أصوات الشمال
الأربعاء 10 جمادى الأول 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * وللنساء جنون آخر   * محافل الثقافة العربية بين قلق الرّسالة وشحّ الدعم /حوار مع الشاعر والكاتب التونسي خالد الكبير    * المبدع عزالدين شنيقي ابن سكيكدة يصدر رواية "الانهيار"   * أمثال عربية أندلسية   * الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي   * العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي    * رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري   * يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:   *  إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام    * في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم   * lما يمكن لرواية أن تفعله بك   * مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية   * حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)   * في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة   * " أصداء مجاورة الموتى" زجليات التقنّع بالخطاب الصّوفي   * رحلة الى المشتهى   *  أنا، دون غيري.   * البقاء للأصلع    * لا ديموقراطية بالفن..... وديكتاتورية الإخراج   * مثل الروح لا تُرى    أرسل مشاركتك
هل تحول رواية نوار ياسين لفيلم ثوري؟
همجية الاستعمار وممارسات الخونة في رواية "كاف الريح"

قلم :د-وليد بوعديلة
عند آخر حرف قرأته في رواية الكاتب الجزائري نوار ياسين المعنونة ب"كاف الريح"- نشر دار الكتاب العربي،الجزائر،2016- تساءلت:هل تجد هذه الرواية كاتب السيناريو والمخرج والمنتج لتحويلها لفيلم بطريقة تضاهي الأع
رواية كاف الريح لياسين نوار وهمجية الاستعمار الفرني وممارسات الخونة
صورة بوعديلة
من يتحدث عن المرأة و حقوقها و لو نساء إنما ينطلق من نزوع جنساني أساسه " الهيمنة الذكورية " la domination masculine و من ثمة تحولت كثير من الحركات الى ردات فعل " نسوية" أو " نسوانية" فيها تحريف عن المسار الطبيعي للحق باعتبارها ردات فعل لا انفعالات سوسيولوجية و ثقافية و حقوقية عادية ....

القضية في كثير من الأحيان للتسويق و المزايدة أكثر من
كلمة في الجنسانية و المرأة و نظرية الجندر و مكافحة التنميط
مفكر جزائري خبير في التربية

" في نقاد لغة شحرور و سقطاته النحوية و الصرفية و اللغوية.."

قمت بتقديم نحو أربع حلقات أظن في نقد منهج و أطروحة محمد شحرور و هي منشورة على صفحتي على موقع الحوار المتمدن و لا زلت أواصلها إن استطعت و وفقني الله ...

تناولت الأسس المنهجية التي اعتمدها محمد شحرور في أطروحته خاصة " الكتاب و القران" ..

و ع
الأخطا اللغوية كقناع يستر عورات العاجزين علميا ..
مفكر جزائري خبير في التربية
إنّه الثاني ....
الدكتورة : د : ليلى لعوير
ومعه الثاني .....

طبائع الناس ستائر مخفي وراءها كثير مما لم تكن تتوقّعه ، أو تحسب له حساب
لا سيما إذا كان المقرّب أخا أو صديقا أو واحدا ،ممن جمّل لك المقام بمعسول الكلام، أو جمعتك به ذكريات نسميها بلفظ العامّة " العشرة" ثم سرعان ما دار عليك ،فدارت معه الأيام نحو ما يعتقد أنه أهداك فيه الأسوء.
وهكذا الحياة تخطئ فيها ،
إنّه الثاني ....
العلمانيون و الحداثيون العرب لو لم يوجد إسلاميون خصوما لاصطنعوهم و لأصبح العيش بدونهم صعبا مستحيلا و لتعذر عليهم الحديث عن مشروع و بدائل..

مشروعهم الوحيد هو نقد الدين و التدين و الإسلاميين و الإرهاب و التراث...

و إلصاق حالة التخلف بالإسلاميين رغم وجودهم المزدوج في السلطة و في المعارضة ...

و الإسلاميون لو لم
 العلمانيون العرب و الإسلاميون و العروبيون..
مفكر جزائري خبير في التربية
تكريم الشاعر عمر بوشيبي تكريسُ للثقافة
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
و لتففنا حوله مثلما يلتف النحل حول روضة الأزهار،نمتص رحيق حِكم التجربة ، و عذب الكلمة، و نُسري عن الخاطر بالطائف و النادرة، صانعين معنى الزمن الجميل ، فانتصرت عاطفة الحرف وجُوده على الشُـح و عنجهية الأنا..
كان ذلك عشية أمس الأربعاء الموافق لـ 19 – 06 – 2018 حين قام كوكبة من مثقفي مدينة سيدي عيسى بزيارة معلمهم و زميلهم و أخيهم
تكريم الشاعر عمر بوشيبي تكريسُ للثقافة
زخّات الروح
الدكتورة : ليلى لعوير
حين أرى في عيون أبنائي وأبناء غيري، تلك الحيرة اللامبالية بكل ما يحدث في واقعنا المادي والإنساني ، أذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلمّ: مثل أمّتي ، مثل المطر لا يدرى أوّله خير أم آخره ، أو لا يدرى الخير في أوّله أو آخره فينتابني كثير من التفاؤل برغم الجحيم المزروع في جلّ الأمصار فأردّد في سرّي : لا يأس مع الغيب ،وكيف لا وهو زخّات الروح
د: ليلى لعوير
" لن أبحر بكم في بحث معمق..أكتفي بإحالتكم على الدور الخطير لبعض أجزاء من تراثنا شكلت وعي الحاكم المستبد le despote و المحكومين....

عندما نجد في تراثنا خاصة منه في شقه السياسي و ما تعلق بما عرف ب "السياسة الشرعية" كلاما من نوع

" الشورى معلمة لا ملزمة..و يعود بنا إلى سياق محدد "أهل الحل و العقد" و الشورى في طبعتها الجنينية مفسر
 في أصول الإستبداد العربي الإسلامي..و كيف صنع طاغية اليوم تاريخيا..
مفكر جزائري خبير في التربية
استنساخ الحكومات،
بقلم : أحمد سليمان العمري
بسم الله الرحمن الرحيم
استنساخ الحكومات، أحمد سليمان العمري
استطاع الشارع الأردني بعد عناءٍ وتظاهرٍ فريدٍ من نوعه شابه الذي دار في المغرب، قبل بدء شهر رمضان بسبب الفساد الحكومي ورفع بعض سلع غذائية كالسمك والحليب والمياه والغاز والمحروقات، والتي استمرت حتى انخفضت الأسعار جبراً بقيمة تجاوزت 50℅ من قيمة السعر الأصلي ل
استنساخ الحكومات،
أحمد سليمان العمري
على الأصح و الأصوب هو أن يتم تمثل المنظومة النصية ( قراءة النص بالنص ) و استيعابها و تجاوزها من خارجها بعد استيعاب و تجاوز داخلها...

و بناء و تأسيس التجاوز بعد الإستيعاب على الإضطرابات و الإختلالات التي ترجع إلى كل قراءة من الداخل..

خاصة فضفاضية هذه المنظومة و مطاطيتها و سماحها بإختباء كل المتناقضات..

بل إن
النص ضد النص :في منظومة الفهم و التفهيم
مفكر جزائري خبير في التربية
إحترام الآباء و وقار الأبناء من أساسيات ديننا الحنيف
نحن معاشر المسلمين لنا دين رحمة، و إنسانية، وهو الإسلام، فهو دستور السماء، و الحافظ لشريعتها المقدسة، و المدون لكل أحوال البشرية يوم الحساب، فمنه نأخذ أساسيات عباداتنا الصحيحة التي أقرتها السماء؛ كي يكون عمل الانسان، و عبادته وفق منهاج مستقيم، و منطلق صحيح؛ لان هذا الدي
إحترام الآباء و وقار الأبناء من أساسيات ديننا الحنيف
 
2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 
 
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
هَمْسُ الشُّمُوع
بقلم : فضيلة معيرش
هَمْسُ الشُّمُوع


الدكتور الأنيق لا يضرب إلّا بالهراوات، أحمد سليمان العمري
بقلم : أحمد سليمان العمري
الدكتور الأنيق لا يضرب إلّا بالهراوات، أحمد سليمان العمري


حوار خاص مع الشاعرة الفلسطينية هيام مصطفى قبلان
حاورها : عبدالكريم القيشوري
حوار خاص مع الشاعرة الفلسطينية هيام مصطفى قبلان


النخبة تسترجع الأيام الذهبية لإتحاد الكتاب الجزائريين في ذكرى رحيل الأديب مصطفى نطور
بقلم : علجية عيش
النخبة تسترجع الأيام الذهبية لإتحاد الكتاب الجزائريين في ذكرى رحيل الأديب مصطفى نطور


في الثقافة الجزائرية في القرن العشرين
بقلم : إبراهيم مشارة
في  الثقافة الجزائرية في القرن العشرين


مثل الروح لا تُرى
بقلم : الدكتور/ محمد سعيد المخلافي
مثل الروح لا تُرى


اليلة
بقلم : أ/عبد القادر صيد
اليلة


في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري
بقلم : شاكر فريد حسن
في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري


سطوة العشق في اغتيال الورد
الدكتور : حمام محمد زهير
سطوة العشق في اغتيال الورد


ما يمكن لرواية أن تفعله بك
بقلم : جميلة طلباوي
ما يمكن لرواية أن تفعله بك




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com