أصوات الشمال
الأربعاء 4 ذو الحجة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * محمد الصالح يحياوي ... شمعة من تاريخ الجزائر تنطفئ ..   * الطاهر وطار في ذكرى رحيله   * خطاب اليقين .   * استهداف المؤسسات الثقافية الفلسطينية    *  عمار بلحسن مثقف جزائري عضوي كبير انتهى الى صوفي متبصر    * تغابن   *  ثـــورة الجيـــاع )   * وطار رائد الإبداع الجزائري و العربي في ذكراه الثامنة ( الجزء الأوّل)   * مَنْ يُدحرجُ.. عن قلبى.. الضّجر ..جمالية الرمز اللانهائى    * أعرفه   * رحيل "رجل بوزن أمة" المجاهد محمد الصالح يحياوي خسارة كبيرة للجزائر   * الإحتباس الحراري و الإحتباس الفكري   * قراءة في مجموعةننن   * حقيقة الصراع مع اليهود   * سكيكدة.. عن التاريخ ،الفن وجماليات السياحة اتحدث   * الكاتبة زاهية شلواي ترُدُّ على سيد لخضر بومدين    * حول الشعر الشعبي   * في مقولة " التشكيل البشري للإسلام عند محمد أركون .."   *  جغرافيات العولـمة -قراءة في تـحديات العولـمة الاقتصادية والسياسية والثقافية-    * شربل أبي منصور في قصائد تعرّي فصول الخطيئة المائية الأولى    أرسل مشاركتك

تأتي رواية "لخضر" للكاتبة المتألقة ياسمينة صالح استكمالاً لروايتها السابقة "وطن من زجاج"، فهي ما زالت تصر على حمل هموم الوطن من خلال رواياتها، وتتخذ من فنها وسيلة لإعادة الأمل إلى الوطن الذي مزقته الحرب الأهلية لسنوات. واللافت في هذه الرواية، هو سيطرة الأمل عليها في مستقبل مشرق، يحمل الشباب بشائره، بعد سنوات عجاف من الاقتتال
مقدمة:


سنا الأبجدية كاتبة تكتب بحبر النفس

وتنظر إلى الحرف بعين صقر.تنساب الصور تباعا .

حينما ترسم الخيال .تتشهى الكتابة كامرأة يسكنها

الحلم .تكتب من غير تكلف, يخامرها الوله لتشكل

عنفوان الصورة.. من عكاز الذات تصنع الأمل. ومن ضياء القمر تشعل مصابيح الحروف, وترسلها كأقراص إلى الكتاب الذين يخا
حرقة الكتابة وفن المقالة
بقلم : عمار بولحبال

تعتبر المقالة فنا أدبيا متميزا، برزت أهميته مع ظهور الصحافة العربية، وانبعاث حركة النهضة الحديثة في عالمنا العربي.. و التساؤل الجوهري الذي يفرض نفسه الآن وفي كل آن: إلى أي حد يمكن الرجوع إلى النصوص الأدبية المنشورة بصحافتنا الوطنية وبمجلاتنا العربية كمادة أساسية لدراسة فن المقالة الأدبية؟.. ولعل ذلك ما يطرحه الكاتب الصحفي ع


شهدت الجزائر في السنوات الأخيرة حركة نشيطة في مجال تأليف المعاجم الأدبية ، و هي معاجم تعنى بتراجم الأدباء و التعريف بمواهبهم وتجاربهم و إبداعاتهم ، و من الواضح أن الجامعة الجزائرية من خلال أنشطتها المخبرية هي التي أخذت بزمام المبادرة في هذا المجال ، فوجدنا د-الربعي بن سلامة مع مجموعة من الأساتذة في جامعة قسنطينة ،

إن الرؤية لعنوان الكتاب الذي هو موضوع دراستنا يشكل المدخل الأساسي لمعرفة خبايــا وأسرار عالم القصص المكونة له ، والذي نجده مثيرا وغنيا بالإيحاءات التي تقبل التعدد في التأويـل ، حيث نجده يتكون من ثلاثة أسماء نكرة بينها قرابة التداخل والتمازج لارتباطهــا بالعنصر البشري كما أن بعضها يكمل البعض لرسم لوحة تعبيرية على ما آل إلي
أدب الجن لدى مجتمع إيموهاغ ( منطقة تفاديست نموذجا)
بقلم : مولود فرتوني/من ولاية تمنغست
تصدير
جاء في القرآن الكريم ( أنه يراكم هو و قبيله من حيث لا ترونهم )2
وفي الحديث الذي أخرجه مسلم عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( خلقت الملائكة من نور، وخلق الجان من مارج من نار وخلق آدم من ما وصف لكم ).
وقال تعالى( ولقد ذرأنا لجهنم كثيرا من الجن الإنس لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم آذا

(النهر والبحر) قراءة في بعض أعمال الراحل سعد صائب* الأدبية
ياسر الظاهر
يقول الدكتور عصمت سيف الدولة في مسرحيته ( محاكمة نيرون ):(( الصدق هو أساس الترقي في عالم الحضارة)),وإننا إذ نغوص في ضفاف نهر مدينتنا نجد أشجار الصفصاف والحور ارتفعت شامخة بصمت لتنبىء العالم عن قوة جذورها وامتدادها
من هذه الضفاف كانت الأعلام الأدب

تعتبر المجموعة القصصية "قطف الأحلام" للقاص المغربي اسماعيل البويحياوي من بين المجموعات القلائل،التي تخوض تجربة الكتابة عن الذات الكاتبة،الحالمة و المعبرة عن نفسها من خلال الغوص في أعماق الأحلام والبوح عن دلالاتها،في حالاتها النفسية المختلفة التي تتجاذب بين الشعور و اللاشعور،بين الوعي و اللاوعي.
وهي الحالات التي يعب

مهاد : معنى الحرب ، أو جدل المصطلح .
يتعدد مفهوم كلمة الحرب لدى الباحثين ، و كثيرا ما يمتزج بمفهوم الثورة ، و التي عادة ما تعني » قيام شعب بحركة سياسية أو عسكرية أو هما معا، من أجل تغيير وضع راهن سيئ، وإبداله بوضع جديد أفضل منه« . ومن هنا فإن أساس الثورة هو رفض واقع معين قائم، والسعي إلى تغييره نحو الأحسن، فمصطلح الثورة كما ي
يقال إن الشعر هو رسم بالكلمات، وأن القصيدة ليست سوى لوحة فنية. وعلى الرغم من قصر النص الشعري في العموم إلا أنه ظل فنا قائما بذاته، بل وله قدرة ساحرة على نقل الأحاسيس والانفعالات والصور بشكل متفرد. لقد ظل هذا الجنس الأدبي الصارخ الجمال، أخاذا، ضاربا بِقِدَمِه في تاريخ وحضارة البشرية، عازفا مرة على أوتار الرومانسية والكلاسيكية وم
خصوصية الثقافة العربية الفلسطينية في اسرائيل
شاكر فريد حسن
للثقافة العربية الفلسطينية التي نشأت وتبلورت في اسرائيل خصوصية مميزة تختلف عن ثقافات بقية الشعوب الأخرى ، التي خاضت معارك التحرر الوطني.وقد ساهمت هذه الثقافة، بجدية ووعي، في صيانة الهوية القومية لشعبنا الصامد الصابر . واحتل الانتماء القومي مك
 
82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com