أصوات الشمال
الثلاثاء 7 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"   * 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير   * شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري    * أنا و الآخر   * الودّ المعرفي   * قصائد نثرية قصيرة   * لضَّاد و نزف الرَوح   * قصة قصيرة جدا / كابوس   * للحرية عيون مغمضة   * مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!   * عادل عبد المهدي   * استعجلت الرحيل   * بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟    أرسل مشاركتك

لا يختلف هذا عن موقف الذين يتخذون منها موقفا مقللا من قيمتها و معدما جدواها و مصدرا عليها حكم قيمة أخلاقي أو يردها إلى عامل انعدام الدين فقط ..

" إيميل سيوران " الذي عرفته بكل مكوناته النفسية يعكس بعض ما ذكرت من حالة الكابة التي يحاول بعض الشباب في فتوتهم أن يتقمصوها خاصة من يشعرون بخيبات الأمل و الإنطواء أو يقعون في حال
 في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران  نموذجا ع
مفكر جزائري خبير في التربية
أسدل المهرجان الوطني للشعر النسوي في طبعته العاشرة ستاره مساء أول أمس بولاية قسنطينة ، و قد اقترحت لجنة التوصيات في بيانها توثيق الأعمال الشعرية المشارك بها في كتاب ، مع إقامة معرض خاص و بيع بالتوقيع للأعمال المطبوعة، و هذا خلال الطبعات القادمة، كما تم اختيار اسم الروائية الجزائرية نجية عبير لجائزة المسابقة الوطنية تشارك فيها 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير










. عاشت وترعرعت بين أزقتها وأحيائها، وتعلمت في مدارسها، وأنهت دراستها الأكاديمية وحصلت على اللقب الأول في اللغة الانجليزية والأدب المقارن، وعملت مدرّسة للغة الانجليزية فيها.
اقتحمت عالم الأدب والابداع في شبابها المبكر، واشتغلت على تطوير موهبتها، ونشرت محاولاتها وتجاربها الشعرية في الصح
شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري
شاكر فريد حسن
العرض الفني رسم لوحة حضارية لمدينة قسنطينة التي كانت منذ ما قبل التاريخ ملتقى تقاطع الحضارات و لم تتوان في الدفاع عن هويتها، و إن كانت كتابا مفتوحا على كل الثقافات فقد حافظت المدينة على عاداتها و تقاليدها، من خلال المشاهد الحضارية التي قدمها الفنان علي عيساوي طيلة العرض، وقد تمكنت ممثلات مسرحيات و هن على الركح من رسم فسيفساء لمد
أخي لن تنال العلم إلا بستة .... سأنبئك عن تفاصيلها ببيان
ذكــاء وحرص واجتهاد وبلغة .... وصحبة أستاذ وطول زمـــان
مما لا يختلف فيه اثنان أن العلم والأخلاق هماالحياة وما العلم إلا ذاك الذي به تسود الحضارات وترقى و تزدهر وتنتعش الحياة وتتطور وبدونه تتخلف وتندثر فهو رونق الحياة ومجدها لمن ابتغى قصدها وحصن منيع لمن تحصن به ، وعز
صناع الأجيال في عيدهم العالمي
أحمد سوابعة
الصحافة المكتوبة الجزائرية و العربية:
السلطة.. حرية التفكير و الحصار المتجدد؟؟


د-وليد بوعديلة
تعاني الصحافة المكتوبة في الجزائر و في الدول العربية الكثير من التحديات في السنوات الأخيرة، بخاصة مع تحديات تكنولوجيا الاتصال، فبقدر الفوائد المتعددة التي حصلها الإعلام المكتوب من المعلوماتية وثوراتها المتلاحق
الصحافة المكتوبة الجزائريةو العربية..السلطة، حرية التفكير والحصار المت
وليد بوعديلة
في تكريم الأديب الناقد د. بطرس دلة
بقلم: شاكر فريد حسن
جرى للكاتب والناقد الأستاذ د.بطرس دلة، احتفالية تكريمية في قاعة المركز الثقافي بكفر ياسيف، تضمنت القاء كلمات، وتقديم درع تكريمي تقديرًا له.
وهذا التكريم المستحق، هو تكريم للجهد الكبير الدي بذله د. بطرس دلة، لمنجزه النقدي والابداعي وما يمثله من قيمة انسانية ونقدي
في تكريم الأديب الناقد د. بطرس دلة
ليس بمقدورنا الإطلاع على مضمون الكتاب و لكن من خلال العنوان نلاحظ أن الدكتور ماجد الغرباوي سلك منهج العديد ممّن خاضوا في مثل هذه القضايا و الإشكاليات، لاسيما مرجعيات التفكير الديني، و الخطاب الديني، و إعادة قراءة النص الديني و تحليله، و قضايا أخرى تتعلق بتحرير العقل العربي و الإسلامي، بعيدا عن سطوة التراث و سيطرة الرموز الديني النص و سؤال الحقيقة..
(قد فقدناه ولله البقاء)


في مثل هذا اليوم..


في الثامن والعشرين من ايلول عام 1970 منيّت الأمه العربيه المجيده بأفدح خساره في
تأريخها
الحديث ..
لقد فقدت في ذلك اليوم رجلا من الرجال اللذين ضمت الأرض رفاتهم واحتفظت منهم السماء بالألق
الذي لن ينطفيء ابدا..
إلى روح الزعيم الخالد جمال عبد الناصِر ر
(قد فقدناه ولله البقاء)/ شعر علاء الأديب
إجعلوا من العرفان أوالتصوف المستنير عند مختلف العرفانيين الكبار و المتصوفة ..

الذين لم نتمكن من فهمهم لطغيان السياسي و الايديولوجي على العرفاني و المعرفي على قراءتنا لمنجزهم ..

إجعلوا منه مرتكزا نظريا لتأسيس منظومة التحرر و الإنعتاق من كل أشكال الأسر و القيد نحو معانقة المطلق محررا من كل العبوديات الأرضية...
<
ديباجة من أجل ميثاق نحو أمة مسلمة موحدة متنوعة تحب الإنسانية ..
مفكر جزائري خبير في التربية
بمناسبة احتفاء المجلس الأعلى للغة العربية بالذكرى العشرين لتأسيسه، تم توزيع جوائز مسابقة المجلس للغة العربية لسنة 2018، والتي كانت نتائجها كما يلي:
الجائزة الأولى
المجال الأوّل: علوم اللّسان ، من نصيب أ. محمد زروال، بعنوان " التّكوين العسكريّ في الثّورة الجزائريّة "

الأستاذ من مواليد: 17 يونيو1938 بمدينة الشّريع
 نتائج جائزة المجلس الأعلى للغة العربية لسنة 2018  بقلم الدكتورة جميلة
الدكتورة جميلة غريّب أستاذة بقسم اللغة العربية وآدابها لجامعة باجي مخ
 
1 2 3 4 5 6 7 8 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير
بقلم : علجية عيش
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير


شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري
بقلم : شاكر فريد حسن
شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري


أنا و الآخر
بقلم : حفصة موساوي
أنا و الآخر


الودّ المعرفي
بقلم : د: ليلى لعوير
الودّ المعرفي


قصائد نثرية قصيرة
الشاعر : محمود غانمي سيدي بوزيد - تونس
قصائد نثرية قصيرة


لضَّاد و نزف الرَوح
بقلم : فضيلة معيرش
لضَّاد و نزف الرَوح


قصة قصيرة جدا / كابوس
بقلم : بختي ضيف الله المعتزبالله
قصة قصيرة جدا / كابوس


للحرية عيون مغمضة
بقلم : د. محمد سعيد المخلافي
للحرية عيون مغمضة


مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!
بقلم : حمد الصغير داسه
مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!


عادل عبد المهدي
بقلم : علاء الأديب
عادل عبد المهدي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com