أصوات الشمال
الجمعة 4 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء   * وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك   *  عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية    * حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات   * زنابق الحكاية الحزينة ...   * حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر   * سرمدي   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم   * المقامرة الباسكالیة   * قصائد للوطن(قصيرة)   *  لعيادة "سيغموند فرويد".   * دقائق قبل الفراق.... هكذا يفعل أبناء الجزائر   * اللسانيات وصلتها بتحليل الخطاب   * آخر ما قيل في طائرة الموت   * وَفِي الْغَايَةِ.. قارُورَاتُ خَضْرَاء...!!   * عُبــــــــــــور   * تاريخ و تراث شلالة العذاورة في ملتقي وطني   * البحر والعرب في التاريخ والأدب    * البركان قادم وانتظروه   * اتّحاد البصريّ والذّهنيّ في تجسيد الجمال الإنسانيّ / قراءة في لوحة "القبلة" لغوستاف كليمت    أرسل مشاركتك

كان فلاّحا أصيلا ورجلا شهما نبيلا وإنسانا نقيّا جميلا، آثر حياة البادية وراحة البال وشهامة الرّجال على حياة العزّ والمال في بلاد الغربة التي سلبت في ذلك الوقت عقول الشّباب والرّجال ، وآثر العيش في الدوّار على الاستقرار بالجزائر العاصمة التي استقرّ بها أشقاؤه الأبرار .
وبعد عاميْن فقط من العمل بباريس حــنّ إلى تربة ابن ب
- إلى روح والدي عبد القادر رحمه الله تعالى
والدي عبد القادر رحمه الله


- حدّثنا البشير السّيحمدي قال :
قصدتُ "الثنايا" مهدَ التّكايا والزّوايا ، ونظرتُ من كلّ الزّوايا ، ثمّ ألقيتُ رَحلي أو بعضًا من بقايا حُشاشةٍ تسري في الحنايا ، فكانت الحكاية .
هي "عين آزال" يحسدها الرّيمُ والغزال ،على الغنج والدّلال ، فقد شهدتْ مولد بطل الأبطال ، وأصلا زاكيا من معدن الرّجال ، فلم تبكِ على الأطلال ،
* المقامة الجربوعيّـــــــــــــــة
فارس وشاعر العرب محمد جربوعة


يلتقيان فوق البساط الأخضر كالأحباب، يتصافحان ويعزفان لقطاتٍ تنال الإعجاب، كأنّها نوتةٌ موسيقية هُرّبتْ من زمن الموصليّ وزرياب ، وفي آخر العام يحصدان أغلى الألقاب، بينما عندنا يتحوّل التّشجيع إلى فُحش وسِباب، تُنتهك فيه أقدسُ مواثيق الأخلاق والآداب، ويفقد البعضُ الرّشد والصّواب، ثمّ يتطوّر الأمر إلى الصّكّ والاحترا
بين البارصا والريال ضاع العقل وحلّ الخَبال
بين افتزاز واعتزاز..
بقلم : باينين الحاج
تكّرم القدر في هذا اليوم الأغرّ حين جمع ثلاثة أجيال يطوفون حول كلمة العلم الجليلة ، الحقّ أنني لم أفكر البتّة فيما سيحدث بعد حين ، وسط جلبة الحضور الذين جاءوا على اختلاف مشاربهم احتفاء بمناسبة يوم العلم وذكرى وفاة العلّامة ورائد النهضة والإصلاح الشيخ عبد الحميد بن باديس بما تحمل الكلمة من معانيها السامقة لهذه المناسبة الجليلة ، بين افتزاز واعتزاز..
شبهة الغياب.
بقلم : هارون زنانرة
-هل كنت تحلم..؟هل أغلقت أبواب الواقع وفتحت شبابيك السفر المزيف؟
.. الليل..بعض ليلك ياوطني ..مسافر في اللاجدوى يقطع أكمام التفاصيل ..يطعن جسد الخيبة في الحكاية .. يحتوي كل الحكاية ..يفتح أزرارا مزينة بالفجيعة..يتدثر حنينا ينبض كالوريد بالنسيان..بالتناسي قمعا .. وطمعا في سفر يغيَب العقل إدراكا ..وإحراقا لما بقي من عقل.. بطعم السيجار ال
شبهة الغياب.
هارون .ز
في صائفة جميلة من سنة 1993 م، حملتُ دفتري المهلهل وقلمي المدلّل ،قاصدا مدينة سطيف،مدينة الهمّة والنّيف، وبالتّحديد مكتبة الشيخ عبد الحميد كرمالي ، رافع لواء الجزائر في المعالي .
في ذلك اليوم السّعيد، دخلتُ مكتبة الشّيخ عبد الحميد،الرّياضيّ الصّنديد، فوجدته وراء المحسب العتيق العتيد. تقدّمتُ نحوه وسلّمتُ عليه ، ثمّ استظهرتُ
في الذكرى الرابعة لوفاة شيخ المدربين عبد الحميد كرمالي رحمه الله
عبد الحميد كرمالي والبشير بوكثير
قسنطينة...نت.
بقلم : ساعد بولعواد
قسط . نيت

قسنطينة قاف
ق و القران
قران . تفسير و بيان
حلقات ذكر
تسربلت بالاخضرار
رهط و أقوام جمعهم
باديس ذاك من حبته عمالات الجزائر حرمة
فصار بها عبر التاريخ أجدر
قسنطينة سين
و السين حرف التأسي
سناء سرتا
أضاء بدرك من ذات أفريل
عوالمنا أزهرت علما منيرا
فصارت يراعاتنا أمضى
قسنطينة...نت.
ساعد بولعواد
آه يا سورية آه
الدكتور : بومدين جلالي
آه يا سورية آه ...
آه يا بسْمة الأمْس، آه يا نكْبة اليوْم، آه يا دمْعة تلازمني ...
انفجرتْ شمسُك في ضحى الربيع فانْفجرْنا، وتفجّرْنا، وانجرفْنا في الحريق دخّانا برْكانا غطّى الكوْن، وما حوْل الكوْن، وما فوْق الكوْن، وما تحْت الكوْن ...
جاءتْك الأهْوال وحاصرك الأغْوال فإذا الأضْواء أنْذال والأنْباء إذْلال ... يالهْف نفْسي
آه يا سورية آه
أ.د. بومدين جلالي / جامعة سعيدة
شعراء في القلب
بقلم : البشير بوكثير

1- نزار قباني:
كلّما قرأتُ شعرَه شعرتُ بنشوة وانشراح، فهو أعذبُ من الماء القَراح، وأرقّ من نسمات الصّباح.. فتنشّقْ عبيره ياصاح.
2- محمود درويش:
شاعرٌ له حضور ووقار ومهابه، لو أسمع الفولاذَ لأذابَه، إذا أنشد وقف الجميع بأعتابه وخرجَ الحليم الحصيفُ من إهابِه.. أمّا العبد الضعيف فقد أصبح أمامه خاوي الوفاض باديَ الأنفاض
شعراء في القلب
طَيْفُكِ ...
بقلم : منير راجي (وهران) الجزائر
لا قَافية بِدُونِك ،
فَأنْتِ مَنْ صَنَعْتِ القَصِيدَة بِجُنُونِك ...
و لا لَوْنَ للعِشْقِ
فأنْتِ مَنْ رَسَمْتِ الألوَانَ بِطَيفِك ...

بقلم/الأديب الشاعر/ منير راجي / وهران / الجزائر
طَيْفُكِ ...
منير راجي
سأصنع ثورة
بقلم : ميساء البشيتي
سأصنع ثورة
آن لك يا قلب أن تثور.
"يا نبض الضفة لا تهدأ أعلنها ثورة " هذ الأغنية الحلم، الشعار الحلم الذي كان ينام على وسادتي كل ليلة، يتدثر في أحلامي، ينهض مع صباحاتي، يرفع علمك يا وطن على جبهتي، يتلو معي كل آيات الذكر الحكيم كي يحفظك الله يا وطن ويعيدك بهيًا، عفيًا، شامخًا، زاهيًا بلون المجد.
تُهت في زحمة الوقت، عُلقت عل
سأصنع ثورة
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
اشهدْ يا تاريخ و اكتب يا قلم
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
                      اشهدْ يا تاريخ و اكتب يا قلم


االإعلاموفوبيا.. أو الخوف من الإعلام الجديد.
بقلم : د. سكينة العابد
 االإعلاموفوبيا.. أو الخوف من الإعلام الجديد.


عن حضور الرواية الجزائرية المكتوبة بالعربية في فرنسا *
بقلم : قلولي بن ساعد
عن حضور الرواية الجزائرية المكتوبة بالعربية في فرنسا *


الحكمة هي اللغة... و اللغة جمالية الحكمة
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
الحكمة هي اللغة... و اللغة جمالية الحكمة


لعنة الأموال المنهوبة للشعوب المغلوبة تجعل حياة ساركوزي جحيما !!
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
لعنة الأموال المنهوبة للشعوب المغلوبة تجعل حياة ساركوزي جحيما  !!


اختتام فعاليات ورشات الطفل المبدع
بقلم : سعدية حلوة - عبير البحر
اختتام فعاليات ورشات الطفل المبدع


الحافلة
بقلم : أ/عبد القادر صيد
الحافلة


صابرحجازي يحاور الشاعرة التونسية مفيدة بلحودي
حاورها : صابر حجازي
 صابرحجازي يحاور الشاعرة التونسية مفيدة بلحودي


مشروع المؤسّسة التّربويّة ... الحقيقة و السّراب
بقلم : الأستاذ عمر بودية
 مشروع المؤسّسة التّربويّة ... الحقيقة و السّراب


قِفْ نَبْكِ لَيْلَى وَالدِّيَارَ طَوِيلَا
بقلم : شاعرالعالم محسن عبدالمعطي عبدربه
قِفْ نَبْكِ لَيْلَى وَالدِّيَارَ طَوِيلَا




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com