أصوات الشمال
الأحد 5 رمضان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * نهاية وسائل الإعلام   * اَلْقُدْسُ تَبْكِي وَنَارُ الْحُزْنِ تَشْطُرُهَا الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم   * مخطوطة الشيخ الطيب عيلان ذات قيمة علمية و العائلة تطالب باسترجاعها   * وعدة سيدي محمد السايح ببريان ولاية غرداية تسامح و تأخي و تضامن.   * اللسانيات التطبيقية؛ الرهانات والتطبيق في الدرس اللساني العربي( يوم دراسي بجامعة باجي مختار-عنابة-)   * يا قدسُ    * فـلسطــــــــــين   * "تسبيحة عشق"   * عناوين زائفة تُرفع للاسترزاق و لخداع الناس    * قراءة نقدية لقصة " عقدة " للكاتب: جمال الدين خنفري بقلم الناقد: مجيد زبيدي   * الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقــــــة يُقدم كتاب«الرواية والاستنارة»للدكتور جابر عصفور   * يتيمة الجزائر... الجامعة الجزائرية   * لسَعَاتُ..اللوْم.. وطعَناتُ الْعِتابِ.!! / الحلقة-02-   * .. برزت إلى السطح ، وفرضت سطوتها   * أكثر مساهم في تأليف قاموس «أكسفورد» الإنجليزي «مجنون»!!   * الى سميح القاسم في ذكرى ميلاده    * مجلة "ذوات"، في عددها (46)، وعنوان: "مواقع التواصل الاجتماعي.. منصات للإرهاب وتجنيد الشباب":   *  أكاديمي من كلية الآداب جامعة عنابة يُبرز «جهود علماء الأندلس في خدمة التاريخ والتراجم»   *  الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يُناقش قضايا نقدية معاصرة في كتاب جديد   * مع العقيد علي منجلي في استشرافاته التاريخية    أرسل مشاركتك
اللسان البارد
بقلم : الاستاذ/ إبراهيم تايحي


اللســــــــــــــان الــــبارد

ما كان الحبو إلا محاولة التقدم للأمام على أربع... وأن قبل النطق تأتأة لعجين العبارة...’ وأن من حسن الكلام صدق حروفه ’ هنا يتجلى إتجاه الإشارة ....
أنا كما أنت ’ وأنت كما هو’ وهو كما هي ,و هما وهم وهنّ’ كباقي خلق الله سبحانه وتعالى’ وصدق الحق حين قال:[ ألم نجعل له عينين*ولسانا وش
اللسان البارد
محضر تأسيس التنسيقية الحهوية لموظفي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني حاملي الماستر –مبارة الترقية بالشهادة وتغيير الإطار 2016- جهة الدار البيضاء سطات-
استكمالا لتأسيس هياكل التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني حاملي الماستر، وسعيا لترسيخ مكتسب الترقية بالشهادة وتغيير الإطار، انعقد يوم الخ
محضر تأسيس التنسيقية الحهوية لموظفي وزارة التربية الوطنية والتكوين الم
لتكن شمعة
بقلم : عدنان لكناوي
لوعُدناإلى التاريخ لَما وَجدْنا أيَّ أهل زمانٍ راضين عن زمانهم، كَذلك حالنا اليوم. قبل قليل لفت انتباهي تعليق أحدهم على صفحة فيسبوكية مُتحدّثاً عن الشهادة الجامعية بعبارة: ( " الديبلوم" شَمْخو وأُشْرُب مَاه ) [1]. هُنا يتجلى الإحباط و اليأس، وحتماً سَنجِد تعليقات مشابِهة في مُختلف الأوساط: ( في البيت، الثانوية، المسجد، الجامعة، مك لتكن شمعة
عدنان لكناوي
وجعي على (( الفرصّادة )) (* ) التي صارت ((مرمادة )) (**)
بقلم : العقيد بن دحو ادرار الجزائر
تلك الجلسات الحميمية الهادئة التي تملأ الساحة حبورا وحضورا ولا سيما تلك التكبيرات وصلوات الخمس التي تبعثها مكلرات الصوت النورانية وتشنف المسامع سكينة ونورا.
نلك الجلسات التي لا يطيب لها انتشاء وطيبا وطربا إلا إذا كانت على بساط او فراش أصطلح على تسميته محليا ( بالفرصّادة ) ومنها اشتق الفعل الشعبي والحال والصفة ( تفرضّد....تفرص
وجعي على (( الفرصّادة ))  (* ) التي صارت ((مرمادة )) (**)
ساحة (ماسيني ) قديما ساحة الشهداء حديثا بأدرار
مثل شعبيّ ورأي.
الشاعر : فضيلة زياية ( الخنساء).
((كل واش يعجبك،والبس واش يعجب الناس)):

قلت في الموضوع السّابق: إنّ هذا المثل مغالطة كبرى، تسعى إلى طمس معالم شخصيّتنا، وتحقّق التّبعيّة للغير بل تؤكّد مصادقة عليها وتساعد على تفشّي "التّمييز العنصريّ"، بكلّ ما فيه من خبث ومن تفرقة...
وبخاصّة، ونحن نعاني مما يسمّى ب: ((أزمة المصطلحات))... نأخذ الأمور هكذا على عواهنها، ولا ن
                                    مثل شعبيّ ورأي.
"العين " وفق منظور أنثربولوجي : الأسطورة والحقيقة
بقلم : العقيد بن دحو ادرار الجزائر
بل إنتقل ( الداء او الوباء ) ( العين ) الى السياسة ورجالات السياسة على مختلف ثقافاتهم وشهاداتهم الأكاديمية. إذ انتقل ما يميز العين الى السياسة. الى ما ليس بالتظر او بوجهات النظر القصيرة القاصرة ولا بالطويلة المطولة البعيدة(...) . بل ذهب بالعين الى أن مسا ما أصاب الجزائر في بحبوحتها المالية وفي سنين إقتصادياتها السمان وانزل بها الى هذ
صورة عين المخيال الشعبي كما يرى العين
مثل شعبيّ ورأي
الشاعر : فضيلة زياية ( الخنساء).
((مثل شعبي... ورأي)):
(( كل واش يعجبك، والبس واش يعجب الناس )) ...
مثل شعبي باللهجة العامية، يتردد على ألسنة الكثير من الناس، ومن مختلف المناطق أيضا...
إلا أن هذا المثل، قد يصدق نسبيا...
صحيح أنه "قول مأثور"...
والقول المأثور، لم يوضع سدى...
لكن هذا المثل، قد يكون صادقا في شطره الأول: ((كل واش يعجبك))!
وأما شطره الثاني: (
                                               مثل شعبيّ ورأي
ألآ تذكّرْ أيها التراب...؟
بقلم : الآستاذ/ إبراهيم تايحي
ألآ تذكّرْ أيها التراب ...؟

أيها المؤمن الصائم القائم ’ هيا كن معي وبصحبتي لتسمع ببصيرتك قبل أذنك وليعيه قلبك قبل رحيلك ’ تسمع ما كان يدعو به الصحابي الجليل / أبو ذر الغفاري/ رضي الله عنه.
[ اللهم إني اسألك إيمانا دائما’ واسألك قلبا خاشعا’ واسألك علما نافعا’ اسألك يقينا صادقا’ واسألك دينا قيّما’ واسألك العافية من كل
 ألآ تذكّرْ أيها التراب...؟
حق رمضان عليك يا صائم
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
حق رمضان عليك يا صائم

لا تجادل صاحب أرض في أرضه’ ولا تُزايد على ذي فضيلة في عَرضه ’ فكلاهما على كفة واحدة من ميزان عِرضه ..؟
لا تجد ضيما ولا ظلما ممن شبع ثم جاع ’ ولكن الحذر كل الحذر ممن جاع ثم شبع صدق قول القائل : أطلبوا الخير من بطون شبعت ثم جاعت ولا تطلبوه من بطون جاعت ثم شبعت..
فأهل البطون الأولى وإن غدر بها أهل ز
 حق رمضان عليك يا صائم
فيا حسرتي ذهب الحنان وجفت الأكباد..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
فيا حسرتي ذهب الحنان وجفت الأكباد...؟

-/ أنتظر ..أعد عليّ ما قلت...؟
-/ قلت سأبقى كما كنت ’ وكما كنت سأبقى ولا زلت كأول مرة
-/ لا تُقَمِّش وضح العبارة ..؟
-/ ما لك اليوم ؟ ألآ تحس ’ ألآ تشعر بخفقان قلب الأم وبمن حولها وهذا اليتم؟’ أم أنه تشابه عليك بقر القوم ’ فقسا قلبك فأنساك الضيم والظلم وحدة الألم وقد تخلى الخال وال
فيا حسرتي  ذهب الحنان وجفت الأكباد..
من لليتيم سواك يا الله...؟
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
مَـــــــنْ لليتيم سواك يا الله..؟

وقد وُلدت يا حبيبي يا رسول الله يتيما..
وأن لفظة اليتيم تطلق على من فقد أباه قبل البلوغ ...
جاء في لسان العرب لصاحبه ابن المنظور: اليُتم واليَتم فقدان الأب .
وقال السِّكيت: اليتم في الناس من قِبل الأب ’ وفي البهائم من قِبل الأم , ولا يقال لمن فقد الأم من الناس يتيما ’ ولكن منقطعا.
 من لليتيم سواك يا الله...؟
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com