أصوات الشمال
الثلاثاء 7 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشدة المستنصرية   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي   * مقطع من روايتي" قلب الإسباني "   * فجيعة الوطن العربي الكبرى   * وليد عبد الحي: السلوك العربي أنتج منظومة فكرية غرائزية متكاملة   * في رحابِ الموعـــد..!   *  في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا   * العدد (50) من مجلة "ذوات": "السوسيولوجيا العربية في زمن التحولات"   * 13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير   * شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري    * أنا و الآخر   * الودّ المعرفي   * قصائد نثرية قصيرة   * لضَّاد و نزف الرَوح   * قصة قصيرة جدا / كابوس   * للحرية عيون مغمضة   * مَنْ يَكْبَحُ جِمَاحَ الْمُتنمِّرِينَ..؟! / وَمَنْ يَنْتَشِلُ الأسْتَاذَة..؟!   * عادل عبد المهدي   * استعجلت الرحيل   * بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟    أرسل مشاركتك
في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران نموذجا عابرا
 في عدمية النص الفلسفي الغربي و موضة الإتباع... إيميل سيوران  نموذجا عابرا
لا يختلف هذا عن موقف الذين يتخذون منها موقفا مقللا من قيمتها و معدما جدواها و مصدرا عليها حكم قيمة أخلاقي أو يردها إلى عامل انعدام الدين فقط ..

" إيميل سيوران " الذي عرفته بكل مكوناته النفسية يعكس بعض ما ذكرت من حالة الكابة التي يحاول بعض الشباب في فتوتهم أن يتقمصوها خاصة من يشعرون بخيبات الأمل و الإنطواء أو يقعون في حالات عاطفية مما يعتبرونه حبا و عشقا و هياما و خيانات و كبو...
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير
13 سنة تمر على رحيل الشاعرة و الروائية نجية عبير أسدل المهرجان الوطني للشعر النسوي في طبعته العاشرة ستاره مساء أول أمس بولاية قسنطينة ، و قد اقترحت لجنة التوصيات في بيانها توثيق الأعمال الشعرية المشارك بها في كتاب ، مع إقامة معرض خاص و بيع بالتوقيع للأعمال المطبوعة، و هذا خلال الطبعات القادمة، كما تم اختيار اسم الروائية الجزائرية نجية عبير لجائزة المسابقة الوطنية تشارك فيها كل الأقلام الإبداعية المسابقة تهدف إلى تكريس الفعل ال...
شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري
شاعرة حالمة ... قراءة في تجربة ريتا عودة الشعري









. عاشت وترعرعت بين أزقتها وأحيائها، وتعلمت في مدارسها، وأنهت دراستها الأكاديمية وحصلت على اللقب الأول في اللغة الانجليزية والأدب المقارن، وعملت مدرّسة للغة الانجليزية فيها.
اقتحمت عالم الأدب والابداع في شبابها المبكر، واشتغلت على تطوير موهبتها، ونشرت محاولاتها وتجاربها الشعرية في الصحف والمجلات المحلية.
صدر لها عدد من الأعمال الأدبية...
صناع الأجيال في عيدهم العالمي
صناع الأجيال في عيدهم العالمي أخي لن تنال العلم إلا بستة .... سأنبئك عن تفاصيلها ببيان
ذكــاء وحرص واجتهاد وبلغة .... وصحبة أستاذ وطول زمـــان
مما لا يختلف فيه اثنان أن العلم والأخلاق هماالحياة وما العلم إلا ذاك الذي به تسود الحضارات وترقى و تزدهر وتنتعش الحياة وتتطور وبدونه تتخلف وتندثر فهو رونق الحياة ومجدها لمن ابتغى قصدها وحصن منيع لمن تحصن به ، وعز في الدارين لمن طلبه لله وحده .
وعزتنا في ديننا كما أخ...
الصحافة المكتوبة الجزائريةو العربية..السلطة، حرية التفكير والحصار المتجدد؟؟
الصحافة المكتوبة الجزائريةو العربية..السلطة، حرية التفكير والحصار المتجدد؟؟ الصحافة المكتوبة الجزائرية و العربية:
السلطة.. حرية التفكير و الحصار المتجدد؟؟


د-وليد بوعديلة
تعاني الصحافة المكتوبة في الجزائر و في الدول العربية الكثير من التحديات في السنوات الأخيرة، بخاصة مع تحديات تكنولوجيا الاتصال، فبقدر الفوائد المتعددة التي حصلها الإعلام المكتوب من المعلوماتية وثوراتها المتلاحقة ، لتغيير تقنيات وجماليات النشر الورقي، إلا أن السلبي...
القاص و الناقد السعيد موفقي و الكاتب الناقد جمال غلاب في ضيافة صباحيات التلفزة الجزائرية


ذكرتني قمري شعر : بلطرش رابح
صدر للكاتب والإعلامي المتميز الدكتور محمد بغداد كتابه الموسوم ب: صناعة الرسالة في الإعلام الديني، عن دار الحكمة للنشر للسنة الجارية 2017، وهو كتاب من الحجم المتوسط وبعدد صفحاته حوالي 311 صفحة.
والدكتور محمد بغداد غني عن التعريف، فهو من الكتاب النشطين، وباحث متميز في حقول الإعلام والاتصال عموما وحقلي الإعلام الثقافي والديني خص
قراءة نقدية في كتاب صناعة الرسالة في الإعلام الديني للدكتور محمد بغداد
د. سكينة العابد
قراءة في رواية :
( توق يحاصره الطّوق )
للروائي التُّونسي المحسن بن هنيّة
بقلم: عبد الله لالي
هذه الرِّواية جعلتني أتساءل بإلحاح عن ماهية الكتابة النّسوية ؟ هل الكتابة النّسوية هي حضور صوت المرأة في صورة ( ضمير الرَّاوي ) الذي يتولى عملية السّرد أو الخطاب ؟ أم يكفي في ذلك أن تحضر هموم المرأة وشؤونها الخاصة في العمل ا
قراءة في رواية :  ( توق يحاصره الطّوق )  للروائي التُّونسي المحسن بن ه
غلاف الرّواية
تمرّدٌ
بقلم : شعر: محمد جربوعة
سأعشقكِ الآنَ .. واليومَ عصرا
سأعشق - إن عِشتُ- في الغيدِ أخرى

وبَعد غدٍ .. للخميس مساءً
سأعشقُ - رغم جنونكِ- عشْرا

ويمكنني أن أحبّ بلادا
منَ الفاتنات .. وأخلصَ عُمْرا

وإن أنت أمهلتِني نصفَ شهرٍ
سأعشقُ خمسينَ.. شفعا ووترا

سأعشق خمسينَ أحلى فتاة
جهارا نهارا، وخمسينَ سرّا

سأعش
تمرّدٌ
الشاعــر محمد جربوعة
استهلال كتمهيد وجيز
وأنا أتصفح المجموعة القصصية للإعلامي والأديب المتميز مجد الدين سعودي ،حيرتني العتبة النصية الخارجية بكل تفاصيلها اللوحة والعنوان ،والألوان..
اللوحة تتوسط الغلاف بدفتيه معا ،باللون البنفسجي يميس بين الغامق والفاتح، ترمز إلى كتلة من الدخان شكلت ما يشبه خصلات من الشعَر متموجة ،أو وردة
رحلة على ضفاف البؤسمن أجل  التغيير
الشاعرة : مالكة عسال
فتوحات الوهم..........
بقلم : باينين الحاج
ق.ق.ج
بقلم : بينين حاج
فتوحات الوهم ....
يعانق أحلامه في ليله السرمديّ ، يدفنها مع إشراقة الصباح ، يتجه كعادته إلى مقهى الأمنيات ليتجرع أحاديث الألم ، ثقافته العالية وتعلقه بوطنه وخوفه المفضوح من ركوب قارب شاخ عمره ، كلّها عوامل تجهض مشروعه ، الرفاق أقلّ وعيا وأكثر اندفاعا وتشبثا بفردوس الضفة الأخرى ، خططوا في غياب
فتوحات الوهم..........
هجرة " عائد من الفردوس "
بقلم : فضيلة معيرش
تفانتْ في هدر أوجاعه بلامبالاتها ، كانت على يقين أنّه سيسلك مسالك الخضوع و الولاء عاجلا أم آجلا ، ما كان يصدقُ حدسه وهو يشارف على نهايةِ العقدِ الثاني أنّها ستعيره القبولَ و الموافقةَ ، وتفضله عن بقية شباب الحي .
ما أغدق عليها من ملابس فاخرة من محل والده كفيل بإرضاءِ غرورها وغرور والدتها . باتَ ليلته وقد بشرته بأنّه سيحلقُ معه
هجرة


وتنفرط آخر حبّات العقد بوفاة آخر طلبة الشيخ عبد الحميد بن باديس بمدينة رأس الوادي الشيخ الإمام محمد لمين بن سيدي السعيد صبيحة اليوم الخميس 19 أكتوبر2017م عن عمر ناهز الــ 98 سنة وقد ووري جثمانه الطاهر بعد صلاة الظهر بمقبرة رفيق دربه خرّيج الزيتونة الشيخ أحمد عاشور طيّب الله ثراه.
ومن مواقف سيدي محمد الأمين رحمه الله الخ
آخر تلامذة ابن باديس في ذمّة الله تعالى الشيخ محمد لمين بن سيدي السعيد
الشيخ محمد لمين بن سيدي السعيد رحمه الله تعالى.
كلّهم عَهروا، واستحللوا الحُرَما
الشاعر : غسان حسن عبد الفتاح

مفاخر الشأو كنّا ياشآم وما
أبقيتِ مِنْ شأونا إلا خُطىً عُقُما!

أضَعتِ مجداً حباكِ اللهُ دُرَّته
وما أضعتِ ستجنيْ بعده الألما

صار العويل على الأبناء مفخرة
والحتف يمرح في الأرجاء مبتسما!

السهلُ يبكيْ على خيرٍ تَوَسَّدهُ
دهراً، فضيَّعتِ منه الخيرَ والنِعما

وقَصَّت الغوطةُ ال
كلّهم عَهروا، واستحللوا الحُرَما
مفارقة..........
بقلم : باينين الحاج
مفارقة.....
ق.ق.ج بقلم : حاج بينين
ساقته الأقدار بعد كرّ السنين ودوال الأيام إلى المدينة التي شهدت تخرّجه الجامعي ، لا زال يسحتضر بعد عقدين من الزمن كلّ المشاهد ويتصفّح سريعا شريط الذكريات بحزنها وفرحها ، تناقض مفضوح في حلم يراوده ، انشغل بالسياقة ، المكان مزدحم وفكره كذالك ، توقف مضطرا أمام ممّر الراجلين ، حولق وحدّق وأ
مفارقة..........
التاريخ ذاكرة الأمم، و هو مادة أصيلة في تربيتها لأبنائها، و لا سيما إذا كانت أمة ذات تاريخ عريق ومجيد كالجزائر، لما نعود لقراءة شعار الدولة الجزائرية الخالد بهدوء و روية، ونتمعن في النشيد الذي يحفظه العام والخاص منا. هذا النشيد الذي نحته في جباه الرجال و قلوبهم و قمم الجبال و هضابها الزعيم الروحي لحرب التحرير، العلامة الامام بن يمضي الرجال ويبقى النهج و الاثر ..هبة الله للجزائر، عبد الوهاب حمودة ن
عبد الوهاب حمودة نموذج المدرسة الوطنية الأصيلة
إنّها الملكة ..!!
بقلم : منير راجي
صمَّمتُ على الاستمرار و فضلت انهاء المسيرة , لكن شاء القدر أن أتخلى عن القلم أيام معدودة ..فتعطلت الكلمات و تعطل القلم و اصفرّت الأوراق ...
كل شيء أصبح في اجازة , كأن وسائل الكتابة و أجهزتها قد اتفقت على ذلك و أصرت أن تترك صاحبها وحيدا ....بعيدا عن الناس , عن الأضواء ...
جاءت تلك الفارسة و احتلت _ كياني _ و دخلت شراييني و تسربت شظاي
إنّها الملكة ..!!
منير راجي
 
82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
العلاّمة عبد الرحمن الـحاج صالح وجهوده في خدمة اللسانيات واللغة العربية
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
العلاّمة عبد الرحمن الـحاج صالح وجهوده في  خدمة اللسانيات واللغة العربية


وزير الثقافة ميهوبي عزالدين يدعو المستثمرين إلى دعم الصناعة السينمائية في الجنوب الكبير
بقلم : مراسلة خاصة


تعزيز الصحة النفسية للطلاب .. معايير وإجراءات
بقلم : رضوان عدنان بكري
تعزيز الصحة النفسية للطلاب .. معايير وإجراءات


الإسلام..ومناهج الدّراسات الغربية الاستراتيجية..
بقلم : محمد جلول معروف
الإسلام..ومناهج الدّراسات الغربية الاستراتيجية..


هل يحقق الإضراب عن الطعام التغيير في الجزائر؟
بقلم : علجية عيش
هل يحقق الإضراب عن الطعام التغيير في الجزائر؟


رِحَـــابُ يَــا وَطَـناً
بقلم : الجيلالي سلطاني
رِحَـــابُ يَــا وَطَـناً


العبرة
بقلم : محمد بتش"مسعود"
العبرة


ألملم حزني
بقلم : سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"
ألملم حزني


"صفقة القرن"
بقلم : شاكر فريد حسن



انتهت الحملة الانتخابية في الجزائر و الكُلُّ غَنّى ليْلاَهُ
بقلم : علجية عيش
انتهت الحملة الانتخابية في الجزائر و الكُلُّ غَنّى ليْلاَهُ




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com