أصوات الشمال
السبت 3 جمادى الأول 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * يا فتى لك في ابن باديس قدوة   * تعريف بالكاتب الجزائري مالك شبل    * دروب شائكة (ق.ق.ج)   * صحافي إسرائيلي ينتحل شخصية "ناشط إسلامي" ويفبرك حلقات وثائقية عن "الخطر الإسلامي " في الغرب !!   * صقـرُ الكتائب   *  لِلْهَوَاتِف رُقاَةٌ.. و فِي المَدِينَةِ مُشَعْوِذُونَ..؟!   * الاستغفار(الماهية_الكيفية_الفوائد_الثمار)   *  رؤية ادبية لقصيدة" الحب في العصر الغادر "لـ صابر حجازى بقلم محمد الشيخ    * المجنون والسحاب   * العانس    *  ليلة العمر بستراسبورغ بفرنسا مطلع سنة 2018 تضامن و وفاء رمز العمل الخيري لأبناء الجالية بالمهجر بفرنسا   * الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يصدر أول كتاب عن المفكر والمجاهد عبد الحميد مهري    * سقوط ( ق.ق.ج)   * سوق ذرّ   * يوميات فلسطينية   * يا ساكن القاع   * لاتُضيًِع إنسانيتك بين قسوة العقل وإنجراف العاطفة    * جمال عبد الناصر والعدوان الثلاثي حسب يوميات بن غوريون وديان   * معلومات جديدة حول الأديب الجزائري عبد الحميد بن هدوقة   * هنا القدس     أرسل مشاركتك
من يبني الجزائر ؟
الدكتور : نجيب بن خيرة
لا زلت أذكر حوارا مع الرئيس الراحل ( أحمد بن بلة) ـ رحمه الله ـ مع إحدى القنوات العربية ...عندما سأله الصحفي قائلا : " كيف كان برنامجكم لتسيير الحكم بعد الاستقلال؟ " فقال بكل صراحة :" إنه لم يكن لدينا تصور لبناء دولة على الإطلاق " !!.
و الرجل قد أفضى إلى ربه ، وثاب إلى رشده، بعد سنوات من التيه الفكري و السياسي ، عاشه هو وجيله من الحا
من يبني الجزائر ؟
د.نجيب بن خيرة
عن الاهداف و اليات تحقيقها ..؟
بقلم : الكاتب الباحث - سلس نجيب ياسين-
عادة ما يجد الانسان وفي طريق حياته او من حوله مجموعة اهداف يريد تحقيقها فمنها ماهي اجتماعية و اخرى اقتصادية وغيرها مما يجعله في حالة ارتباك ودهول فمن اين يبدا ومتى يحقق ؟
ومن هنا تبدا رحلة النجاح والتجسيد لانك فعلا عرفت اهدافك وماتريد ه بالضبظ دلك ان من شان توضيح الرؤية و زوايا الوصول لتحقيق الاهداف في مختلف نواحي حياتك الاج
عن الاهداف و اليات تحقيقها ..؟
التنمية البشرية
ومن أجل أحسن توزيع ممكن لهذا التكوين، أو هو العلم الذي يدرس السلوك الإنساني المتعلق بإشباع حاجاته التعليمية غير المحدودة، بقصد التعرف على كفاءة استخدام الموارد وحسن توظيفها ومعدل نموها، للتأكد من كميتها وطرق انتاجها ونظم توزيعها، ويعزى عدم وجود تعريف جامع بين المتخصصين في اقتصاديات التعليم إلى اختلاف وجهات النظر والتخصصات من اقتصاديات التعليم... بين المفهوم والأبعاد
باحث وأكاديمي جزائري
، فضاء القصة التي تتحرك ضمنه الكاتبة صامت يوحي بالرهبة فعندما نقرا النص نحسه فارغ من تصانيف الوصف المكاني و الزماني، ممتلئ بالغصة يجابه الصمت من خلال الراوي العالم بكل شي هذه التقنية التي جعلت منها القاصة مرتكزا سرديا يفتح أمام المتلقي أبواب السؤال والبحث عن حقيقة الصرخة ،ويجعل المعنى يتموقع في ظل الكشف عن قصدية الكاتبة التي تم

كثيرا ما تطالعنا وسائل الاعلام المرئية منها و المكتوبة عن حالات سرقات علمية ، هذا ما جعل وزارة التعليم العالي و البحث العلمي تصدر قرار تحت رقم 933 مؤرخ يوم 28جويلية 2016م تحدد فيه قواعد النزاهة العلمية ، و العقوبات التي تمس منتهكها.
وعرفت السرقة العلمية بأنها :"كل عمل يقوم به الطالب أو الأستاذ الباحث أو الأستاذ الباحث الاست
السرقة العلمية في البحوث الجامعية بين ضغط الواقع و الجودة العلمية
لا مفر من العدم
بقلم : حسيبــــة طاهـــــر

دائما نلعن الحاضر نشتمه نصفه بأبشع الصفاة ،متحسرين على الماضِ المجيد , حالمين بالآتي المحمل بالمسرات و النجاحات ... إنها مجرد ميكانيزمات من مخلوق ضعيف ينتهج النواح والبكاء على الأطلال أسلوب حياة ، فلمْ يكن واقع الإنسان يوما بأحسن حال , كل عصوره حروب و مذابح ،دماء و جماجم ، كوارث بيئية أوبئة و أمراض مستعصية ... ، محن إيعاقات جسدي
لا مفر من العدم
الكلمَة...خمِيرة الوَعي...
بقلم : محمد الصغير داسه
عندما تسْكن الكلمات الجَميلات أعْماق الذاكرة تتفجّر أفكارًا مُضيئة تُعانق اشراقات الحَياة، وتتجدّدُ مع الحياة، وتبْقى في المخزون حيّة، قد يحْتضنُها الصادق الأمين ذو الحسِّ المُرهف، فيصنع منها خميرة الوعي، فكرًا مُتوقدًا، ومعارف أصيلة، وعلاقات انسانيّة نبيلة، وقد يَختطفها أناني مُتسلط، فيجْعل منها مُتفرقعات، تُزْعج                    الكلمَة...خمِيرة الوَعي...
محمد الصغير داسه
وقد انقسم الموقف النقدي العربي بين القبول والرفض لهذا المصطلح ومحاولة البحث عن البديل الذي يفرغ مفهوم الكتابة النسوية من جانبها الجنسي الذي تحيل اليه ، فنجد من يطلق عليه الادب النسائي او النسوي او الانثوي او ادب المراة ، ويجتهد كل فريق في تعليل الاسم الذي اختاره فنجد الناقدة خالدة سعيد تقول " القول بكتابة ابداعية نسائية تمتل خصوصية الكتابة النسوية العربية من هاجس التجربة الى انسانية الابداع


"الظّلام لا يمكنه أن يبدّد الظّلام، الضّوء وحده يمكنه ذلك. والكراهية لا يمكنها أن تبدّد الكراهية، فالحبّ وحده يمكنه ذلك." (مارتن لوثر كنج)
في حركة مفعمة بالحبّ والسّلام قد تجنح إلى المثاليّة أحياناً أو الرّجاء بتحقيق الانفتاح والتّسامح بين الأديان. يحاول الكاتب أحمد شطيبي معالجة موضوع الاختلاف الدّينيّ والعمق العل
عصا موسى بقلم : حسيبة طاهر
بقلم : حسيبة طاهر


وها أنا أعود للقلم مدفوعة برغبة حرجة في استيعاب تناقضات الحياة السخيفة في أمم تكذّّب الحاضرالملموس وتقدس الغائب المدسوس ، أحاول أن أقتنص في شباكي الواهية الوجوه المقصية للجمال و العدل و الوفاء و الحرية و الساميات الإنسانية ...، أبحث عن ضالتي ، عن عصا موسى ، عن خاتم سليمان عن مصباح علاء الدين ،عن كل المعاجز ...لتغيير أفكارم
عصا موسى بقلم : حسيبة طاهر
غردي تلامذة الحنية
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
غردي تلامذة الحنية ، غردي ، و ارفعي هامات الآباء عالية، و قولي لابن باديس قلوبُنا و عـقُولنا على دربكَ سائرة...
بذا صدحتْ هذه الأمسية براعم " عبير الليلك " المجموعة الصوتية لثانوية (الحنية ) المجاهد محمد بن مسروق بسيدي عيسى ولاية المسيلة .إحياءَ ليوم العلم ككل سنة من السادس عشر من شهر أفريل.
عرفانا بالجميل ، و تأكيدا
غردي تلامذة الحنية
فرحة التتويج
 
8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 
 
أخبار سريعة

ايام لها حضور بالتاريخ

17 أكتوبر 1961 اليوم الوطني للهجرة

.
مواضيع سابقة
لحاظ الهيام
بقلم : وردةأيوب عزيزي
لحاظ الهيام


( رق النسـيم )
الشاعر : د . فالح نصيف الحجية الكيلاني
( رق النسـيم )


الارهاب يضرب في العمق المصري ..!
بقلم : شاكر فريد حسن
الارهاب يضرب في العمق المصري ..!


فكر مالك بن نبي بين مظاهر الجمود و آليات التفعيل في ملتقى دولي
بقلم : علجية عيش
فكر مالك بن نبي بين مظاهر الجمود و آليات التفعيل في ملتقى دولي


كنتِ للدّنى السّببا..!
شعر : وليد جاسم الزبيدي/ العراق
كنتِ للدّنى السّببا..!


رواية (وادي الحناء )للكاتبة جميلة طلباوي بين الطابو والحلم.
بقلم : حسين بوحسون- جامعة طاهري محمد بشار
رواية (وادي الحناء )للكاتبة جميلة طلباوي بين الطابو والحلم.


ليس دفاعا عن اميل حبيبي .. من المستفيد من نبش التاريخ ..؟!
بقلم : شاكر فريد حسن
ليس دفاعا عن اميل حبيبي .. من المستفيد من نبش التاريخ ..؟!


أمنية
بقلم : فضيلة بهيليل
أمنية


الانتخابات و التغيير ( الجزائر نموذجا)
بقلم : علجية عيش
الانتخابات و التغيير ( الجزائر نموذجا)


أمي أنت بعد والدتي يا حبيبتي الجزائر
بقلم : الاستاذ/ إبراهيم تايحي
أمي أنت بعد والدتي يا حبيبتي الجزائر




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com