا الغيم الذي يلفك ويطبق عليك الحصار ومددت إليك يدي لكنها لم تصل! كيف وأنا النخلة الباسق
املأني حبًا
عاد قائلا *
بقلم : بحسيبة طاهر



مضى قائلا : ستمضي بكِ أوبدونك الحياة ...
عاد والدمع في عينيه رقراقُ
ونطقت قبل فمه الأشواقُ :
آسف أنا ... إني خائن أماناتي
وعدتكِ أن لا أعود ... وعدت كاسرا قرارتي
*************
بدونك تعيشني الحياة ... بقربك أعيشها باشتهاآتي
بآهاتي بأناتي بملئ ابتساماتي ....بتذبذب إحساساتي
بين مد وجزر ...قرب و
عاد قائلا *
بسمة الشهيد
بقلم : منير راجي (وهران) الجزائر

حبك في القلب سر لا يباح
و هواك في فؤادي
سورة أتلوها كل صباح ..
زغردي يا جزائر
فبسمة الشهيد
غرست في القلوب زهورا
و بعتت في الأفئدة سرورا
و سجل التاريخ
ميلاد أسطورة
كتبتها دماء لا تعرف
نفاقا و لا غرورا ..

بسمة الشهيد
منير راجي
هسة نثر لعيد الحب
بقلم : محــفـوظ مصـبــاح
همسة نثر لعيد الحب
طعنة انت..
وصراخ في وريدي
تتلطى في صمت
ومرافئ اغترابي
كمحطات الجليدِ
مات قيس في بلادي
وانتحرت ليلى
في غفلة العباد
وبكى الورد حزينا
في لون الحداد
انت يا عيد الورود
تعرت مراياك دماء
وأشلاء طفولة في المزاد
وشعور امتصه بؤس العناد
انت يا عيد المأسي
تتلبد
صبوة
بقلم : المصطفى العمري
بمناسبة اليوم العالمي للحب

صبوة

أحبك غيمة تمطرني أملا
تنبتني وردا أحمرالوجنتين
أشجار لوعة تملأ الدنيا فاكهة عشق أبدي
أحبك سحابة بيضاء فوق ذرى الجبال
أحبك شمسا تدفئ مفاصلي
تنزع عني برودة الجفاء القاتل
أحبك حبا قاهرا يؤرقني
ينتشلني مني و من جنوني
أحبك دمعة ترسم على خدي فرحة الصبيان اقرأ المزيد ...  
صبوة
المصطفى العمري
 
2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
لماذا يضحك "هذان"؟؟؟
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                                          لماذا يضحك


التشكّل المرآوي و تمثلات الانعكاس في أعمال أنيش كابور
بقلم : نورالدين بنعمر
التشكّل المرآوي و تمثلات الانعكاس  في أعمال أنيش كابور


أحاديث سامي وسمير (1): ضمير "الكلونديستان" مرتاح!
بقلم : الكاتب طه بونيني
أحاديث سامي وسمير (1): ضمير


"العَيْشُ معًا في سَلاَمٍ"..الطّرِيقُ نحو "المُوَاطَنَة" الحَقِيقِيَّة
بقلم : علجية عيش كاتبة صحافية



خيالات ذابلة
بقلم : أ/عبد القادر صيد
خيالات ذابلة


الـــــنـــــقـــد وتـحلـــيــــل الـخطاب وقضايا نظـرية الأدب
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
الـــــنـــــقـــد وتـحلـــيــــل الـخطاب وقضايا نظـرية الأدب


مجروحة القلب انا اليوم
بقلم : نصيرة عمارة
مجروحة القلب انا اليوم


ثلاثية حصن الحصين ودليل الخيرات وآية الكرسي
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
ثلاثية حصن الحصين ودليل الخيرات وآية الكرسي


المدرسة الجزائرية و مواطنة الاولياء
الدكتور : وليد بوعديلة
المدرسة الجزائرية و مواطنة الاولياء


لَيلُ الوَجْدِ
بقلم : فضيلة معيرش
لَيلُ الوَجْدِ




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com