أصوات الشمال
الجمعة 7 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * ما مصير القوميات تحت ضغوط العولمة؟   * الحرّيّة ..مقال رأى   * القانون الأسوأ والاخطر في التاريخ    * مؤسسة المحبة و التضامن لولاية غرداية تحل بمدينة قسنطينة   *  لمقرّ سكني محطّتان.   * قصيدة _ انا في انتظارك امام هذا الضوء_ سليم صيفي الجزائر    * قصة قصيرة جدا / مدمن   * مهرة الأشعار   * اطروحة دكتوراه بجامعة عنابة عن الشاعر محمود درويش   * المجاهد القائد حسين بـــــــوفــــلاقـــــــة -الذكرى والعبرة-   * د. ماري توتري في غيهب الموت حياة نيرة    * حيِّ القديم   * مسافرة   * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * بياضات تلوّنها فلسفة الغياب في تجربة الشاعر المغربي محمد الزهراوي أبو نوفل   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.    أرسل مشاركتك

في ذكرى الدكتور بوبكر بن علي (1962ــ 2015 ) مؤرّخ السَّاوْرَة والجنوب الغربي الجزائري .. يرحل شامخا / بقلم الأستاذ فوزي مصمودي
-------------
سيذكُرني قومي إذا جَدّ جدّهم
وفي الليلة الظلماء يُفتقَد البدر
لا أدري كلما جال هذا البيت بخاطري ، وهو من إحدى اللوحات الشعرية البديعة بديوان شاعر السيف والقلم أبي فراس الحمداني
 في ذكرى الدكتور بوبكر بن علي (1962ــ 2015 ) مؤرّخ السَّاوْرَة والجنوب
باحث في التاريخ و مدير المجاهدين لولاية بشار
الشيخ محمد بن السنوسي بن السعيد بن محمد بن السنوسي بن محمد بن عبد الرحمن، شخصية علمية جمعت سعة الاطلاع مع عموم النّفع والنّصح للأمة، ينحدر من حاضرة الديس الشهيرة بأدبائها وشعرائها وأفاضلها، ولد بها حوالي سنة 1873م، وفي ربوعها نشأ وترعرع، وفي صميم بيوتاتها أخذ تربيته علمًا ومَسلكًا.
فوالده الشيخ السعيد بن عبد الرحمن شقيق الع
لمحة من تاريخ وسيرة الشيخ محمد بن السنوسي الدّيسي.
متى تصبح اللغة العربية الفُصْحَى لغة الحياة اليوميّة؟)
اسْتِثْمَارُ اللُّغَةِ أم الإِسْتِثْمَارُ فــِي اللُّغَةِ..أيُّهُمَـا أوْلــىَ بالاهتمَام؟
- الجزائر نموذجا -
(الجزائر تحتل المركز الثالث في العالم "الفرانكفوني" و 11 مليون جزائري يتكلمون بلغة ديغول..هل الجزائر دولة فرانكفونية؟ )
---------------------------------------------------
اسْتِثْمَارُ اللُّغَةِ أم الإِسْتِثْمَارُ فــِي اللُّغَةِ..أيُّهُمَـا
اسم "إسرائيل" هو اسم النبيّ يعقوب عليه السلام و لا ينبغي الإساءة إليه

قراءة في كتاب"الماسونية" أفعى ذات رؤوس ثلاثة( المال،الإعلام و السياسة)

هو كتاب من الحجم المتوسط صدر عن دار "الأوطان" الجزائرية، يحمل اسم توقيع صاحبه ياسر بن لحرش تحت عنوان: " "الماسونية" أفعى ذات رؤوس ثلاثة" ( المال ،الإعلام و السياسة) ، تطرق في
قراءة في  كتاب
ياسر ين لحرش و الأديب الطاهر يحيواي
باروخ سبينوزا (1632 – 1677) يهودي هولندي يعتبر من أبرز فلاسفة القرن السابع عشر.
تأثر في مطلع نشاطه بفلسفة الفرنسي ديكارت خاصة بموضوع ثنائية الجسد والعقل باعتبارهما شيئين منفصلين ، فيما بعد غير وجهة نظره واعتبرهما كيان واحد غير منفصل.
اختلف مع طائفته اليهودية التي اعتبرت فكره هداما وشتمته وتبرأت منه عائلته، واعتبر زنديق
فلسفة مبسطة: اطلالة على فلسفة سبينوزا
باروخ سبينوزا
 
  في قصة سرّ البيت المفتوح نحن أمام رحلة إنسانية لو جاز التعبير سبر غورها رجل ينظرُ إلى الحياة بعينين ثاقبتين لما وراء المعاني الظاهرة والصورة المركبة من خطوط متعرجة بألوانٍ باهتة في الأصل وإن كانت تعكسُ ألوانها الظاهرة بريقاً يخطفُ الأبصار.في فن السرد. يمكن ومن باب الحصر أن نأتي إلى فكرة القاص ونحدّها في إطار معين ليسهل ع
قصة سر البيت المفتوح للقاص الجزائري سعدي صباح / دراسة تحليلية(النص كام
هذا الشّريط
الشاعر : فضيلة زياية ( الخنساء)

((هذا الشّريط "القاتل"))!!!

"أهازيج الطّلّاب". للدّكتور "ناصر لوحيشيّ".
حكي ومؤانسة: فضيلة زياية ( الخنساء).

أتذكّر جيّدا ذات صباح قارس جدّا من صباحات ثامنة شهر كانون الثّانيّ ((جانفي)) المثلج، من السّنة الجامعيّة:2000،2001 للميلاد!!!
كان يوما لن انساه أبدا!!!
المكان: جامعة باجي مختار، بمدي
                                         هذا الشّريط
اهازيج الطّلاّب
لقد جنّت أمّي!!!
الشاعر : فضيلة زياية ( الخنساء)

من كان ذا "هاتف"، يبقيه مغلوقا
إن لا! فإنّا -إذن- نلقاه مشنوقا
فإن أبى فرياح القوم عاصفة
يوما عليه! ويضحى الحكم منطوقا!
ها... ههههههه!!!
ههههههه!!!
ههههههه!!!
أغلقوا هواتفكم جميعا، كي تسمعوني!!!
رضي الله عنكم جميعا!!!
((الخليل بن أحمد الفراهيذيّ)).
((100 للهجرة- 170 للهجرة)).
وبعض الرّوايات تقول: إنّ
                                        لقد جنّت أمّي!!!
قد يتساءل القارئ المتخصصّ عن جدوى مثل هذا العرض, المختصر والمجتزأ, لتاريخٍ فكريّ امتدّ قروناً, وله تشعّبات ومدارس ومذاهب. وبنفس الوقت قد يتساءل القارئ العادي, عن الفائدة التي سيخرج بها بعد انتهائه من قراءة مثل هذا العرض, وقد يشتركان في سؤالٍ واحد, هو: ما جدوى الحديث عن تاريخ الفكر الفلسفي الإسلامي, في هذا الوقت الذي أصبح فيه ضجيج قراءة في كتاب  تاريخ الفكر الفلسفي في المجتمع العربي الإسلامي
منذر فالح العزالي
((إلى الأدب "التّركيّ"))!!!
الشاعر : فضيلة زياية ( الخنساء)
((إلى الأدب "التّركيّ"))!!!

رواية "ماتنسانيش"؛ أو: "سيّدة المزرعة".
للرّوائيّ التّركيّ اللّامع "أورهان كمال".
Orhan Kamal.

((أيلول/سبتمبر1914، للميلاد- 02 حزيران/جوان 1970، للميلاد)).

أقرأ للجميع هنا وهم يتكلّمون عن الرّئيس التّركيّ "طيّب رجب أردوغان": فعل وترك ولم يفعل ولم يترك... لذا ارتأيت أن أتحدّث إليهم عن أشهر ر
                                   ((إلى الأدب
يعتبر العلامة عبد الحميد بن باديس من الأسماء الجزائرية والعربية الخالدة، حمل على عاتقه مسؤولية النهوض بالأمة الجزائرية وإعادة بعث روح الحضارة فيها بعد ما أصابها من جهل وتخلف واستعمار، فقد تبنى بن باديس أفكار تحرير الشعوب العربية والإسلامية من الاستعمار الفكري والأدبي والثقافي والاقتصادي... وكان من المدافعين عن الاسلام عبد الحميد بن باديس في الثقافة العربية الإسلامية  كتاب جديد من منشورات
 
8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com