أصوات الشمال
الخميس 23 شوال 1437هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * كتاب حرية المعتقد في الإسلام ، محاججة التطرف والارهاب   * يَا مُوجَعًا    * أرضٌ مُعبَّاةٌ بالغياب    * موسوعة شعراء العربية المجلد العاشر - الجزء الاول ( الشاعرة د . ايمان الكيلاني )   * شمـــوع القصـــــر   * حـــــــرفك    * أردوغـان 2016 = خمينـي 1979..   * قراءة في كأس عشقي الأخيرة   * الرباط المقدس   * عـــــــــــــــــــــــــــــلاج    * إلى أبناء سيدي خالد وسلطاتها    * الغزالة و الثعالب قصة للاطفال   * التفكير السلبي مجرد وقت ضائع    * كبر الشوق فيّ   * متى يغرب غروبنا    * ( الوهر ) الذهبي وتشكسبير   * لماذا تركت الحصان وحيدا ؟   * رأي على رأي   * سؤال الهوية وإشكالُ التراث..مع عزيز العرباوي على غاليري الأدب.   * ضباب     أرسل مشاركتك
كتاب حرية المعتقد في الإسلام ، محاججة التطرف والارهاب
كتاب حرية المعتقد في الإسلام ، محاججة التطرف والارهاب يعتبر كتاب حرية المعتقد في الإسلام، دراسة تأصيلية، مرافعة جرئية لصالح المذهب الأشعري، المؤسس للمرجعية العامة في منطقة المغرب العربي، كما تناول الكتاب محاججة برهانية قوية للتيارات الوهابية القديمة، والجديدة منها وبالذات المدخلية منها، ليجعل الدكتور محمد عبد الحليم بيشي، كتابه منصة لمناوشة التيارات الدينية الجديدة، من خلال مناوشة الأرضية التأسيسية لمنهجية وسلوكات هذه التيارات...
أردوغـان 2016 = خمينـي 1979..
أردوغـان 2016 = خمينـي 1979..
فالداعية الإيراني زعيم ديني غير عربي يحدث انقلابا في دولته ومجتمعه..
نهاية السبعينيات حملت رمزا شيعيا هو آية الله الخميني من منفاه الاضطراري بفرنسا إلى قيادة أول جمهورية إيرانية..
بداية الألفية تقود رمزا سنيا هو رجب طيب أردوغان من سجنه في تركيا إلى قيادة بلاده نحو مرتبة اقتصادية مرموقة: أوروبيا وعالميا..
رغم كل ذلك، يلعب الرجلان بعقول وقلوب الغالبية العظمى من العرب..
( الوهر ) الذهبي وتشكسبير
( الوهر ) الذهبي وتشكسبير , ان ينطلق النقد الفني والثقافي قبل حتى أن تجرى الفعالية برمتها , والمتتبع للملتفي وللمهرجان يجد ورود إسم ( تشكسبير ) كمحتفى به بالمهرجان , والمعهود عليه أن تشكسبير الشاعر الدرامي الإنجليزي الرومانسي , رجل مسرحي أكثر منه سينمائي , اللهم إذا كان الغرض من إدخاله كجملة اعتراضية يخدم اغراضا عالمية للمهرجان بنكهة المسرح . اللهم, إذا كانت هذه معلومة جديدة متقدمة لنا علينا , وقتئذ اللهم زدنا...
ضيف: يغوص في كثافة الإسلام الأمازيغي
ضيف:  يغوص في كثافة الإسلام الأمازيغي ولأن استحضار التاريخ ليس سوى استحضار لما دون وكتب وأُلف، فإن مشروعية عمل محمد الضيف تأتي من كون لا أحد يملك الحقيقة التاريخية المطلقة، والتي تظل رهينة النسبية، كما نسبية موضوعية هؤلاء من المؤرخين ومدونة الملل والنحل، ورغم ذلك فإنه لاشك في أن المعترضين لهذا، والذي قد يرونه نوعا من التطاول على الحقيقة نفسها، و هو اعتراض له تبرره في حملات التلقين عبر قرون وقرون من درس الإملاء والإلقاء...
تتريـك العـرب.. بـدل تعـريب الأتـراك !
تتريـك العـرب.. بـدل تعـريب الأتـراك !
فخلافا للجار الشرقي، ممثلا في إيران، توسع تعاطف العرب سريعا مع الإسلاميين المعتدلين الأتراك..
لقد نجح الأتراك فيما فشل فيه الفرس..
كل قنوات إيران لم تجذب معشار ما استقطبه الإعلام التركي..
لعل الإخراج الهوليودي المشوق لمسلسل الانقلاب زاد في تتريك العرب..
لقد تعاطف العرب مع الفرس ذات ثورة إيرانية، وصفت حينها بالإسلامية، قادها الخميني باقتدار كبير..
دون أن يؤدي ذ...
أميرة الطرب العربي وردة الجزائرية / بلادي أحبك : كلمات شاعر الثورة الجزائرية مفدي زكريا - الحان محمد بوليفة


شمـــوع القصـــــر
بقلم : سعيد بن زرقة
تنضيد الماس في ذكرى نجاح إيناس
بقلم : البشير بوكثير


تركها والدها عبد الحميد - رحمه الله - جوهرةً في المهد ، أحلى من الشهد وأبهى من الورد، وهاهي اليوم ترفع راية النّصر والبُشرى والمجد، مُعلنةً أنّها باقيةٌ على العهد، عهـــدِ الوالد الحنون الذي اختطفته المنون وهو في سنّ الزّهر و العنفوان بعدما ربّى وصان، والأمّ الرؤوم التي كانت ولاتزال منبع العطاء والحنان..
نمَـــتِ ال
تنضيد الماس في ذكرى نجاح إيناس
سول إيناس وهي رضيعة
مطلـوب تريـزا مـاي جزائـرية !
الدكتور : جمال سالمي


انسحاب منافستها الوحيدة، ثم اعترافها بكفاءة تريزا، عزز الروح الديمقراطية الحقيقية المتأصلة في مهد المدنية الغربية الحديثة..
رمزية الأسماء توحي برقة هذه المرأة لا بصلابتها: تيريزا قسيسة مسيحية مشهورة بأعمالها الخيرية الإنسانية الجليلة، التي قامت بها أثناء مهمتها التبشيرية المقدسة في آسيا، خاصة الهند..
تيريـزا
مطلـوب تريـزا مـاي جزائـرية !
وخَــــزُ عتمة
شعر : سعدية حلوة / عبير البحر
على غصن من شجرة الجنة
حطّتْ عصافيرُ تتمنى
قطف مصابيحا من السما تتدلى
***
بقرب المنبع
عصفور يلعب
أغراه نور يلمع
تسلل من خلف المنبع
***
من التلة
طارت عصافير جِلة
و العصفورُ الحيرانُ قابع ُ
بين اليأس و الرجاء يتملى
**
باغتتهُ العتمة
فأعياه ضعف الحيلة
في كتم سرِّه
فقد
وخَــــزُ عتمة
سبحان من صور فأبدع
حياة شبحية في عالم الضباب
بقلم : .فتيحة فيروز

تستبيح حماك الهموم ...وتعتلي هامتك الأحزان ..يختفي أثر النور من عينيك ...تحاول انتشال جثتك التي غرقت في أوحال الظلام تنظر بلهفة وشغف لعل الأمل ينبلج في سماىك الغائمة ...تبرق همومك وترعد....ترقص منتشية على آثار نفسك الميتة ...التي تحاول عبثا بعثها من رماد الذكريات التي كانت يوما سعيدة ....ها أنت اليوم تستجدي ماتبقى منك ....هذا آخر نفس ل
حياة شبحية في عالم الضباب


مقدمة:
مما لاشك فيه أن الأدب كائن لا يعرف الثبوت والاستقرار فالنضج والتغير سمة من سماته، مواكبا ما يحدث في أرض الواقع على غيره من شؤون الحياة.
حين آمن البعض أن القلم محنة كذلك فراح يناجي الثريا، يغازل الزهرة ويشكو همه للفراشة، لا لسبب، فقط لأنه يشعر وهم لا يشعرون...
هم ثلة من المبدعين(شعر ونثر)امتزجت روحهم ببرا
بصمات
غلاف الكتاب " بصمات " للكاتبة فضيلة معيرش

نور الدين برقادي

: بعد 52 سنة، من استقلال الجزائر، ظهر كتابك حول الشهيد عباس لغرور، لماذا كل هذه المدة ليصدر الكتاب ؟

صالح لغــــــرور

: تعود فكرة الكتاب إلى سنة 1962، عندما سمعت لأول مرة اسم عباس في الإذاعة التونسية في حصة ''بحث لفائدة العائلات"، حيث تساءل أحد أصدقائه يدعى "ب

الكاتب صالح لغرور لــــــ: اصوات الشمال
غلاف الكتــاب
رؤية ثقافية فلسفية
بقلم : نبيل عودة
رؤية ثقافية فلسفية
نبيل عودة
تطورت الثقافة (والثقافة تعني الإبداع الروحي والإبداع المادي للمجتمع) في عصرنا على التنافر بين الفلسفة والدين ، كانعكاس للتنافر بين الإيمان والمعرفة، بين العقل والنقل، بين التفكير والتكفير، وهنا لا بد من سؤال : هل يمكن ان يحتل الدين، أي دين كان، مكان المعرفة؟ أي مكان العلوم والأبحاث ؟ هل باستط
1- لَمْ تكُن تعْلمُ أنَّهَا تُحَضِّرُ نَفْسَهَا لِرحْلةٍ مُؤْلمَةٍ، مُنذُ البِدَايَةِ كَانَت مُترَدِّدَة، وَلَوْ سُئِلتْ لقالت أنَّهَا تشعُر بالضِّيقِ، كان آخر عَملٍ لهَا حِرَاسَة امْتحَانات شَهَادَة الباكالوريا، نفضَت يَدَيْها مِنَ الْعَمل الترْبَوي، وأنْهَت جَمِيع التزَامَاتِها في المَدْرسَة، أسْرَعَتْ إلَى ترْتِيب ولهَوْل الفاجِعَة..ضَاعَ عِطرُ رَمَادِهَا..!!

الرواية كأيدولوجيا "انضبط يا رفيق "
وأنا أقرأ رواية الطلياني للكاتب التونسي المبخوت عياشي كانت تتملكني كل مرة رغبة القفز لتجاوز فقرات برمتها لأني وجدتها عديمة الفائدة ومملة جدا فلم تكن بالإطناب، الذي هو: "زيادة اللفظ على المعنى لفائدة" 1 فقط،وإنما حجبت الرؤيا بيني وبين العقدة وأعاقت طريقي هكذا دون فائدة تذكر للوصول إلى ا
مصرع أيديولوجيا اليسار على أرض العرب الطلياني والل
أبو يونس معروفي عمر الطيب
ويجيئك الخبر
الشاعر : فضيلة زياية ( الخنساء).

ونحن أناس لا توسّط بيننا
لنا الصّدر دون العالمين أو القبر

هذا هو البيت الجميل الأثير السّاحر الّذي نسمع العزيز الغالي أخي "ناصر لوحيشيّ" حفظه الله ورعاه يردّده دوما وكلّه ثقة بنفسه من غير تكلّف ولا عناء ولا تكبّر ولا زهو ولا خيلاءولاغرور بل يقول هذا بأدب رفيع وتواضع جمّ لا مثيل له في هذا العصر.
يتأهّل العزي
                                      ويجيئك الخبر
لأن الثقافة وسيلة من وسائل بناء الأمم وتقدمها ، ولأن العالم اليوم يقوم على حرب ثقافية تتنوع فيها الأسلحة فيهدم الفكر الأخر ويخرب المجتمعات ، هي ثقافة تستبيح التعدي الفكري والسلب المبرمج والتدمير من الداخل ، لكل هذا أصبح لزاما علينا تحريك عجلة الثقافة في بلادنا وما محاولتنا في عين وسارة بنشر وعي فكري وثقافي إلا من أجل مجابهة هذا
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 
 
أخبار سريعة

تهنئة

بمناسبة عيد الفطر - وعيدي الاستقلال والشباب - تتقدم اصوات الشمال هيئة تحرير وقراء باجمل تهانيها وتبريكاتها للشعب الجزائري والشعب العربي بحلول هذه المناسبات العظيمة المباركة

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
( أم كلثوم )و(الفيسبوك ) ومشجب الفشل العربي الواحد
بقلم : العقيد بن دحو ادرار الجزائر
( أم كلثوم )و(الفيسبوك ) ومشجب الفشل العربي الواحد


المدارس اليهودية كانت تعلّم القتال … والعربية ممنوعة من الكلام”
الدكتور : حسيب شحادة
المدارس اليهودية كانت تعلّم القتال … والعربية ممنوعة من الكلام”


منذ متى..
الشاعر : محمد الزهراوي أبو نوفل
منذ متى..


عالم ذري جزائري، يكشف عمليا وعلميا أسرار " الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ "
بقلم : محمد مصطفى حابس/ جنيف: سويسرا
عالم ذري جزائري، يكشف عمليا وعلميا أسرار


زمـــن حائـــــر
قصة : عمار رماش
زمـــن حائـــــر


مصارحة
بقلم : عبد القادر صيد
مصارحة


عروس النيل
ابداع : حسيبة طاهر
 عروس النيل


تنضيد الماس في ذكرى نجاح إيناس
بقلم : البشير بوكثير
تنضيد الماس في ذكرى نجاح إيناس


مطلـوب تريـزا مـاي جزائـرية !
الدكتور : جمال سالمي
مطلـوب تريـزا مـاي جزائـرية !


وخَــــزُ عتمة
شعر : سعدية حلوة / عبير البحر
وخَــــزُ عتمة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1437هـ - 2016م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com