أصوات الشمال
الاثنين 13 جمادى الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أساطير التوراة تسقط، وتسقط معها قصص الأنبياء والوعود الربانية التي استيقت منها   * صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة    * رسالة إلى مرضى جنون العظمة    *  السنة ليست قاضية على الكتاب   * أصداء مجاورة الموتى" للمغربي اصغيري مصطفى   * حكومات من دخان، أحمد سليمان العمري   * حضور الشهيد وقداسات الدلالة في الشعر الفلسطيني المعاصر   * إصدارات جديدة : هجرات سكان وادي سوف الى مدينة بسكرة خلال القرن العشرين   * إليها في عيد الحب    * حمية حب    * الحبّ في عقيدتنا    * ذكراك يا أبت   * العدد الخامس من بصمات الشعر الشعبي في ضيافة مريصان   * مسرحية الرئاسيات.. بمشاركة مئتي كومبارس !   * فقدنا شاعرنا خليل توما   * من تراثنا الثقافي كتاب إعراب الجمل للشيخ نور الدّين عبد القادر بن إبراهيم البسكري   * فضاء أينشتاين أمام قصرى..محاولة للربط بين الفيزياء واحساس الانسان   * كتاب " شعرية المعنى الجنائزي" للأديب المغربي احمد الشيخاوي   * محكمة الضمير / محاكمة الإستدمار الفرنسي على جرائم التجارب النووية بالجزائر / نص مسرحي   *  الحيل الدّفاعيّة عند سيغموند فرويد/ ((الإسقاط)).    أرسل مشاركتك
"آنا" سيغموند فرويد.
                                        ((آنا سيغموند فرويد)).
.Anna Sigmund FREUD

((آنا فرويد 03 كانون الأوّل -ديسمبر- 1895- 09 تشرين الأوّل -أكتوبر- 1982، للميلاد)).

اسمها الكامل: "آنّا شلومو سيغموند فرويد"/Anna Schlomo Sigmund FREUD
طبيبة نفسانيّة كلينيكيّة/سريريّة. ولدت بفيينّا عاصمة "النّمسا". هي من أصل يهوديّ، وهي آخر العنقود: بعد خمسة إخوة لها: ثلاثة ((03)) إخوة وأختين اثنتين ((02)) أخريين تكبراها سنّا من أمّ...
دمعة حبر في ذكرى رحيل الباحث شريبط أحمد شريبط
 دمعة حبر في ذكرى رحيل الباحث شريبط أحمد شريبط
ودعت الساحة الثقافية، والأدبية في الجزائر يوم:03فيفري2018م،الباحث شريبط أحمد شريبط،وهو أحد الأساتذة المتميزين بقسم اللغة العربية وآدابها في جامعة عنابة سابقاً ،قضى أغلب مراحل عمره في البحث العلمي،والتأليف،وتكوين الباحثين ،وخدمة الحركة الأدبية، فقد ألف عشرات الكتب التي أفادت الكثير من الدارسين والمثقفين،و ينتمي الباحث شريبط أحمد شريبط إلى ذلك الجيل من الكتاب، والأدباء...
هل آن الأوان لتكريم سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك
هل آن الأوان لتكريم  سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك
فيما أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، السبت الماضي بالجزائر العاصمة، بأول إصدار في تفسير القرآن الكريم باللغة الأمازيغية للشيخ سي حاج محند محند طيب وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد رأس السنة الأمازيغية "يناير"، مؤكدا انه بفضل قرار ترسيم يناير عيدا وطنيا وترسيم ودسترة اللغة الأمازيغية كلغة وطنية "تكون الجزائر قد تصالحت مع ذاتها وتاريخها ليعطي هذا التنوع الامازيغي والإسل...
جامعة سكيكدة تصدر مجلتها.."بحوث " تهتم بالتصال والمجتمع و...
جامعة سكيكدة تصدر مجلتها.. مجلة "البحوث والدراسات الانسانية" تدرس اشكالات المجتمع ،القانون و التاريخ وغيرها .



عرض وليد بوعديلة

صدر مؤخرا العدد الجديد من مجلة" البحوث والدراسات الانسانية " بجامعة سكيكدة، جانفي 2019،متضمنا مقالات مهمة في مختلف الميادين اللغوية و التاريخية و الاجتماعية والاعلامية،بأقلام باحثين جامعيين من جامعات جزائرية مختلفة.
نجد مقالا موسوما ب"التخصص الوظ...
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي: أهملت الجامعة الجزائرية الإهتمام بـ "يناير"، وهو في حاجة ماسة إلى دراسات وبحوث علمية: تاريخية، أنثروبولوجية، واجتماعية.. وجهود الباحثين حول هذا الموضوع مهمة للثقافة الجزائرية.
رغم تأخر الدولة الجزائرية في إدراج 12 جانفي، المصادف لرأس السنة الأمازيغية كعيد وطني وعطلة مدفوعة الأجر، إلى غاية مطلع سنة 2018، إلا أن هذه الخطوة تعد تصالحا مع الذات وتكملة لإدراج الأمازيغية كبعد ثالث من أب...
الشـعــر : رابح بلطرش من أمسية شعرية بمدينة سوق اهراس



تربويّات ...
المرافقة بين الماهيّة والتطبيق
ما أصعب البدايات ، وما أحوجنا إلى المرافقة سندا وسبيلا ، وقد قال الراسخون في القول والحِكم رحلة ألف ميل تبدأ بخطوة . والكـلام ههنا نعزو به كلّ مبتدئ مهـما كان تخصّصه ، فما أدراك إن كان الحديث عن المعلّم أو الأستاذ .
الحقّ الحقّ أنّ ما عاشته المنظومة التربوي
المرافقة بين الماهيّة والتطبيق
هو تقرير لورشة مغلقة نظمها مركز دراسة الإسلام والديمقراطية ( مداد) تحت إشراف رئيسه الدكتور رضوان المصمودي وصلنا عبر البريد الإلكتروني حول دور الإعلام الديني في التوقّي من التطرف، شارك فيها نخبة من الباحثين والخبراء وأئمة ومفكرين وسياسيين، و منهن أحميدة النيفر رئيس رابطة تونس للثقافة والتعدد و نور الدين عرباوي (قيادي في حركة ا دور الإعلام الديني في التوقّي من التطرف تونس نموذجا
أسئلة الكتابة الإبداعية
بقلم : بومدين جلالي
الكتابة الإبداعية الراقية نشاط يلامس قمة الذكاء الإنساني عند المنتج والمتلقي على حد سواء. لذا؛ هي تنطلق من عاملين جوهريين لا يغني أحدهما عن الآخر.
أول العاملين هو الملَكَة أو الموهبة أو العبقرية وفق التسميات المختلفة للاستعداد الذاتي الخاص بالقدرة الفطرية على ممارسة الإبداع الأدبي بانمياز وامتياز، وهذا أمر غير وراثي وغير
أسئلة الكتابة الإبداعية
أ.د. بومدين جلالي / جامعة سعيدة
للرّتاجين باب حديديّ.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
((للرّتاجين باب حديديّ))!!!
-شعر/فضيلة زياية ( الخنساء)-

يقول لي الأحبّة: فاستريحي
وقلبي طائر الوحي الجريح
إذا قلبي توجّس من نذير
بإصرار التّوجّس: فلتبوحي!
أراني كلّما ضحكت ورودي
تقابلني دموع من ضريح
أيا طيف الأحبّة لا تقل لي
عن الإلف المفارق شطر روحي!
فإنّي والفراق لهيب جمر
 اقرأ المزيد ...  
                                       للرّتاجين باب حديديّ.
هذي مواويلي-
بقلم : شهرزاد مديلة
يَا سِرَّ قَافِيَتِي هَذِي مَوَاوِيلِي
كَتَبْتُ بِالحَرْفِ جُرْحِي بِالتَّفَاصِيلِ


كَتَمْتُ بَوْحًا بِرَغْمِ الحُزْنِ فِي كَبِدِي
شَكَى لَهُ الدَّهْرُ فِي رَوْعٍ وَتَبْجِيلِ


أَبْكِي مِنَ القَهْرِ آهَاتٍ وَ أَمْسَحُهَا
عَيْنًا جَرَتْ أَدْمُعًا بَيْنَ المَنَادِيلِ


قَدْ عَا
هذي مواويلي-
شهرزاد مديلة
من وحي المدرج
الدكتور : بدرالدين زواقة
من وحي المدرج
الأستاذ و وسائط الاتصال
تنوعت نظريات التعليم و تعددت مهاراته و أصبح التدريس الفعال من مقتضيات العملية التربوية ، التي تتجاوز التلقين و الأساليب النمطية التقليدية ، فنجاحها في زمانها و لا يعني بالضرورة انسحابها في كل الازمنة و الاحوال .
و مع تطور التعليم من حيث تقنياته ومهاراته التي تحقق الجودة المطلوبة
من وحي المدرج
حوار
أجرى الحوار : لخضر ام الريش
الروائية اسمهان جلودي من الجزائري لاصوات الشمال :
الرواية بصفتها نفسا طويلا للادب قد انحازت لقيم مجتمعات تقع في مرحلة حضارية بعينه.
اسمهان جلودي اسم ادبي من عين وسارة ولاية الجلفة اقتحمت عالم الكتابة برواية "غرفة غير معقمة " وهي الى جانت احترافها لفن الكتابة دكتورة في علة لنفس ربما هذا ما ساعدها على تطوير ملكة الكتابة
حوار
لاشي


ولد الشيخ الحاج إبراهيم بن السعيد بن العيساوي بمدينة رأس الوادي سنة 1931م أي في السنة نفسِها التي شهدت ميلاد جمعية العلماء المسلمين الجزائريين. تلقى حفظ القرآن الكريم في زاوية والده المعمورة مدّة من الزّمن أظهرَ خلالَها نبوغا وتفوّقا .. نشأ في كنف والده واستلهم من سيرته الثرّة وتحلّى بأخلاقه وشمائله التي يعجز عن وصفها الل
مع سيرة الشيخ إبراهيم بن العيساوي الطاهرة وتاريخ زاويته العامرة


ــ تصدير:
إن ما يكتبه ( القاص/ أحمد عزيز احن ) لا يعد لغوا، إنما هو التميز في الطرح بملامس فنية ذات إبداع راق.
جمال الدين خنفري
ــ العنونة:
الضياع عنوان مستفز و مثير وقد وفق الكاتب في اختياره لقصته.
ــ تعريف:
الضياع: اسم، مصدر ضاع
وجد نفسه في ضياع: في تلف و لهو و إهمال
في ( علوم النفس ) حالة نفسية من
قراءة في قصة
القاص: أحمد عزيز احن
بعد "قهوة الصّباح".
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)

((بعد "قهوة الصّباح"))!!!
-فضيلة زياية ( الخنساء)-

فيما راح الزّوج يغطّ في نوم عميق، إثر مغامرة مثيرة جدّا خاضها تلك اللّيلة، بقيت تسيح سابحة ببصرها الزّائغ في فضاءات الظّلام... لقد كانت -حقّا- معركة حاسمة مثيرة للغبار والفضول في آن... كان الرّابح فيها طبعا... ولا شكّ أنّ نهاره حافل بمثل هذه المعارك الض
                                       بعد
لقاء طالما تشوّقت إليه وشاعر كبير قريب الدّار إلا أنّ الظروف أبعدت المزار ، إنّه صاحب (مذكّرات نسّاي ) الشاعر الكبير المعروف ورئيس اتحاد الكتّاب الجزائريين لفترتين ، الرّجل ذو الروح الخفيفة والنكتة القريبة ، والقلب الكبير ، نزيل ( قدّاشة ) البسكرية أبو القاسم خمّار صاحب السّادسة والثمانين ربيعا..
عَلَمٌ يشار إليه بالبنان لكن
لقاء مع صاحب مذكرات نسّاي الشاعر الكبير أبي القاسم خمّار
 
75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 
 
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
البحر والعرب في التاريخ والأدب
بقلم : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
البحر والعرب في التاريخ والأدب


البركان قادم وانتظروه
بقلم : كرم الشبطي
البركان قادم وانتظروه


اتّحاد البصريّ والذّهنيّ في تجسيد الجمال الإنسانيّ / قراءة في لوحة "القبلة" لغوستاف كليمت
بقلم : مادونا عسكر/ لبنان
اتّحاد البصريّ والذّهنيّ في تجسيد الجمال الإنسانيّ / قراءة في لوحة


هدية الحُدَّأة
شعر : سعدية حلوة / عبير البحر
هدية الحُدَّأة


القدس
بقلم : شعر: محمد جربوعة
القدس


لا يمكن بناء المستقبل بدون معرفة الماضي
بقلم : علجية عيش
 لا يمكن بناء المستقبل بدون معرفة الماضي


مكسيم غوركي ... نهاية مأساوية لكاتب عظيم ؟
بقلم : د.جودت هوشيار
مكسيم غوركي ... نهاية مأساوية لكاتب عظيم ؟


المهرجان الوطني السابع عشر للشعر
الشاعر : عبد السلام مصباح
المهرجان الوطني السابع عشر للشعر


الندوة الصحفية بفروم المجاهد لبيت الشعر
عن : بيت الشعر
الندوة الصحفية بفروم المجاهد لبيت الشعر


بين مجاملات المقاربات و مقاربات المجاملات
بقلم : لأستاذ:بوسماحة مويسي
بين مجاملات المقاربات و مقاربات المجاملات




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com