أصوات الشمال
السبت 5 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل " الفرسان الحمر "   *  مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء   * وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك   *  عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية    * حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات   * زنابق الحكاية الحزينة ...   * حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر   * سرمدي   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم   * المقامرة الباسكالیة   * قصائد للوطن(قصيرة)   *  لعيادة "سيغموند فرويد".   * دقائق قبل الفراق.... هكذا يفعل أبناء الجزائر   * اللسانيات وصلتها بتحليل الخطاب   * آخر ما قيل في طائرة الموت   * وَفِي الْغَايَةِ.. قارُورَاتُ خَضْرَاء...!!   * عُبــــــــــــور   * تاريخ و تراث شلالة العذاورة في ملتقي وطني   * البحر والعرب في التاريخ والأدب    * البركان قادم وانتظروه    أرسل مشاركتك
شكرا لأنكمو أهنتمو وطني
بقلم : شعر: محمد جربوعة

محمد جربوعة
شكرا لكمْ ما إلهُ العالمينَ عفا
عن الذي في سنينِ النفطِ قد سلفا
شكرا لأحمركم .. شكرا لأخضركم
شكرا لأزرقكم، إبنِ الحقيرةِ (فا)
في الروحِ حزن كبيرٌ ليس يفهمهُ
سوى الذي من كؤوس الحنظلِ ارتشفا
وكنت آليتُ أن لا أشتكي أبدا
وخانني صبرُ قلبٍ عاشقٍ ضَعُفا
أكاد أصرخ يا أبناءَ (...) ..يمنعني
شكرا لأنكمو أهنتمو وطني
محمد جربوعة
هي حياتي
بقلم : الشاعرة فضيل وردية

هي حياتي
ومن قال أنّها ملكي؟
فليتفضل ويحكي
هي ادعاء
و افتراء
و بريق زائف
إيماءات الخريف!
وقع الريح!
جدّ خائف
وأنا خائف
فكوا قيد أسرها
أزيحوا الغطاء
نسمة برد و هواء
هي حياتي
أياَ زَماَنَ البُكاَ
بقلم : الجيلالي سلطاني

أياَ زَماَنَ البُكاَ وَالْقَتْــلِ وَالْكُرَبِ
أبْكيِ الْعُرُوبَةَ أَمْ أَبْكيِ دَمَ الْعَـرَبِ
أَبْكِي دِياراً غَــدَتْ بِالأمْــسِ عاَمِرَةً
الْأنْـــسُ يَسْكُنُــهَا وَالْقَلْبُ فِي طَرَبِ
باِلأَمْــسِ بَاسِمَــةٌ مِنْ كُـــلِّ فَاتِكِةٍ
وَالْيَـوْمَ عَابِسَــةٌ وَالرَّبْـعُ فِي خَرَبِ
أياَ زَماَنَ البُكاَ
مَا لِلْعُـــرُوبَةِ أَضْحَتْ مِثْــلَ غَانِيَةٍ
وافترقنا
بقلم : الشاعرة التونسية رجاء محمد زروقي
وافترقنـــــــــــــا
" 1 "
**--**--**
( ذاتَ مُفْترقٍ
تفرقتِ الأجسادُ
وأبت الأرواحُ أن تفترِقْ )
.....،......
خيرُ ما في وداعِنا
أنّنِي تركتُ عندكَ .. كُلِّي
وعُدْتُ إليّ أستبِقُني
إلى اللاّأنا
وعزائيّ أنّني بلا ظل
فإنّني كذلك أوْدعتُكَ
ظِلِّي ..
......،.....
حين إفترقنا
إقتحمن
وافترقنا
صورة الشاعرة
كان ما سيكون
بقلم : مادونا عسكر/ لبنان
-١-
ماذا سنكون بعد؟
تحفر الدّهور رسوماتها في كفّكَ
أمضي
ولا أرى
أتكلّم
ولا قول عندي
ماذا سنكون بعد؟
لن نكون
لن نرى
لن نقول...
أطبق كفّكَ
تتسرّب الرّؤى إلى ما كان
غمر عشق
شاءَ
فكان ما سيكون....
-٢-
انتظار شريد وردةٍ
أفسِح لي مكاناً عن يمينكَ
وارخِ على أهدابك
كان ما سيكون
نَبْض
شعر : جمال الدين خنفري

السَّفر لِلْمَجْهول اغْتِيال الرُّوح
بِالحِلْم تَحوز ثِمار الْوُعود
اسْتَفق الدُّنْيا وَباء الشُّرود
أعْزِف نَشيد وِسام الْخُلود
صغْ درْبك بأنْوار الْجُود
أمْضِي سيْفا بِأصْوات الرُّعود
انْتصِر على أنَّاتِ الْجُروح
الْغدُّ مُوَشَّح بِأنْغامِ الْوُرود
نَبْض
الأستاذ: جمال الدين خنفري
وتبلّل المــــــــــــاء
بقلم : الشاعرة التونسية رجاء محمد زروقي
وتبلّل المــــــــاء ...
**--**--**
**( الحب و الوطن، هما النمط والسلوك اللّذان يتحكمان في خبرات الحرف وقرارات القصيد .. )
**--**--**
تشتعل مياه البحر
تحترق قناديل الدمع بالعيون
لو رآك البحر ..
وما تهب رائحة الأحلام بالفضول
......
ولأنك كالشمس
لا تغيب لمجرد الغياب
بل لتشرق بالعصمة البشرى
قررت أن أرق
وتبلّل المــــــــــــاء
الشاعرة التونسية رجاء محمد زروقي
يازمان
بقلم : الشاعرة حسنات جمعة

يَا زَمَــــانْ مَـــالَكْ بِتـــِغْــــــدَرْ
كُلْ يُــــومْ تِـــسْرَقْ هَـــــنَايَـــا
كُــلْ يُـــومْ اْلْحَـــالْ مِكَـــــــدَرْ
كــــُلْ يُومْ جَــرْحِي حــــِكَايــه
الزَمـــَان غَـــــيَرْ مَسَــــــارُو
والغوالي عَــــلِينَا جَـــــــــارُو
خَـــــلو
يازمان
صوره من المهرجان الغنائي
رمية سوداء
الدكتور : الطيب عطاوي
من بين الجموع
خرج كالنمر .. فاغراً فاه
شاهق القسمات
يتمرَّد ..
قام .. فسدَّدْ
رميةٌ سوداء لم تتبدَّدْ
كأنها الرُّمحُ العـنـتـريُّ ..
رمية ٌتتحدَّى الطغيان
يا ما أحلاها لو تتجدَّدْ !
رميةٌ تُسابق الزمن
لم يوقفها الإعصار من التقدُّمْ
لا الطائرات .. لا الصواريخ
ترصدها .. ولا الرادار يثنيها
رمية سوداء
هكذا تتكلم الأقلام
هذا الذي لمتنني فيه
الشاعرة : حواء
عمري بضع ليلات حسان
أفقدن ذا الشعر صوابه
مذ قام يرتب الليل
ويترع الصَّـدى أكوابـه ْ
وينضد الشرق لتصحو
نجمة على حمى شبَّـابــه ْ
فراودته التي هي الصغرى
وقدَّت ْ أوسطهن َّ جلبابه ْ
رنا مشرئب القلب لم
يدر لأيهنَّ يفتح ُ أبــوابـَـه ْ
ثم أعــد َّ متكأ الغِــــوَى
بما من لآه ٍ حنا وطابــه ْ
 اقرأ المزيد ...  
هذا الذي لمتنني فيه
و ضاع الشباب منّي
بقلم : الشاعرة فضيل وردية

و ضاع الشباب منّي


الشباب يلوّح من بعيد مودعا القلب ،
يخرّ مغشيا عليه صريعا
لا تبك يا قلب، ولا
تجزع من ذهاب و إياب
بياض و اسوداد،
هي حياتنا
قدح الأضداد في عالمنا
حسن الختام
وحسن المآب مطمحنا
إن راح مني الشباب
وضاع يا قلبي
منك فلا يضيع
أنت ولا الروح
أنتما لا تشيخان
 اقرأ المزيد ...  
و ضاع الشباب منّي
 
7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
ما أحوجنا إلى الوسطية و الاعتدال فكيف السبيل إليهما ؟
بقلم : احمد الخالدي
ما أحوجنا إلى الوسطية و الاعتدال فكيف السبيل إليهما ؟


صفعة بوجه الغطرسة الأمريكية
بقلم : فواد الكنجي
صفعة بوجه الغطرسة الأمريكية


ومضة ادبية عن قصيدة (حصة في فن الشعر ) لـ صابر حجازي بقلم الناقد محمد رضوان
بمشاركة : صابر حجازي
ومضة ادبية عن قصيدة (حصة في فن الشعر ) لـ صابر حجازي بقلم الناقد محمد رضوان


الروائية زهرة المنصوري في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة قراءات نقدية في أعمالها الروائية تقرير: عزيز العرباوي ومليكة فهيم
بقلم : عزيز العرباوي ومليكة فهيم
الروائية زهرة المنصوري في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة قراءات نقدية في أعمالها الروائية    تقرير: عزيز العرباوي ومليكة فهيم


الباحثة في اللسانيات الأمازيغية خديجة ساعد لـ "أصوات الشمال": "تشكّل الطوبونيميا الذاكرة الجماعية للأمة، وهي الدليل الملموس للبرهنة على التجذر التاريخي للإنسان"
حاورها : نورالدين برقادي
الباحثة في اللسانيات الأمازيغية خديجة ساعد لـ


مرجعيات النقد عند الدكتور الطاهر رواينية
الدكتور : وليد بوعديلة
مرجعيات النقد عند الدكتور الطاهر رواينية


ندوة تهتم بالشعر و الادب
بقلم : جيلالي بن عبيدة
ندوة تهتم بالشعر و الادب


صاحبة الموسوعة الذهبية" جهاد شعب الجزائر" المؤرخ المفكر المجاهد بسام العسلي، في ذمة الله
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
صاحبة الموسوعة الذهبية


بصراحة: عن الناصرة والجبهة وانتخابات البلدية القادمة
بقلم : نبيل عودة
بصراحة: عن الناصرة والجبهة وانتخابات البلدية القادمة


الشاعرة السورية خالدة علي أبو خليف سيرة ذاتية
بقلم : شاعرالعالم محسن عبدالمعطي عبدربه
الشاعرة السورية خالدة علي أبو خليف سيرة ذاتية




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com