أصوات الشمال
الثلاثاء 6 جمادى الأول 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * تعريف بالمخترع بلقاسم حبة صاحب 1100 إختراع بأمريكا   * سيدي محمد الغزالي   * ماذنب الخليل   * ألف مبروك الأستاذ رواني بوحفص فاروق شهادة الدكتوراه في التدقيق بجامعة تلمسان بالعرب الجزائري 2018    * الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يصدر كتاب: « عبد الملك مرتاض:المفكر الناقد »    * بيان    * قراءة في المسار الإبداعي عند محمد مفلاح   * خبر ثقافي اتحاد الكتاب الجزائريين    * الساق فوق الساق في ثبوت رؤية هلال العشاق   * عودة الأستاذ مسعود بومعزة عميد معهد الأندلس بشيلتغايم ستراسبورغ فرنسا وإستناف نشاطه بخير   * ندوة احاديث العشيات    * رشيد موزاوي مخترع جزائري يخترع برنامج الأول من نوعه عالميا يكشف عن الكذب   * ومن وحي المدرج   * "كتاب القول الأوسط في أخبار بعض من حَلَّ بالمغرب الأوسط"   * وتعلم كــــم أنت عندي   * حُقَّ لنا   * يا فتى لك في ابن باديس قدوة   * تعريف بالكاتب الجزائري مالك شبل    * دروب شائكة (ق.ق.ج)   * صحافي إسرائيلي ينتحل شخصية "ناشط إسلامي" ويفبرك حلقات وثائقية عن "الخطر الإسلامي " في الغرب !!    أرسل مشاركتك
رسالة إلى الشعراء الشباب
بقلم : محمد جربوعة


بالأمس ، راسلني هذا الفتى الشاعر جميل الروح والعبارة .. الأستاذ رشيد حمّاني .. كان قلبه مغرورقا بالدمع ..
قال لي : ( لماذا يحاربوننا وهم شعراء ونحن شعراء؟) ...
قلت : هم لا يحاربونكم .. إنما يحاربون الشعر فيكم .. ولو لم يكن هذا الشعر يجعل منكم جنّا أزرق لما حاربوكم ..
ولعلّ ذلك قد دعاني إلى توجيه رسالة إلى شعراء البيان ..
رسالة إلى الشعراء الشباب

كان فلاّحا أصيلا ورجلا شهما نبيلا وإنسانا نقيّا جميلا، آثر حياة البادية وراحة البال وشهامة الرّجال على حياة العزّ والمال في بلاد الغربة التي سلبت في ذلك الوقت عقول الشّباب والرّجال ، وآثر العيش في الدوّار على الاستقرار بالجزائر العاصمة التي استقرّ بها أشقاؤه الأبرار .
وبعد عاميْن فقط من العمل بباريس حــنّ إلى تربة ابن ب
- إلى روح والدي عبد القادر رحمه الله تعالى
والدي عبد القادر رحمه الله


- حدّثنا البشير السّيحمدي قال :
قصدتُ "الثنايا" مهدَ التّكايا والزّوايا ، ونظرتُ من كلّ الزّوايا ، ثمّ ألقيتُ رَحلي أو بعضًا من بقايا حُشاشةٍ تسري في الحنايا ، فكانت الحكاية .
هي "عين آزال" يحسدها الرّيمُ والغزال ،على الغنج والدّلال ، فقد شهدتْ مولد بطل الأبطال ، وأصلا زاكيا من معدن الرّجال ، فلم تبكِ على الأطلال ،
* المقامة الجربوعيّـــــــــــــــة
فارس وشاعر العرب محمد جربوعة


يلتقيان فوق البساط الأخضر كالأحباب، يتصافحان ويعزفان لقطاتٍ تنال الإعجاب، كأنّها نوتةٌ موسيقية هُرّبتْ من زمن الموصليّ وزرياب ، وفي آخر العام يحصدان أغلى الألقاب، بينما عندنا يتحوّل التّشجيع إلى فُحش وسِباب، تُنتهك فيه أقدسُ مواثيق الأخلاق والآداب، ويفقد البعضُ الرّشد والصّواب، ثمّ يتطوّر الأمر إلى الصّكّ والاحترا
بين البارصا والريال ضاع العقل وحلّ الخَبال
بين افتزاز واعتزاز..
بقلم : باينين الحاج
تكّرم القدر في هذا اليوم الأغرّ حين جمع ثلاثة أجيال يطوفون حول كلمة العلم الجليلة ، الحقّ أنني لم أفكر البتّة فيما سيحدث بعد حين ، وسط جلبة الحضور الذين جاءوا على اختلاف مشاربهم احتفاء بمناسبة يوم العلم وذكرى وفاة العلّامة ورائد النهضة والإصلاح الشيخ عبد الحميد بن باديس بما تحمل الكلمة من معانيها السامقة لهذه المناسبة الجليلة ، بين افتزاز واعتزاز..
شبهة الغياب.
بقلم : هارون زنانرة
-هل كنت تحلم..؟هل أغلقت أبواب الواقع وفتحت شبابيك السفر المزيف؟
.. الليل..بعض ليلك ياوطني ..مسافر في اللاجدوى يقطع أكمام التفاصيل ..يطعن جسد الخيبة في الحكاية .. يحتوي كل الحكاية ..يفتح أزرارا مزينة بالفجيعة..يتدثر حنينا ينبض كالوريد بالنسيان..بالتناسي قمعا .. وطمعا في سفر يغيَب العقل إدراكا ..وإحراقا لما بقي من عقل.. بطعم السيجار ال
شبهة الغياب.
هارون .ز
في صائفة جميلة من سنة 1993 م، حملتُ دفتري المهلهل وقلمي المدلّل ،قاصدا مدينة سطيف،مدينة الهمّة والنّيف، وبالتّحديد مكتبة الشيخ عبد الحميد كرمالي ، رافع لواء الجزائر في المعالي .
في ذلك اليوم السّعيد، دخلتُ مكتبة الشّيخ عبد الحميد،الرّياضيّ الصّنديد، فوجدته وراء المحسب العتيق العتيد. تقدّمتُ نحوه وسلّمتُ عليه ، ثمّ استظهرتُ
في الذكرى الرابعة لوفاة شيخ المدربين عبد الحميد كرمالي رحمه الله
عبد الحميد كرمالي والبشير بوكثير
قسنطينة...نت.
بقلم : ساعد بولعواد
قسط . نيت

قسنطينة قاف
ق و القران
قران . تفسير و بيان
حلقات ذكر
تسربلت بالاخضرار
رهط و أقوام جمعهم
باديس ذاك من حبته عمالات الجزائر حرمة
فصار بها عبر التاريخ أجدر
قسنطينة سين
و السين حرف التأسي
سناء سرتا
أضاء بدرك من ذات أفريل
عوالمنا أزهرت علما منيرا
فصارت يراعاتنا أمضى
قسنطينة...نت.
ساعد بولعواد
آه يا سورية آه
الدكتور : بومدين جلالي
آه يا سورية آه ...
آه يا بسْمة الأمْس، آه يا نكْبة اليوْم، آه يا دمْعة تلازمني ...
انفجرتْ شمسُك في ضحى الربيع فانْفجرْنا، وتفجّرْنا، وانجرفْنا في الحريق دخّانا برْكانا غطّى الكوْن، وما حوْل الكوْن، وما فوْق الكوْن، وما تحْت الكوْن ...
جاءتْك الأهْوال وحاصرك الأغْوال فإذا الأضْواء أنْذال والأنْباء إذْلال ... يالهْف نفْسي
آه يا سورية آه
أ.د. بومدين جلالي / جامعة سعيدة
شعراء في القلب
بقلم : البشير بوكثير

1- نزار قباني:
كلّما قرأتُ شعرَه شعرتُ بنشوة وانشراح، فهو أعذبُ من الماء القَراح، وأرقّ من نسمات الصّباح.. فتنشّقْ عبيره ياصاح.
2- محمود درويش:
شاعرٌ له حضور ووقار ومهابه، لو أسمع الفولاذَ لأذابَه، إذا أنشد وقف الجميع بأعتابه وخرجَ الحليم الحصيفُ من إهابِه.. أمّا العبد الضعيف فقد أصبح أمامه خاوي الوفاض باديَ الأنفاض
شعراء في القلب
طَيْفُكِ ...
بقلم : منير راجي (وهران) الجزائر
لا قَافية بِدُونِك ،
فَأنْتِ مَنْ صَنَعْتِ القَصِيدَة بِجُنُونِك ...
و لا لَوْنَ للعِشْقِ
فأنْتِ مَنْ رَسَمْتِ الألوَانَ بِطَيفِك ...

بقلم/الأديب الشاعر/ منير راجي / وهران / الجزائر
طَيْفُكِ ...
منير راجي
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com