أصوات الشمال
السبت 11 جمادى الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * إصدارات جديدة : هجرات سكان وادي سوف الى مدينة بسكرة خلال القرن العشرين   * إليها في عيد الحب    * حمية حب    * الحبّ في عقيدتنا    * ذكراك يا أبت   * العدد الخامس من بصمات الشعر الشعبي في ضيافة مريصان   * مسرحية الرئاسيات.. بمشاركة مئتي كومبارس !   * فقدنا شاعرنا خليل توما   * من تراثنا الثقافي كتاب إعراب الجمل للشيخ نور الدّين عبد القادر بن إبراهيم البسكري   * فضاء أينشتاين أمام قصرى..محاولة للربط بين الفيزياء واحساس الانسان   * كتاب " شعرية المعنى الجنائزي" للأديب المغربي احمد الشيخاوي   * محكمة الضمير / محاكمة الإستدمار الفرنسي على جرائم التجارب النووية بالجزائر / نص مسرحي   *  الحيل الدّفاعيّة عند سيغموند فرويد/ ((الإسقاط)).   * الشاعر اللبناني وديع سعادة يفوز بجائزة الأركانة العالمية للشعر.   * حضـن الـمـنصـورة    * الخرساء   * قراءة تحليلية لنص قصصي- نحت- للكاتب: جمال الدين خنفري   * من اغتال الأديب والمثقف العراقي علاء مجذوب    * ليلى والهاوية   * مالك بن نبي : رؤية أدبية    أرسل مشاركتك
"آنا" سيغموند فرويد.
                                        ((آنا سيغموند فرويد)).
.Anna Sigmund FREUD

((آنا فرويد 03 كانون الأوّل -ديسمبر- 1895- 09 تشرين الأوّل -أكتوبر- 1982، للميلاد)).

اسمها الكامل: "آنّا شلومو سيغموند فرويد"/Anna Schlomo Sigmund FREUD
طبيبة نفسانيّة كلينيكيّة/سريريّة. ولدت بفيينّا عاصمة "النّمسا". هي من أصل يهوديّ، وهي آخر العنقود: بعد خمسة إخوة لها: ثلاثة ((03)) إخوة وأختين اثنتين ((02)) أخريين تكبراها سنّا من أمّ...
دمعة حبر في ذكرى رحيل الباحث شريبط أحمد شريبط
 دمعة حبر في ذكرى رحيل الباحث شريبط أحمد شريبط
ودعت الساحة الثقافية، والأدبية في الجزائر يوم:03فيفري2018م،الباحث شريبط أحمد شريبط،وهو أحد الأساتذة المتميزين بقسم اللغة العربية وآدابها في جامعة عنابة سابقاً ،قضى أغلب مراحل عمره في البحث العلمي،والتأليف،وتكوين الباحثين ،وخدمة الحركة الأدبية، فقد ألف عشرات الكتب التي أفادت الكثير من الدارسين والمثقفين،و ينتمي الباحث شريبط أحمد شريبط إلى ذلك الجيل من الكتاب، والأدباء...
هل آن الأوان لتكريم سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك
هل آن الأوان لتكريم  سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك
فيما أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، السبت الماضي بالجزائر العاصمة، بأول إصدار في تفسير القرآن الكريم باللغة الأمازيغية للشيخ سي حاج محند محند طيب وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد رأس السنة الأمازيغية "يناير"، مؤكدا انه بفضل قرار ترسيم يناير عيدا وطنيا وترسيم ودسترة اللغة الأمازيغية كلغة وطنية "تكون الجزائر قد تصالحت مع ذاتها وتاريخها ليعطي هذا التنوع الامازيغي والإسل...
جامعة سكيكدة تصدر مجلتها.."بحوث " تهتم بالتصال والمجتمع و...
جامعة سكيكدة تصدر مجلتها.. مجلة "البحوث والدراسات الانسانية" تدرس اشكالات المجتمع ،القانون و التاريخ وغيرها .



عرض وليد بوعديلة

صدر مؤخرا العدد الجديد من مجلة" البحوث والدراسات الانسانية " بجامعة سكيكدة، جانفي 2019،متضمنا مقالات مهمة في مختلف الميادين اللغوية و التاريخية و الاجتماعية والاعلامية،بأقلام باحثين جامعيين من جامعات جزائرية مختلفة.
نجد مقالا موسوما ب"التخصص الوظ...
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي: أهملت الجامعة الجزائرية الإهتمام بـ "يناير"، وهو في حاجة ماسة إلى دراسات وبحوث علمية: تاريخية، أنثروبولوجية، واجتماعية.. وجهود الباحثين حول هذا الموضوع مهمة للثقافة الجزائرية.
رغم تأخر الدولة الجزائرية في إدراج 12 جانفي، المصادف لرأس السنة الأمازيغية كعيد وطني وعطلة مدفوعة الأجر، إلى غاية مطلع سنة 2018، إلا أن هذه الخطوة تعد تصالحا مع الذات وتكملة لإدراج الأمازيغية كبعد ثالث من أب...

كتاب قضايا النص الشعري الحديث والمعاصر هو ثمرة مجهود سنة كاملة من البحث والتوثيق العلمي الذي قام به الدكتور رضا عامر وو موجه خصيصًا لطلبة الماستر المقبلين على اجتياز مسابقة الدكتوراه في هذا التخصص نسأل الله العليم السداد والتوفيق وأن يحتسبه الله في ميزان الصدقات الجارية ( علم ينتفع به) صدور كتاب الدكتور رضاؤ عامر عن دار النشر الأردنية - أسامة للنشر والتزي
كتاب قضايا النص الشعري الحديث والمعاصر كتاب من حوالي 209 صفحة من الحجم ا
- قنديل بني هاشم
الشاعر : محمد جربوعة
واحرّ قلباه ممن قلبه شبـــمُ

كزهرةِ الكأسِ.. في تمّوزَ تبتسمُ


والصيف يحرق زهرَ الحقل منتشيا

وتلك في الظل ..لا تدري ..ولا ألمُ


قلبي يميل..وما تدري معاتِبتي

لمن يميلُ.. لمن بالشوق يضطرمُ


وفي الفؤاد يمامات مسافرةٌ

إلى الحجازِ..وحادي ريشِها الحرَمُ


كانت تفتـش في الأ
- قنديل بني هاشم
محمد جربوعة
مقدمة منهجية
تقف وراء اختيارنا لهذا الموضوع عدة اعتبارات منها أن الصورة بأنواعها:الثابتة، المتحركة، والمجسمة.خطاب مهمين وتتأكد أهميتها في الخطاب التعليمي؛ الأخير الذي ركيزته الأساس مضمون التواصل بين طرفي الرسالة. وتأتي المرحلة الابتدائية أرضية أولى لتنمية وتنشئة التفكير المنطقي والخلاًق. الذي يترجم لسلوك وطني وحضار
تقويم الصورة في الخطاب  التعليمي
د.لعجال.ل
قهوة لفجر "آذار".
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
((قهوة لفجر "آذار"))!!!
شعر/فضيلة زياية ( الخنساء).

قال اليراع: دعي همّي وأحزاني
إلى كميد غضيض الطّرف وسنان
تدفّقي من حنايا روحه أملا
وجنّبيه زفير المحبط العاني
صاح اليراع: تأسّي حمّلي ولهي
شفّاف روح له نبض بشرياني
في كلّ شبر له خفقات منفطر
ينساب مثل هواء بين أفنان
فؤاده راجف ب
                                           قهوة لفجر
الحداثة وقصيدة النثر
الدكتور : وليد بوعديلة

مدارات الحداثة وقصيدة النثر في الثقافة العربية

د/وليد بوعديلة

لم يقتصر التفاعل العربي مع الغرب على الجوانب التكنولوجية و المادية فقط بل شمل الكثير من القضايا الثقافية وجوانبها الفنية و الفكرية، وقد كان الخطاب الشعري العربي المعاصر من أكثر الخطابات فتح لإشكاليات الحداثة و تجاذباتها التقنية و الفكرية، كما
الحداثة وقصيدة النثر
وليد بوعديلة
بدأت المكتبة الوطنية الإسرائيلية في جمع الكتب و المخطوطات العربية منذ 90 سنة، هكذا تقول الدكتورة راحيل بوكليس التي أكدت و بلغة القرآن ( اللغة العربية الفصحى) أن مصحف شمال إفريقيا من أرقى المصاحف من حيث التصميم و التلوين و حتى من حيث الخط، و هو يعود إلى سنة 1735 ، بحيث جاء الخط المغربي من الخط الكوفي، مع ألوان بربرية ( أمازيغية) من شمال 150 ألف مجلد من المخطوطات العربية الإسلامية بالمكتبة الوطنية
محسوبية الإبداع
بقلم : فضيلة بهيليل
هذا المقطع المقتبس - و الذي يذكّرني بما كنّا نحفظه أيّام الجامعة عن مكانة الشّاعر قديما، و مكانة الشعر- صار يشعرني بالأسف و الحزن.. أينه هذا الشّاعر و أين هذا الاحتفاء؟! الفرق بيننا و بين العصور القديمة - لاسيما العصر الجاهليّ - أنّ النّبوغ عندهم نبوغ لغة و إبداع و أنّ الاعتراف بكتابات ذلك الشّاعر لا تتوقّف عند قبيلته فحسب، بل و محسوبية الإبداع
المقامة الياسينيّـــــة
بقلم : البشير بوكثير


هو شيخ المجاهدين " أحمد ياسين" ، لايحتاج إلى تعريف أو تبيين ، فهو المربّي الأمين، من أعلام الدّعوة في فلسطين، عرفتْه "غزّة" و"جِنين" ضِرْغاماً في العرين، وهاهي مآثره تُروى للأحفاد والبنين، على مدى الأحقاب والسّنين .
رأى النّور في "جورة عسقلان"، مهدِ التّقى والإيمان، وآي القرآن، وشذى الرّيحان، وفيها حلّق على الأفنان مث
 المقامة الياسينيّـــــة
الشهيد أحمد ياسين رحمه الله
شيطان الشعر
بقلم : سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"
كبّلتُ في بحْرِ الهَوى شَيْطانِي
فإذا الذي كَبَّلْـتُهُ أغْوانِي
قال امْتَطِي الحَرْفَ الجَمُوحَ وحَلّـقي
هُزّي بِجِذْعِ الشِعْرِ في بُسْتانِي
إنَّ الذي بَيْنِي وبَيْنَكِ يانِعٌ
للْقَطْفِ حُلْوٌ دانِيَ الأَفْنانِ
رُشّي على كَفِّ القَصيدِ شَقاوَةً
شُمّيهِ وَرْدًا زاهِيَ الألْوانِ
وتَرَفّقِي
شيطان الشعر
سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"
كيف ينمو ضمير الطفل ؟
بقلم : عدنان العلي الحسن
كيـف ينمو الضميـر لـدى الطفـل ؟
عدنان العلي الحسن
الضمير.. هو المستودع الداخلي الذي تكمن فيه منظومة القيم والمبادئ والمعايير الأخلاقية لدى الإنسان، وهو المعيار الذي يفرق به بين الصواب والخطأ، أو الحسن أو القبيح، أوالمقبول والمرفوض.
وهو القاضي الذي يكمن داخل كل إنسان، فيحاكمه ويحاسبه على ما قدمت يداه من خير أو شر، و
كيف ينمو ضمير الطفل ؟
أطفالنا أكبادنا
التدريس الفعال
الدكتور : بدرالدين زواقة

الدرس و الهدف
قد ينشغل الاستاذ في درسه و ينكب على التلقين و الحرص على الانتهاء من المادة المقررة و اجراء الاختبارات اللازمة ، حيث تتكون عنده وعند الطلاب صورة ذهنية نمطية عن العلاقة بينهما التي تنتهي بالضرورة عند المحاضرات و الاختبارات و التسجيل الغيابات .
و الحقيقة أن هذا الأسلوب التقليدي تجاوزته نظريات التعليم المع
التدريس الفعال
د.بدرالدين زواقة
 
70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 
 
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
القصة الومضة بين الناقد و المتلقي
بقلم : ميلس بوحفص
القصة الومضة بين الناقد و المتلقي


زينزيبار" نصٌّ روائي وُلد كبيرا
بقلم : بشير خلف
 زينزيبار


سلطان الأدب
بقلم : الشاعرة رفيقة ريان سامي
سلطان الأدب


صابر حجازي يحاور الناقدة والشاعرة الأردنية د. ربيحة الرفاعي
حاورها : صابر حجازي
صابر حجازي يحاور الناقدة والشاعرة الأردنية د. ربيحة الرفاعي


صورة المرأة في ديوان (الأفعى) للشاعر عزوز عقيل
بقلم : إبراهيم موسى النحّأس
صورة المرأة في ديوان (الأفعى) للشاعر عزوز عقيل


أسباب وتداعيات الضربة الثلاثية على سوريا!
موضوع : ‏ابراهيم امين مؤمن
أسباب وتداعيات الضربة الثلاثية على سوريا!


بيان الجزائر يدعو إلى حماية الهوية التعليمية للمنظومة التربوية
بقلم : يوسف سليماني


هاتف... وأغنية!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                                         هاتف... وأغنية!!!


سقطتْ... و هم صعُـــــدوا
بقلم : زيان دوسن
سقطتْ... و هم صعُـــــدوا


محبرة الاخلاص
بقلم : الأستاذ شليم محمد رقادي
محبرة الاخلاص




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com