أصوات الشمال
الاثنين 3 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الندم افيّد للبشر / ( شرطي الأعماق ) (*)   * الأسطورة التاريخية الرمز الأنموذج الفريد من نوعه العم أحمد بيده بن الفسيان في ذمة الله.بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية    * فهل رحلت أمي ياترى.. ؟   * رحلة قيام الصهيونية .....و أكذوبة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض   * المسافرة    * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله.   * فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية   * قدموس ثائرا أو جبران ونزعة التمرد   * أزمة الإبداع عند من يدعون علمانيين و حداثيين عرب    * وَعَلَى الرِّجَالِ أنْ يَصْمُتُوا...!   * شرفات التنهيدة   * الطائفية في رواية الألفية الثالثة:قراءة في رواية "اليهودي الحالي"لعلي المقري.   * رحلة الصيف    * الى غسان كنفاني في ذكرى استشهاده    * البوليغراف polygraph و الكشف عن الكذب   * احتفال اتحاد الكتاب فرع سيدي عيسى بالعيدين   * فلسفة مبسطة: مفهوم العقلانية   * وليمة الانتصار    * احتفال بيت الشعر الجزائري بعيدي الاستقلال و الشباب بولاية البويرة   * اضاءة على تجربة الشاعرة والكاتبة ألين اغبارية     أرسل مشاركتك
حوار بيني وبين جوليا بطرس
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
حوار بيني وبين جوليا بطرس
*- ما الذي تفعلينه أختاه في هذا الظلام الحالك..؟
وكأنها لم تسمع مني حرفا ’ استمرت في مشيتها متثاقلة ’ وقدماها الحافيتان ترسم أمالها وأمانيها على أديم أرض مباركة ...
أعدت السؤال مرة أخرى ’ وثالثة ...
إلتفتت إليّ... ويا ليتها لم تلتفت ..؟ يا ليتها أكملت مشيتها ؟ ويا ليتني ما تتبعت خطاها..؟
لو
 حوار بيني وبين جوليا بطرس
لك أبناء الحجارة يا غزة المحتارة..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
لك أبناء الحجارة يا غزة المحتارة..
امطري يا سماء..؟ اقصفي يا رعود...؟ زغردي يا نساء ’ ليس بعد اليوم عليك يا غزة من غارة...
جند محمد فرسان المجد’صيحة الخلد..من حناياك يا غزة إنبعث أبناء الحجارة
يا طيبة يا طيّبة ما أطهر ثراك ... عليك ستشرق شمس الله ..لا تهيني غزة’
لا تأمني نفوسا غدّارة...
غزة حبيبتي ’ القلبَ ملكت’ كفكفي
 لك أبناء الحجارة يا غزة المحتارة..
تنقض "امرأتان" غزلهما
الشاعرة : فضيلة زياية ( الخنساء)
سبق لي -أعزّائي القرّاء- أن كتبت هنا على منتدانا الأشمّ "التّوباد الأدبيّ" عن حقيقة زهرة النّرجس وعلاقتها بالعيش قرب الماء وكذا علاقتها بالغرور الّذي ينتهي دائما نهاية مأساويّة.
وقلت -في مقالي ذلك- إنّ الأدب العربيّ قد أخذ من منابع الآداب القديمة وتغذّى منها؛ كالأدب اليونانيّ على سبيل المثال لا الحصر...
وفي موضوعي هذا، سأ
تنقض
الشاعرة: فضيلة زياية ( الخنساء)
يحتل الذوق الجمالي مكانة سامية ونبيلة في حياة الأفراد والجماعات، لأنه يعمل في ترقيتهم أكثر مما يعمل العقل. فالفرق بين إنسان وضيع وإنسان رفيع،ليس فرقا في العقل وحده . بل أكثر من ذلك فرق في الذوق .ولئن كان العقل أسس المدن، ووضع تصميمها ، فالذوق جملها وزينها. إن شئت أن تعرف قيمة الذوق في الفرد فجرده من الطرب بالموسيقى والغناء ، و أهمية الذوق الجمالي في حياة الأفراد والجماعات
اللـــه يحدثنــــا
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
((الله نزّل أحسن الحديث كتابا متشابها مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدي به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد)).الزمر/ 23 .
نعم والله إني أرى الله يحدثنا بلسان عربي مبين ((... ومن أصدق من الله حديثا))النساء/87 .
نعم وصدق الصادق المصدوق الرحمة المهداة البشير النذير محمد رسول
 اللـــه يحدثنــــا
غـــزوة بـــدر و صرخة غـــــزة..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
غزوة بدر وصرخة غزة..
(( ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة فاتقوا الله لعلكم تشكرون...))
غدا بحول الله يكون قد مضى من أيام هذا الشهر الفضيل سبعة عشر يوما ’ لا ندري ما الله فاعل فيها’ ويمضي هكذا رمضان مضي السنين والأعوام ة وسيعود مرة أخرى بإذن الله . بيد أن غزوة بدر الكبرى تلكم لطالما إنتظرنا عودتها ’ ولم تعد...حقا إنها غزوة رسمت وب
 غـــزوة بـــدر و صرخة غـــــزة..
غـــــزة أم عزة أو كلاهما معا..؟
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
غــــزة أم عـــــزة أو كلاهما معا..!!
[ يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها. قال قائل:
ومن قلة نحن يومئذ؟. قال: بل أنتم يومئذ كثر’ ولكنكم غثاء كغثاء السيل
’ ولينزعن الله من صدورعدوكم المهابة منكم ’ وليقذفن الله ف قلوبكم الوهن.
فقال قائل: يا رسول الله ’ وما الوهن؟ قال: حب الدنيا وكراهية الموت]أو كما ق
  غـــــزة أم عزة أو كلاهما معا..؟
الحب والدم
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
الـــــــــدم والحـــــــــــــــب..
خُلق التراب للنبات’ وخُلق النبات للحيوان’ وخُلق الحيوان لصالح الإنسان..
ألم يأن لك أن يدرك قلبك أيها المخلوق البشري التمييز بين الحَب والحُب ..؟
ألم يجر الله تعالى في عروقك الدم ؟
ألم يخلق الله تعالى حواء أنسا لآدم.؟
*- على رسلك يا شيخ نراك تبحر بنا دون مراكب’ وتحدثنا بما ل
  الحب والدم
روح الغائبة لا تفارقني..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
روح الغائبة لا تفارقني..
(( الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون)).
سبحان الذي يحي ويميت وهو بكل شيئ عليم........
سامحيني أمي ....وهن العظم و ما من مُزعة لحم’ و قد ذاب الشحم ..
سامحيني أمي قد حال بيني وبين زيارتك الموج وسد يأجوج وم
 روح الغائبة لا تفارقني..
ناكر الجميل وقاطع السبيل..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
ناكر الجميل وقاطع السبيل...
قالت لي صبيحتها وهي ظالمة نفسها:حقا إن بك مسا. كبرت كلمة هي قائلتها’...
طاعة لله عليّ ألاّ أجاريها إلاّ بالحسنى’ وهل كنت إلا إنسا....؟
لا محالة أن الحروب تضع أوزارها ’ نصرا أو هزيمة’وإن طل أمدها ومُد وتمدد بساطها...
يسكن هدير الفيضانات ’ ولا يبقى في الوادي إلا أحجاره..معالمه.. أوتاده...وكذا
 ناكر الجميل وقاطع السبيل..
رمضـــــــان ورمضــــــــــاء...
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
رمضـــــــــــــــــــان ورمضــــــــــــــــــــــــاء
مَن به العطش اشتد فليصم ..؟ ومن ابتلي بطمأنينة القلب يسأل الله أن يجمع الشمل ويلم...؟
الآن وليس قبل الآن’ الآن وليس بعد الآن من تفسير وتأويل للأحلام..
قد آن الأوان فاستقم أيها الإنسان’ وكن عبدا مطيعا لمن أحببت ؟ ومن أعز وأعظم حبا لغير الرحمان..؟!!!!!!.
اللهم تق
  رمضـــــــان ورمضــــــــــاء...
 
6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 
 
أخبار سريعة

الشاعر حمري بحري

.
مواضيع سابقة
الاعمال الفنية الجزائرية في رمضان:السقوط الفني وغياب الروح
الدكتور : وليد بوعديلة
الاعمال الفنية الجزائرية في رمضان:السقوط الفني وغياب الروح


حرب اليهود الإعلامية ضد المسلمين
قصة : ابراهيم امين مؤمن
حرب اليهود الإعلامية ضد المسلمين


أمــــــــــــــــي ...
الشاعر : سليمة مليزي
أمــــــــــــــــي ...


"مَدَافع" رمضان.. من راجمات المغالطات الغربية إلى قذائف ..
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا



قصص قصيرة جدا
بقلم : علي قوادري
قصص قصيرة جدا


المخرج اللبناني زياد دويري : البيت العربي قذر جدا
بقلم : شاكر فريد حسن
المخرج اللبناني زياد دويري : البيت العربي قذر جدا


غرداية جوهرة الواحات تودع إبنها البار الأستاذ الأديب الإعلامي المفكر مصطفى رمضان إبراهيم إلى مثواه الأخير.
بقلم : الأستاذ الحاج. نورالدين بامون
غرداية جوهرة الواحات تودع إبنها البار الأستاذ الأديب الإعلامي المفكر مصطفى رمضان إبراهيم إلى مثواه الأخير.


الفرد والتاريخ في فلسفة جورج بليخانوف
بقلم : فواد الكنجي
الفرد والتاريخ في فلسفة جورج بليخانوف


من سيخلف محمود عباس ..؟؟
بقلم : شاكر فريد حسن
من سيخلف محمود عباس ..؟؟


جزائر الألم والندم
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
جزائر الألم والندم




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com