أصوات الشمال
الجمعة 10 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15   * نحن والدراسات الثقافية   *  تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02    *  نظرة إلى المرأة.   * قد زارني طيف الحبيب   * الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات    * إنّ كيدكنّ عظيم.   * البسكري الذي قتله فضوله   * الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني   * الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر   * بين تونس ةالعالمية.   * الشاعر والأديب ب . فاروق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين    * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"    أرسل مشاركتك
كوكبة من الكتاب والمفكرين العرب في حوار مع فكر
الشهيد حسين مروة
شاكر فريد حسن
الدكتور حسين مروة شخصية فكرية وسياسية واجتماعية عملاقة ، شكلت الكتابة عنده فصلاً ابداعياً وكفاحياً.وقد خاض غمار الكتابة في مختلف الفنون ،السياسية والاجتماعية والأدبية والنفدية والنثرية والوجدانية وأبدع فيها.
 اقرأ المزيد ...  
السودان
عن : أصوات الشمال

السودان دولة عضو في جامعة الدول العربية وفي منظمة المؤتمر الإسلامي وفي الاتحاد الافريقي وهي أكبر الدول من حيث المساحة في أفريقيا والوطن العربي، وتحتل المرتبة العاشرة بين بلدان العالم الأكبر مساحة.تقدر مساحته بأكثر من اثنين مليون ونصف المليون كيلو متر مربع، السمة الرئيسية فيه هي نهر النيل وروافده ،يحده من الشرق أثيوبيا وأر
عانى الأدب الجزائري الحديث و بخاصة الرواية كثيرا من مشكلة الترجمة ، فإذا كانت الظروف السياسية التاريخية مانعا في ترجمة الإبداعات الأدبية إلى اللغة العربية في عهد الاستعمار ، فإن مرحلة ما بعد الاستقلال كانت مليئة بتباشير التغيير و الارتقاء .
بيد أن الحركة الأدبية أخذت منحى جديدا ،ركيزته الفصل بين الكتابة باللغة الفرنسية و
1-تقديم:
إننا حين نقف أمام المقال الصحفي، لا نقف في حقيقة الأمر أمام صفحة خالية من الكيد والمخاتلة، همُّها الأول في تقديم الخدمات التي تناط عادة بالعمل الصحفي، في رفعه الخبر إلى الرأي العام. بل نقف أمام رؤية تحاول أن تكيِّف فينا القابلية لوضع جديد. ومن ثم تكون الكتابة الصحفية، ليست كتابة إمتاع وإخبار، بل كتابة توجيه وتأثير. غ
يواجه الدارس في رواية رقصة العراة " المفجوعة " للأديب الروائي د:"جمال خضور " مصطلح الرواية القصيرة جداً ، ومن البديهي بأن يغوص الدارس في فصول الرواية .
ينبغي أن نقول إذا كان الفصل يصور منبع النهر ، فإن الرواية تصور النهر من المنبع ،حتى المصب .هي رسالة من الكاتب إلى قرائه يعرض فيها حالة ما ، موضوعا ما ، اجتماعيا أو سياسيا أوأخلاقي
هذا الكتاب الصادر حديثا عن منشورات ''فيسيرا''، هو خلاصة رحلة كتابة في الصحف والمطبوعات على مدار أربع سنوات• وبالمقابل، هو خلاصة رحلات خارجية وداخلية في الجغرافيا وفي الذات•
يستخدم الكاتب عبد الرزاق بوكبة هنا، لعبة الكلمات التي يجيدها، وبدا ذلك واضحا في مختلف إصداراته، ويعطي حكما على تجربة الكتابة الجديدة هذه التي أصدرها في
الكاتبة في قفص الاتهام
بقلم : فاديا عيسى قراجه - سوريا
تذكرني تصريحات بعض الزملاء والزميلات من كتابنا الأحبة بما يصرحه إعلامنا الرسمي المرئي والمسموع والمقروء , حيث يخرج المذيع إلينا وهو يقرأ خبراً بطريقة لا تخلو من الدهشة والاستغراب, والشماتة , والخبر يكون على الشكل التالي :
(عاشت العاصمة باريس ساعة دون كهرباء , أو تعرضت الحكومة البريطانية لموجة من الانتقادات بسبب أن أحياء في لن
ارتفعت تحذيرات من أن الكتاب الورقي في خطر، وقد يتلاشى نهائياً في وقت أقرب ممّا كان متوقعاً، جراء الثورة التقنية، وشيوع الكتب الإلكترونية وأجهزة الكمبيوتر اللوحية،ولفت الخبير في مجال التكنولوجيا، نيكولاس نيغروبونتي، مؤسس «كمبيوتر محمول لكل طفل»، إلى أن أيام الكتاب التقليدي أصبحت معدودة «سيكون ذلك في غضون خمسة أعوام القادمة»
يعرف التناص –في النقد الغربي– كما نحتته الباحثة جوليا كريستفيا عام 1969 استنباطا من دراسة عن دوستويفيسكي لباختين، بأنه مجموع العلاقات القائمة بين نص أدبي ونصوص أخرى. ورغم أن مفهوم التناص عرف في السنوات الأخيرة اهتماما كبيرا عند مجموع الداريسين الغربيين، إلا أنه لم يدرس كفاية من لدن النقاد العرب المعاصرين، حتى أنهم لم يتفقوا بعد
الانحياز الثقافي وتوجيه الخطاب الروائي

عند نجيب محفوظ

عبد الحافظ بخيت متولى

نشأ نجيب محفوظ في مدينة القاهرة في الأحياء الشعبية بالتحديد فامتصت شخصيته كل مشكلات أبناء هذه الأحياء وتطلعاتهم على مدى ثلاثين أو أربعين عاما وفى رواياته حاول أن يرسم صورا عديدة لهذه الأحياء في مختلف مراحلها الزمنية منذ ثورة 1

لا أحَـدْ ..
خلدَ الطيرُ إلى العُـشّ ِ ..
الـنـدامى غادروا مائدة َ الليل ِ
ونامَـتْ خـضـرةُ الأشجار ِ
والشـارعُ قـفـرٌ ..
لا أحَـدْ ....
وحـدَكَ الانَ تجـوبُ الليلَ
تسْـتجـدي من الشـمـس ِ شـروقا ً ..
نـيـزَكٌ يسْـقـط ُ ..
بـرْق ٌ ..

منذ البيت الأول لاستهلال القصيدة أقفل الشاعر يحيى السما
 
72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
الحربُ السَّاخِنَة..(هل سيسكت السلاح الإسرائيلي في 2020؟)
بقلم : علجية عيش
الحربُ السَّاخِنَة..(هل سيسكت السلاح الإسرائيلي في 2020؟)


أصوات الشمال في حوار القلب مع الشاعر والفنان سعيد عون الله
حاوره : الاعلامي أحمد بوقرة
أصوات الشمال في حوار القلب مع الشاعر والفنان سعيد عون الله


نبض من حناياك
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
نبض من حناياك


جريدة الرّوح تُبعثُ من جديد
بقلم : الأستاذ: محمد بسكر
جريدة الرّوح تُبعثُ من جديد


حتمية الثورة الثقافية أو الموات الحضاري
بقلم : محمد الصغير ضيف/ كاتب جزائري
حتمية الثورة الثقافية أو الموات الحضاري


أمين عام رابطة علماء الساحل الإفريقي :(الخطاب الديني يحتاج إلى الاعتماد على الوسائل الاتصال الحديثة)
حاورته : وهيبة بن شتاح
أمين عام رابطة علماء الساحل الإفريقي :(الخطاب الديني يحتاج إلى الاعتماد على الوسائل الاتصال الحديثة)


لازال فستان الزفاف تحت السرير
بقلم : الناقد حميد الحريزي
لازال فستان  الزفاف  تحت السرير


مسرحية اوركسترا لمجد القصص، التجريب والغناء في مسرحة الواقع
بقلم : أحمد الغماز
مسرحية اوركسترا  لمجد القصص، التجريب والغناء في مسرحة الواقع


أم الأسير
بقلم : سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"
أم الأسير


دمْعيَ الماطر منْ عين السماء
الدكتور : بومدين جلالي
دمْعيَ الماطر منْ عين السماء




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com