أصوات الشمال
الخميس 3 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء   * وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك   *  عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية    * حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات   * زنابق الحكاية الحزينة ...   * حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر   * سرمدي   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم   * المقامرة الباسكالیة   * قصائد للوطن(قصيرة)   *  لعيادة "سيغموند فرويد".   * دقائق قبل الفراق.... هكذا يفعل أبناء الجزائر   * اللسانيات وصلتها بتحليل الخطاب   * آخر ما قيل في طائرة الموت   * وَفِي الْغَايَةِ.. قارُورَاتُ خَضْرَاء...!!   * عُبــــــــــــور   * تاريخ و تراث شلالة العذاورة في ملتقي وطني   * البحر والعرب في التاريخ والأدب    * البركان قادم وانتظروه   * اتّحاد البصريّ والذّهنيّ في تجسيد الجمال الإنسانيّ / قراءة في لوحة "القبلة" لغوستاف كليمت    أرسل مشاركتك
بســــــــم الله الرحمن الرحيم عندما فكرت أن اكتب عن الشيخ عبد الحفيظ القاسمي، تأثرت كثيرًا قبل أن أكتب، وشدّتني صِفَاته وقدُراته ونشاطه العلمي الدؤوب، في حدائق الثقافة العربية، وقلت لماذا لاأكتب..؟ وكتبت وفي القلب مجموعة مشاعروأحاسيس، جرفتني إلى الماضي، ورُحت أقلب أدْراج قراءة في كتاب:  جزائر الغد/         من مقالات الشيخ عبد الحفيظ القاسمي

لا تعدّ ظاهرة استحداث بحور جديدة في القول الشعري،حالة معزولة أو معمّمة كذلك، لكنها انفتاح وإن تقاعست حمى انتشاره،ودبت ببطء وتثاقل لتنعكس على النزر القليل جدا من الممارسات في هذا المضمار.
شخصيا أنا من المؤيدين لهذا النزوع الذي يدخل في جلباب التجريب ويتماهى مع عوالمه السامقة إذ تتيح نوعا من رفع التكلفة على الذات الإبداعي
الشاعرة أحلام الحسن في هاجس الأوزان المستحدثة
الشاعر أحلام الحسن
قراءة في المجموعة القصصيّة ( دخان وقهوة بحليب )
للأديب عبد الحميد الغرباوي
بقلم : عبد الله لالي
مستهلّ..
عندما أوشكت على الانتهاء من قراءة مجموعة (دخان وقهوة بحليب ) للقاص عبد الحميد الغرباوي وجدت القلم يخطّ هذه الكلمات السّاذجة:
" قصص لذيذة بطعم مركز ونكهة متبّلة .."
قد يكون هذا حكما نقديّا وقد يكون مجرّد انط
قراءة في المجموعة القصصيّة ( دخان وقهوة بحليب ) للأديب عبد الحميد الغر
قاص و ناقد
******* نجم *******
الدكتور : بومدين جلالي
((( 01 )))
في كبد الليل، عندما يسْودّ السواد بشكل يلامس المطلق؛ تخرج الروح من جسدها الفاني وتحلّق طويلا في مسارات الأسرار والأخبار والأسفار وهي تراقب نجمها المتبختر في جبين السماء بين أمراء الضياء وأميرات الأنواء وكبار الذين صعدوا قبل أن يرحل المساء ...
((( 02 )))
في كبد الليل إذا ما جن الليل وسكت السيل تبتسم عين النجم ثمّ تحلو
******* نجم *******
همسة نثر
بقلم : أ.مـحفـوظ مصــباح
إعشقيني ..
واشعليني مطرا
يطهرني من أهات البوح
وضمإ الشهيه
اشعليني ..
واحرقي في أعماقي
ما تبقى من أثر
حمق الأنانيه
يا أنت التي تسكنني
في اوردتي في دمي في جسدي
في كل خليه
ا صهريني ..
وأعيدي تشكيلي بندقيه
تحررك من رجل
أرضعته الجاهلبه
محفوظ مصباح

همسة نثر
مـحفـوظ مـصــباح
جبهة اللغة العربية للمواطنين العرب في إسرائيل لا تقل أهمية عن جبهة الصراع القومي الفلسطينية – الإسرائيلية، خاصة بين المواطنين الفلسطينيين العرب داخل الخط الأخضر بمواجهة سياسة غير معلنة رسميا لإسقاط اللغة العربية من مكانتها القانونية ومكانتها الفعلية كلغة 20% من المواطنين. في الفترة الأخيرة هناك تقلص في معرفة اللغة العربية حتى تحديات لمكانة اللغة العربية في إسرائيل !!  
فرجة
بقلم : جمال الدين خنفري
فرجة
جحافل الليل اجتاحت فجاج النهار، نشرت ألويتها في ربوع المدينة القابعة تحت فيض من حنان جبل قاسيون، وعلى كتفها يرتب في تغنج و دلال، إنها المدينة الموسومة بالحضارة و التاريخ مدينة دمشق الساحرة، المدينة النابضة بالحياة، المتلألئة باشراقة الأضواء الباهرة، في زواياها تتكئ بسمات الرضا و القنوع، و في منابرها يعلو صوت الترف، م
فرجة
الأستاذ: جمال الدين خنفري
صبيانات
بقلم : أ/عبد القادر صيد

مرت مرحلة الطفولة على وجداني خصبة بالخيالات الساحرة و الأخّاذة ، كانت مفتوحة على عوالم متداخلة من الأطياف و الأبعاد التي كان بعضها خصبا واعيا و الآخر موغلا في الخرافة ، لا جدار يفصل بينهما ، اللا منطق سيد الموقف يقفز على الجدار أو يخترقه ، و لا أحد يستطيع أن يسأله إلا التقدم في السن و الدلوف على حافة الشباب ، و لاشك أن الكثير
صبيانات
قاص و شاعر
تعريف بهذا المنجز المعرفي الهام .
تناول المبدع اللفظ و الدلالات من زاوية جديدة ، خرج عن المألوف ليتكيف مع الواقع أكثر ، قلم جاد من الشباب الذي يعد بالكثير في الآتي من النصوص ، إنه ذات من الشّرق تبحث في أسرار الشّرق لأن عالم الأفكار وحقائقه التي تعيشها الذات مباشرة مع الأمكنة للبحث في فلسفة المكان و روحه ، بحكم أن تحول أفكارنا ح
جنائن الشّرق الملتهبة .. حضور الأنا في أمكنة الآخر من الشّرق و إلى الش
لهفي علينا....كأنّنا لم نلتق !
بقلم : محمود مليكة
هل يمكنني القول الآن أنّنا تلازمنا بالضّرورة و لم نعش إلاّ كالغرباء جمعهم مشوار من السّفر ثمّ فرّقهم في النّهاية اختلاف الغاية و تنافر الطّريق ؟ حتّى بعض هؤلاء يا إلهي , إن لم يكن أغلبهم أو جلّهم , يرفعون بعد حين الوحشة والكلفة و تتكوّن بينهم مودّة و تنشأ ألفة و وفاء تمتدّ إلى ما بعد السّفر و الرّحيل و تتحدّى المسافات و البعد و ال
جزائر يا...موطن الأحرار
بقلم : حسيبة طاهركندا

جزائر يا...موطن الأحرار
و يا قبلة الثوار
يا بسمة الزمان و مهد الأمان
يا تربة بدم الشهيد مروية
و أسطورة فخر أبدية
و أرضا عصية أبية
جزائر....
ياموطن ثورة شعبية
هبت فدبت أعلام الحرية
ومن جبالنا أقسمنا بدمائنا
و أنتزعنا الحرية
لالا .... لا ..لم تك هدية
بل جلبتها سواعد سمر قوية
و رجال صن
جزائر يا...موطن الأحرار
 
6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
قراءة في قصة " الضياع " للكاتب المغربي/ أحمد عزيز احن
بقلم : الأستاذ:جمال الدين خنفري
قراءة في قصة


بعد "قهوة الصّباح".
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                                       بعد


لقاء مع صاحب مذكرات نسّاي الشاعر الكبير أبي القاسم خمّار
بقلم : عبد الله لالي
لقاء مع صاحب مذكرات نسّاي الشاعر الكبير أبي القاسم خمّار


علاقة الألوان بالاستعمار.. و انهيار القاعدة الاجتماعية
بقلم : علجية عيش
علاقة الألوان بالاستعمار.. و انهيار القاعدة الاجتماعية


دراسة نقدية للمجموعة القصصية" ابدا لم تكن هي"
بقلم : راضية جـراد
دراسة نقدية للمجموعة القصصية


أغزل من حبي قصيدة له؟!!!
بقلم : شاعرالعالم محسن عبدالمعطي عبدربه
أغزل من حبي قصيدة له؟!!!


نــــــــــــــــــــور
بقلم : الشاعرة التونسية رجاء محمد زروقي
 نــــــــــــــــــــور


في ذكرى رحيل العقاد الرابعة والخمسين
بقلم : الأستاذ إبراهيم مشارة
في ذكرى رحيل العقاد الرابعة والخمسين


انتفاضةُ الطبشور
بقلم : شعر: محمد جربوعة
انتفاضةُ الطبشور


ما أحوجنا إلى الوسطية و الاعتدال فكيف السبيل إليهما ؟
بقلم : احمد الخالدي
ما أحوجنا إلى الوسطية و الاعتدال فكيف السبيل إليهما ؟




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com