أصوات الشمال
الاثنين 7 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * حظر   * اغتيال البروفيسور" فادي البطش" رحمه الله   * موسوعة شعراء العربية   * أنا وخالدة    * أحاديث العشيات جنة الشعراء و تفاحة الكتاب    *  اللسانيات التطبيقية: الرهانات والتطبيق في الدرس اللساني العربي في حلقة نقاشية بقسم اللغة العربية في جامعة عنابة    * هكذا استخدمت الإيديولوجية المرأة في عمليات التجسّس    * الجامعة الجزائرية و البلاغة العربية   * محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل " الفرسان الحمر "   *  مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء   * وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك   *  عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية    * حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات   * زنابق الحكاية الحزينة ...   * حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر   * سرمدي   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم   * المقامرة الباسكالیة   * قصائد للوطن(قصيرة)   *  لعيادة "سيغموند فرويد".    أرسل مشاركتك
تنقض "امرأتان" غزلهما
الشاعرة : فضيلة زياية ( الخنساء)
سبق لي -أعزّائي القرّاء- أن كتبت هنا على منتدانا الأشمّ "التّوباد الأدبيّ" عن حقيقة زهرة النّرجس وعلاقتها بالعيش قرب الماء وكذا علاقتها بالغرور الّذي ينتهي دائما نهاية مأساويّة.
وقلت -في مقالي ذلك- إنّ الأدب العربيّ قد أخذ من منابع الآداب القديمة وتغذّى منها؛ كالأدب اليونانيّ على سبيل المثال لا الحصر...
وفي موضوعي هذا، سأ
تنقض
الشاعرة: فضيلة زياية ( الخنساء)
يحتل الذوق الجمالي مكانة سامية ونبيلة في حياة الأفراد والجماعات، لأنه يعمل في ترقيتهم أكثر مما يعمل العقل. فالفرق بين إنسان وضيع وإنسان رفيع،ليس فرقا في العقل وحده . بل أكثر من ذلك فرق في الذوق .ولئن كان العقل أسس المدن، ووضع تصميمها ، فالذوق جملها وزينها. إن شئت أن تعرف قيمة الذوق في الفرد فجرده من الطرب بالموسيقى والغناء ، و أهمية الذوق الجمالي في حياة الأفراد والجماعات
اللـــه يحدثنــــا
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
((الله نزّل أحسن الحديث كتابا متشابها مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدي به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد)).الزمر/ 23 .
نعم والله إني أرى الله يحدثنا بلسان عربي مبين ((... ومن أصدق من الله حديثا))النساء/87 .
نعم وصدق الصادق المصدوق الرحمة المهداة البشير النذير محمد رسول
 اللـــه يحدثنــــا
غـــزوة بـــدر و صرخة غـــــزة..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
غزوة بدر وصرخة غزة..
(( ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة فاتقوا الله لعلكم تشكرون...))
غدا بحول الله يكون قد مضى من أيام هذا الشهر الفضيل سبعة عشر يوما ’ لا ندري ما الله فاعل فيها’ ويمضي هكذا رمضان مضي السنين والأعوام ة وسيعود مرة أخرى بإذن الله . بيد أن غزوة بدر الكبرى تلكم لطالما إنتظرنا عودتها ’ ولم تعد...حقا إنها غزوة رسمت وب
 غـــزوة بـــدر و صرخة غـــــزة..
غـــــزة أم عزة أو كلاهما معا..؟
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
غــــزة أم عـــــزة أو كلاهما معا..!!
[ يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها. قال قائل:
ومن قلة نحن يومئذ؟. قال: بل أنتم يومئذ كثر’ ولكنكم غثاء كغثاء السيل
’ ولينزعن الله من صدورعدوكم المهابة منكم ’ وليقذفن الله ف قلوبكم الوهن.
فقال قائل: يا رسول الله ’ وما الوهن؟ قال: حب الدنيا وكراهية الموت]أو كما ق
  غـــــزة أم عزة أو كلاهما معا..؟
الحب والدم
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
الـــــــــدم والحـــــــــــــــب..
خُلق التراب للنبات’ وخُلق النبات للحيوان’ وخُلق الحيوان لصالح الإنسان..
ألم يأن لك أن يدرك قلبك أيها المخلوق البشري التمييز بين الحَب والحُب ..؟
ألم يجر الله تعالى في عروقك الدم ؟
ألم يخلق الله تعالى حواء أنسا لآدم.؟
*- على رسلك يا شيخ نراك تبحر بنا دون مراكب’ وتحدثنا بما ل
  الحب والدم
روح الغائبة لا تفارقني..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
روح الغائبة لا تفارقني..
(( الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون)).
سبحان الذي يحي ويميت وهو بكل شيئ عليم........
سامحيني أمي ....وهن العظم و ما من مُزعة لحم’ و قد ذاب الشحم ..
سامحيني أمي قد حال بيني وبين زيارتك الموج وسد يأجوج وم
 روح الغائبة لا تفارقني..
ناكر الجميل وقاطع السبيل..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
ناكر الجميل وقاطع السبيل...
قالت لي صبيحتها وهي ظالمة نفسها:حقا إن بك مسا. كبرت كلمة هي قائلتها’...
طاعة لله عليّ ألاّ أجاريها إلاّ بالحسنى’ وهل كنت إلا إنسا....؟
لا محالة أن الحروب تضع أوزارها ’ نصرا أو هزيمة’وإن طل أمدها ومُد وتمدد بساطها...
يسكن هدير الفيضانات ’ ولا يبقى في الوادي إلا أحجاره..معالمه.. أوتاده...وكذا
 ناكر الجميل وقاطع السبيل..
رمضـــــــان ورمضــــــــــاء...
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
رمضـــــــــــــــــــان ورمضــــــــــــــــــــــــاء
مَن به العطش اشتد فليصم ..؟ ومن ابتلي بطمأنينة القلب يسأل الله أن يجمع الشمل ويلم...؟
الآن وليس قبل الآن’ الآن وليس بعد الآن من تفسير وتأويل للأحلام..
قد آن الأوان فاستقم أيها الإنسان’ وكن عبدا مطيعا لمن أحببت ؟ ومن أعز وأعظم حبا لغير الرحمان..؟!!!!!!.
اللهم تق
  رمضـــــــان ورمضــــــــــاء...
لست ألمانيا..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
لست ألمـــــــــــــانيــــــــــــــا.....
اعلم يا هذا أنني لست ألمانيا ’ بل أنا عربي مسلم أبي نوفمبر وأمي الجزائر
فإذا حدث وأن عثر الفارس , وكبا الفرس ’ فليس ذاك نقصا ولا بخسا..؟
تراني لوطني كبدا وقلبا وفؤادا ’ حتى وإن هزتني ريح الغرب’ حتى وإن تقاذفتني أومواج [ الغُرب] ’ حتى وإن اقتلعوا أوتاد خيمتي فأنا عربي ابن العر
 لست ألمانيا..
رأفـــــة بــــي أنــــا أولا..
بقلم : الأستاذ/ إبراهيم تايحي
رأفــــة بـــــي أنــــا أوّلا...
..... وكما أن الشجر يسقى بماء واحد’ كذاك أنا أقتات من مورد الواحد الأحد..
.....تمعّن مليا في ألوان الطيف ؟ فذاك من صنع الله المبدع اللطيف....
*- هيّا يا رجل لنا احتطب’ وعنا أحمل؟ بالأمس إفطار واليوم رمضان أقبل...
*- إليك عني أمة الله ؟ فالذي بين يديك وافر كثير من فضل الأعز الأجلّ..
أما عنك
 رأفـــــة بــــي أنــــا أولا..
 
6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
زاوية
بقلم : أ/عبد لقادر صيد
زاوية


المرافقة بين الماهيّة والتطبيق
بقلم : باينين الحاج
المرافقة بين الماهيّة والتطبيق


دور الإعلام الديني في التوقّي من التطرف تونس نموذجا
بقلم : علجية عيش
دور الإعلام الديني في التوقّي من التطرف تونس نموذجا


أسئلة الكتابة الإبداعية
بقلم : بومدين جلالي
أسئلة الكتابة الإبداعية


للرّتاجين باب حديديّ.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                                       للرّتاجين باب حديديّ.


هذي مواويلي-
بقلم : شهرزاد مديلة
هذي مواويلي-


من وحي المدرج
الدكتور : بدرالدين زواقة
من وحي المدرج


حوار
أجرى الحوار : لخضر ام الريش
حوار


مع سيرة الشيخ إبراهيم بن العيساوي الطاهرة وتاريخ زاويته العامرة
بقلم : البشير بوكثير
مع سيرة الشيخ إبراهيم بن العيساوي الطاهرة وتاريخ زاويته العامرة


قراءة في قصة " الضياع " للكاتب المغربي/ أحمد عزيز احن
بقلم : الأستاذ:جمال الدين خنفري
قراءة في قصة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com