أصوات الشمال
الاثنين 6 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"   * 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير   * شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري    * أنا و الآخر   * الودّ المعرفي   * قصائد نثرية قصيرة   * لضَّاد و نزف الرَوح   * قصة قصيرة جدا / كابوس   * للحرية عيون مغمضة   * مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!   * عادل عبد المهدي   * استعجلت الرحيل   * بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟    أرسل مشاركتك
نعم انه سيف الملوك سكتة شاعر من شعراء مدينة بونة البهية من مواليد 1969 سطع نجمه بداية التسعينيات أيام العشرية السوداء التي كانت تقطع الرؤوس فيها لأجل الكلمة الحرة ،شاعر طوع اللغة وجعل منها عجينة يخبزها على أفران القلب وهو متكأ إلى الهاوية ،متأملا سحب الرؤى الممطرة ،كما يقول يرى الحداثة أضحت كلاسيكية بمفهومها الدلالي وانه لابد من سلسلة شعراء بونة وأدباؤها  سيف الملوك سكتة شاعر المعنى والمعنى الآخر
الشاعر سيف الملوك سكتة
دكتوراه بجامعة تبسة عن نقد النقد
الدكتور : وليد بوعديلة
تم في الأيام الأخيرة(12-فيفري-2018) مناقشة أطروحة دكتوراه في النقد الحديث والمعاصر بكلية الآداب و اللغات لجامعة تبسة( عميد الكلية هو الدكتور رشيد سهلي)،بإشراف علمي للمجلس العلمي للكلية ورئيسه الأستاذ الدكتور فاتح زيوان، وبتنظيم مباشر لقسم اللغة والأدب العربي(رئيسه هو الأستاذ بلال محي الدين)،قدمها الأستاذ و الباحث الجامعي عب دكتوراه بجامعة تبسة عن نقد النقد
وليد بوعديلة
وأنا أتابع الندوات الفكرية والإعْلامية ذات الطابع الوطني الفكري والسياسي، كنت اشعر بالسّعادة والفرحة وبالابتهاج، يَدفعني ذلك الحوارالمسؤول وما يدور في مُختلف اللقاءات والندوات من معارف وأفكار، ومُعالجات عميقة ترتقي إلى المُستوى الحضاري، وتدعو بصدق إلى الافتخار بمُنجزات الأمّة الجزائرية وماضيها وكرم إحْساسها وثورتها الم              مَا يُكتبُ فِي الْجَرَائِد ومَا يُقال في  القنوات  ..
بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها
بقلم : الاستاذ عرامي اسماعيل
نعم إنها المدينة البحر التي يصارع فيها الشعراء ولكن هيهات أن تسمع لهم أصوات فبالكاد يولدون حتى تقوم بوأدهم الواحد تلو الأخر فهم يحتفى بهم في كل صوب وحدب ولهم هامات طويلة وحناجر تصدح بأعذب الكلمات في كل مجالس الأدب والشعر خارج هذه المدينة ولا يسمع لهم صوت هنا ولا يكرمون إلا بعد رحيلهم أو بعد أن يذاع صيتهم بعيدا عنها ولكن هي.. لا تسع بونة تئد شعراءها وتلتهم مثقفيها
شبابنا
بقلم : عربية معمري
ان وراء كل حضارة عريقة ومجد ساطع رجال صنعوا الحدث وسجلو حلقة بتاريخ الامم في شتى الميادين، ولا جدال ان يكون الشباب هو قائد هذه الرحلة ،لانه القلب النابض لبلده وشريان اقتصاده والعين المتطلعة الى سماء الابداع والابتكار ان وجد الارضية الملائمة للعطاء. لكن الشباب العربي في وقتنا الراهن يشكو من آلام باتت تعانق احلامه لتقتطف منه لحظا شبابنا
شاعرة الحرف والقلم
الاستاذ الملهم
الدكتور : بدرالدين زواقة
من وحي المدرج
الدرس و الإلهام
الأستاذ أمام طلابه يتمثل مستويات متنوعة من الظهور الإيجابي ،فهو المعلم و المربي و المدرب و المرافق ،لكن الأستاذ المبدع من يرتقي في تعاملاته بين هذه المستويات ليحقق الهدف ومن ثم الإبداع و الجودة و التميز في أدائه ، ومن خلال ادراك أنماط الطلبة التمثيلية المتنوعة
و معرفة أنواع شخصياتهم مخت
الاستاذ الملهم
و مابين هاته المدن كانت أحداث روايتنا الشيقة و تتبعنا لخطوات البطل ذي الأصول الجزائرية الذي ولتشابه اسمه العائلي باسم أحد ضحايا العصابات في مدينة شارلورا و الذي يعتبر الشخصية التي حبكت لأجلها خيوط هاته الرواية (سليم زهري) الحراق الجزائري الذي جاء إلى أوروبا بحثا عن الجنة الموعودة ولكنه قتل علي أيدي شباب أتراك بسبب توغله في عالم قراءة في رواية(خرافة الرجل القوي) لبومدين بلكبير
رحمة الله عليك يا " عليلو "
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
" عليلو" بطل أسطوري، دوما يموت واقفا نصرةً للحق و الكرامة و حب الوطن و يستشهد في سبيل ما يؤمن به من قيم و نبل و صدق ووفاء ، و في فيلم " الأفيون و العصا" دليل على ذلك .
و لأنه يرمز الى جيل الشباب الجزائري الحر البار هاهو الشاب "علي مكي " عليلو" وليد عواس سنة 1970 شخصية حقيقة يجسد على ارض الميدان و المواجهة ما ذكرناه .
لقد ت
رحمة الله عليك يا
رحمة الله عليك


قبل التطرق إلى تشكيل( ) الرمز الفني( ) في شعر التفعيلة الجزائري خصوصا ينبغي الإشارة إلى قضايا هامة استند إليها خطاب شعر التفعيلة، وهي بلا شك تحدّد ملمحه العام، ونواته الأساس بعد خطاب القصيدة العمودية التي عمّرت ردحا من الزمن، وعبّرت عن قضايا الشاعر العربي القديم أو التراثي المتمسّك بالنظم وأركانه البلاغية والتعبيرية
 في تشكيلات الرمز الفني: قراءة في نصوص التفعيلة عند شعراء الجزائر المع
رؤية ادبية لقصيدة
بمشاركة : صابر حجازي
لساكي...يا حبيبتي زى ما انتي
متغيرتيش
انانيه
وعايشة في حب نفسك
وما بتحبينيش
وانا معرفش اكون تابع
مرضاش
اكون عبد المأمور
وقت م تحبي
تـــــــــــقولي:-
شـيّـي
أمّشي انا علي طول
* * * * * * * * * *

لساكي عايشة في وهم
من أربعين سنة
خط بأرليف أتنسف
 اقرأ المزيد ...  
 رؤية ادبية لقصيدة
الطلاق آفة ضارة
بقلم : حسن حمزة العبيدي
الطلاق آفة ضارة
يتعرض المجتمع إلى العديد من المشاكل الاجتماعية التي تعصف به بين الحين و الآخر فيكون على إثرها مفكك الأوصال و مهدد بالانهيار في حال استمرت تلك المشاكل بالتفاقم و الازدياد في ظل غياب الحلول الناجعة و الكفيلة بإعادة الأمور إلى وضعها الصحيح ولعل من ابرز تلك المشاكل هو الطلاق و الذي تُعد من أخطرها و أشدها فتكاً با
الطلاق آفة ضارة
 
6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
الانتخابات الرئاسية في الجزائر ( 2019 ) و الخطر القادم
بقلم : علجية عيش
الانتخابات الرئاسية في الجزائر ( 2019 ) و الخطر القادم


ذو العمرين
بقلم : ليلى لعوير
ذو العمرين


عرس في الزّنزانة ...
بقلم : سعدي صبّاح
عرس في الزّنزانة ...


قراءة في خمس قصص للأطفال لكاتب الأطفال المصري أحمد طوسون
بقلم : عبدالله لالي
قراءة في خمس قصص للأطفال لكاتب الأطفال المصري أحمد طوسون


هاانذا ساكتب الحقيقية لانني لم ولن اجرؤ ان اقولها يوما في وجهك
بقلم : نبيلة بشير بو يجرة
هاانذا  ساكتب  الحقيقية لانني  لم  ولن  اجرؤ   ان  اقولها  يوما  في   وجهك


يوميات نصراوي: الشيوعية كما عرفتها في اسرائيل
بقلم : نبيل عودة
يوميات نصراوي: الشيوعية كما عرفتها في اسرائيل


تركيا حاضرة الدولة العثمانية و (ترامب ) الرجل المريض
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
تركيا حاضرة الدولة العثمانية و (ترامب ) الرجل المريض


حوار مع الاستاذ السيد: الطاهرقويسم {مفتش في التربية..متقاعد} المدرسة القرآنية- تعليم احْكام تجْويد القرن الكريم..اذاعة الجلفة
بقلم : حاوره: محمد الصغير داسه
حوار مع الاستاذ السيد:   	 الطاهرقويسم {مفتش في التربية..متقاعد}        المدرسة القرآنية- تعليم احْكام تجْويد القرن الكريم..اذاعة الجلفة


قبلة لسميح القاسم في ذكرى الرحيل
بقلم : شاكر فريد حسن
قبلة لسميح القاسم في ذكرى الرحيل


العيد بديار الغربة لسنة 1439ه/2018م فرحة بلا طعم و جو بلا نكهة وبستراسبورغ بفرنسا بهجة ومتعة تواصل وتضامن بماضي الأمس وحاضر اليوم.
بقلم : الأستاذ الحاج. نورالدين بامون
 العيد بديار الغربة لسنة 1439ه/2018م فرحة بلا طعم و جو بلا نكهة  وبستراسبورغ بفرنسا بهجة ومتعة تواصل وتضامن بماضي الأمس وحاضر اليوم.




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com